بكين   20/11   أحياناً زخات مطر

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

وفد من حماس برئاسة مشعل إلى القاهرة اليوم لبحث آليات تنفيذ صفقة تبادل الأسرى

2011:10:13.09:18    حجم الخط:    اطبع

يزور وفد رفيع من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) امس الأربعاء/12 اكتوبرالحالي/ العاصمة المصرية القاهرة بهدف بحث آليات تنفيذ اتفاق صفقة تبادل الأسرى مع إسرائيل للإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط.

وقالت مصادر رسمية في حماس لوكالة أنباء (شينخوا) اليوم ، إن وفد الحركة سيترأسه رئيس المكتب السياسي خالد مشعل ويضم عددا من القيادات السياسية والعسكرية ذات العلاقة بملف المفاوضات غير المباشرة لصفقة التبادل.

وتابعت المصادر أن وفد الحركة سيبحث مع المسئولين المصريين كافة اللمسات الأخيرة على إتمام صفقة التبادل ، بما في ذلك إجراءات تسليم الجندي الإسرائيلي الأسير وآليات بدء تنفيذ الصفقة الذي يرجح أن يتم بعد أيام قليلة.

وأضافت المصادر أن وفد حماس سيوجه الشكر للمسئولين المصريين على ما بذلوه من جهود لإتمام التوصل لاتفاق بشأن الصفقة.

وصادقت الحكومة الإسرائيلية في ساعة متأخرة من الليلة الماضية على الإفراج عن ألف و27 معتقلا فلسطينيا لقاء إطلاق سراح شاليط.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة، أن 26 عضوا في مجلس وزراء الحكومة صوتوا لصالح اتفاق الصفقة، وعارضها ثلاثة ، بينهم وزير الخارجية افيغدور ليبرمان، فيما دعمها رئيسا جهاز الأمن العام والموساد ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي.

ونقلت الإذاعة عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قوله، إن هذه الصفقة هي الأفضل التي كان بالإمكان التوصل إليها في هذه الفترة بالذات.

بدوره ، أكد رئيس جهاز الأمن العام يورام كوهن، أن قائمة المفرج عنهم ضمن الصفقة لا تشمل القيادي البارز في حركة التحرير الوطني (فتح) مروان البرغوثي، وأمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات، والقياديين العسكريين في (حماس) عبد الله برغوثي وحسن سلامة.

وأضاف أن إسرائيل لم تتعهد ضمن الاتفاق بالامتناع عن استهداف المعتقلين المفرج عنهم إذا ما عادوا إلى ممارسة "الإرهاب".

وتوقعت مصادر إسرائيلية رسمية، أن تبدأ الإجراءات الخاصة بالإفراج عن شاليط الأسبوع القادم بعد الإفراج عن الدفعة الأولى من المعتقلين الفلسطينيين.

وستقوم مصلحة السجون الإسرائيلية بعرض أسماء المعتقلين المنوي الإفراج عنهم في موقعها الالكتروني ليتسنى لمن يريد الاعتراض عليها من الجمهور الإسرائيلي.

/شينخوا/

تعليقات