بكين   29/19   مشمس

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

مصدر عسكري سوري : مقتل 9 بينهم ستة عسكريين في كمين مسلح بالمنطقة الوسطى

2011:09:05.09:22    حجم الخط:    اطبع

قتل تسعة أشخاص من الجيش السوري هم ستة عسكريين وثلاثة موظفين مدنيين ، امس الاحد/ 4 سبتمبر الحالي/، في كمين نصبته "مجموعة ارهابية مسلحة " ،بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر عسكري مسؤول .

وقال المصدر العسكري إن " مجموعة ارهابية مسلحة قامت صباح امس بنصب كمين على محور سلحب خطاب بالقرب من مدينة محردة التابعة لمحافظة حماةـ جسر الساروت وفتحت نيران أسلحتها الرشاشة عند الساعة السابعة صباحا على باص مبيت يقل عددا من الضباط وصف الضباط والعاملين المدنيين التابعين لإحدى رحبات (ورشة) الإصلاح في المنطقة الوسطى ".

وأوضح المصدر أن الهجوم أدى إلى " استشهاد ضابط وخمسة صف ضباط وثلاثة موظفين مدنيين يعملون في الورشة المذكورة إضافة إلى إصابة 17 آخرين بجروح مختلفة جروح بعضهم خطيرة وقد لاذ المجرمون بالفرار بعد أن أمطروا قافلة المبيت بوابل من الرصاص ".

وأضاف المصدر ان " دورية أمنية قامت بملاحقة القتلة على طريق حماة ـ الغاب ، حيث جرى اشتباك مسلح مع اربعة من الارهابيين الذين كانوا يستخدمون سيارة بيك اب حكومية سرقوها يوم امس السبت من المركز الاذاعي والتلفزيوني في مدينة سراقب ".

وأشار المصدر الى أن الاشتباك اسفر عن جرح أحد عناصر الدورية الأمنية ومقتل ثلاثة مسلحين واصابة الرابع بجروح خطيرة واستعادة سيارة الـ" بيك اب " الحكومية المسروقة وبداخلها أربع بنادق الية كلاشينكوف وكمية كبيرة من القنابل والمتفجرات والأدوات الطبية.

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان، ومقره بريطانيا، أعلن يوم الاربعاء الماضي ان شهر رمضان شهد مقتل 473 شخصا في سوريا ، موضحا ان عدد القتلى المدنيين بلغ خلال رمضان 360 شخصا، في حين قتل 113 عنصرا من افراد الامن والجيش.

يشار الى ان الاحتجاجات التي شهدتها منذ منتصف مارس اسفرت حتى الآن عن مقتل ما لا يقل عن 2200 شخص حسب منظمات حقوقية .

وبينما تتهم السلطات الرسمية السورية من تصفهم بـ "الجماعات الارهابية المسلحة" بالضلوع في عمليات القتل والتخريب والاختطاف ، فان منظمات حقوقية تتهم قوى الأمن السورية بقمع الاحتجاجات واخمادها بالقوة . (شينخوا)

تعليقات

ياسمين علي 2011-09-05
سورية حكومتها بليدة الفهم التصرف بهذا الوحشية مع الشعب ستسقطها بكل تاكيد هو يعتقد ان ابوه نجح مع قصف حماه وتركيع البلد بالامن انه سيتمكن من ذلك لو كان هذا صحيح لما تجدد العصيان ضد الابن بعد 30 عاما مهما فعل الاب والان الابناء لن يقبلهم الشعب لكن الغباء يجعلهم مستمرين بالقمع بمباركة ومساعدة حزب الشيطان المتخصص بقتل اهل اسنة والاغتيالات الوكيل الوحيد بالشرق الاوسط