بكين   31/21   مشمس

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

تقرير اخبارى: المعارضة الليبية بدأت ساعة الحسم لتحرير طرابلس والقذافى ينفى مغادرته للبلاد

2011:08:21.15:09    حجم الخط:    اطبع

قالت المعارضة الليبية اليوم الاحد ان ساعة الحسم قد بدأت لتحرير طرابلس فيما حرص الزعيم الليبى معمر القذافى على تأكيد وجوده فى العاصمة المحاصرة وعدم مغادرته للبلاد.

وقال عبد الحفيظ غوقة نائب رئيس المجلس الانتقالى الليبى، الذى يتخذ من بنغازى مقرا له، ان "ساعة الصفر بدأت" والثوار قد نهضوا ويوجد تنسيق بين قوات المعارضة.

وشهدت الساعات القليلة الماضية قتالا محموما بين قوات المعارضة وكتائب القذافى وسمع دوى سلسلة من الانفجارات واطلاق نار كثيف فى طرابلس على مدار الليل, الأمر الذى اثار فرحة كبيرة بين بعض الثوار الذين خرجوا للاحتفال بقرب نهاية القذافى الذى يحكم البلاد منذ 41 عاما.

بيد ان مسؤولى الحكومة الليبية اكدوا فى وقت مبكر من اليوم انهم أنهوا احتجاجات معارضة للزعيم الليبى خرجت فى شوارع طرابلس بعد ساعات من بدئها.

واكد المتحدث الرسمي بإسم الحكومة الليبية موسى ابراهيم فى مؤتمر صحفى ان عددا صغيرا من المسلحين التابعين للمعارضة تسللوا الى العاصمة لكن تم التعامل معهم والعاصمة هادئة الآن.

بيد ان نشطاء اكدوا لقناة((الجزيرة)) ان المواجهات بين الثوار وكتائب القذافي ما زالت مستمرة, مشيرين الى نجاح الثوار فى السيطرة على قاعدة جوية وبعض المناطق فى طرابلس وحولها وفى انتظار المزيد من التعزيزات للسيطرة على كامل العاصمة.

ومن جانبه, واصل القذافى تحديه للثوار والناتو فى كلمة صوتية بثها التليفزيون الليبى فجر اليوم.

واتهم القذافى فى الكلمة الثوار بحرق وتدمير "كل شئ" فى البلاد .واضاف أن المتمردين الخونة أتوا بما سماهم "الصليبيين" لقتل الأبرياء وتدمير المدن والبنية الأساسية، وتسليمهم ليبيا والنفط الليبي على طبق من ذهب، متهما الثوار بأنهم أداه في يد الصليبيين لتحقيق اهدافهم, وان التحالف الصليبي يسعى لإعادة احتلال ليبيا من جديد والسيطرة على خيراته، وخدمة موقف ساركوزي الانتخابي، مستخدما سذاجة مجموعة من الخونة والعملاء.

وأكد القذافى ان ما يقوم به المتمردين لا يمكن أن يكون مشروع ليبي أو مشروع وطني، وأنهم "ماهم إلا مجموعة من الخونة والجرذان"، مؤكدا أن الشعب الليبي وخاصة الشباب يحبون معمر ويحبون ثورة الفاتح، التي منحتهم العزة والكرامة والحرية.

ولفت إلى الناتو يتهاوي وهو في أخر أيامه، مشيرا إلى أن المتمردين ينتقلون بين المدن ويدعون سيطرتهم عليها، فالنهر الصناعي خربوه فلا توجد مياه ولا كهرباء، وهم يفرون من مدن الجبل الغربي مثل الجرذان.

واشار إلى أن الشعب الليبي مشرد الآن ما بين مصر وتونس، وان الليبيين اصبحوا مثل الفلسطينيين والصوماليين، وتساءل ما الذي أوصلنا لهذا الحال، لتدمير ليبيا وتشتيت العائلات.

وطالب الليبيين المخلصين بتحديد الخونة من عملاء الصليبيين ويحددوا موقفهم منهم، وحملهم المسئولية كاملة عما يحدث وحث الشعب على تصفية حسابه مع هؤلاء الخونة، وحتى وإن كان هذا الخائن أخ أو ابن أو من نفس القبيلة.

وحرص القذافي على نفي أن يكون غادر ليبيا، واستهجن وصف الثوار لهبأنه هارب أو مجنون. كما حرص على التدليل بأن كلمته التليفونه غير مسجلة بالقول "إن اليوم هو الأحد 21 أغسطس والساعة الآن 1.40 صباحا، ويعرض على شاشة التليفزيون بث مباشر من الساحة الخضراء، وباب العزيزية.

وفى كلمة اخرى لكن مسجلة بثها التليفزيون الليبى فى وقت لاحق , تعهد سيف الاسلام نجل القذافى بعدم الاستسلام , قائلا ان الحكومة" ستقاوم ل6 اشهر , سنة , سنتين" حتى النصر.

وقال سيف الاسلام ان "موقفنا من الاستسلام مرفوض, لأنه ليس قرار معمر القذافى ولا سيف الاسلام , انما قرار الشعب الليبى".

واضاف ان التمرد فى ليبيا لن يقود الى اى نتيجة و"من المستحيل ان نسلم ونرفع الراية البيضاء", مشيرا الى ان كل المعارك التى دخلها المتمردون وقوات حلف شمال الاطلسى )الناتو( فى ليبيا خسروها, وطالب الليبيين بعدم تصديق "الانتصارات الوهمية والفارغة " التى يتحدث الثوار عنها.

بيد ان نجل القذافى اعرب عن استعداد الحكومة لاجراء حوار مع الثوار, "اذا اردتم السلام , نحن مستعدون".

وشق الثوار بعد سيطرتهم على مدينة الزاوية الاسترايتجية طريقهم الى العاصمة يوم السبت وشنوا هجمات بمساعدة من قوات التحالف التى قامت بعدد من الغارات الجوية بحلول الليل.

واكد المتحدث الرسمي باسم جيش التحرير الوطني، المعارض فى ليبيا، العقيد أحمد باني , فى حديث مع وكالة ((شينخوا)) ان الثوار سيطروا على مطار طرابلس الجوى ومخزنا للاسلحة فى العاصمة.

وقالت مصادر من الثوار ايضا ان قواتهم سيطرت على معظم منطقة تاجوراء شرق طرابلس وحاصرت قاعدة معتيقة الجوية.

ودارت مواجهات عنيفة اخرى بين الثوار وكتائب القذافي في مناطق سوق الجمعة وفشلوم وتاجوراء اسفرت عن وقوع قتلى وجرحى.

وعلى الرغم من تقدم الثوار صوب العاصمة, الا ان بانى قال للصحفيين ان الثوار انسحبوا من المنطقة الصناعية فى مدينة البريقة النفطية الاستراتيجية بعد يوم من الاستيلاء عليها من قوات القذافى.

وقالت تقارير اعلامية ان الرئيس الامريكى باراك اوباما الذى يقضى اجازة حاليا يتابع التطورات فى ليبيا عن كثب مع مساعديه . (شينخوا)

تعليقات