بكين   4/-5   غائم

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

البيت الأبيض: إنكار الرئيس السوري الأمر بقمع المظاهرين لا يصدق

2011:12:08.10:31    حجم الخط:    اطبع

رفض البيت الأبيض امس الأربعاء/7 ديسمبر الحالي /إنكار الرئيس السوري بشار الأسد فى مقابلة أنه أمر بقمع المتظاهرين فى بلاده، ووصفه بأنه إنكار لا يصدق.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني للصحفيين "شهد العالم ما حدث فى سوريا وإن الولايات المتحدة والعديد والعديد من الدول الاخرى حول العالم، التى اتحدت لإدانة العنف الوحشي فى سوريا الذى ارتكبه نظام الاسد، تعرف بالضبط ما الذى يحدث ومن هو المسئول عنه."

وأضاف "أعتقد أنه إذا شاهد أحد المقابلة فلن يجد إجابات السيد الأسد صادقة وموثوقة."

وفى مقابلة مع شبكة (إيه بي سي) التليفزيونية الاخبارية امس (الأربعاء)، قال الأسد "لا نقتل شعبنا ... لا توجد حكومة فى العالم تقتل شعبها إلا اذا كان يقودها شخص مجنون."

وقال أيضا "لم يكن هناك أمر بقتل أو تعامل وحشي."

وقد حددت الامم المتحدة حصيلة القتلى فى سوريا باكثر من 4 آلاف منذ اندلاع الاحتجاجات المناهضة للحكومة فى منتصف مارس. وقد انضمت جامعة الدول العربية وتركيا الى الولايات المتحدة والاتحاد الاوربي فى زيادة الضغط على الدولة من خلال فرض عقوبات موجهة فى اطار الجهود المبذولة لإجبار الأسد على التخلي عن السلطة.

وأضاف الأسد خلال المقابلة إن "معظم القتلى من مؤيدي الحكومة وليس العكس."

وانتهى إلى أن بعض أفراد قواته المسلحة تحركوا بعيدا عن الاجراءات المحددة ولكنه أضاف أنهم عوقبوا على أعمالهم.

وأوضح "إن كل رد فعل وحشي كان من فرد وليس من مؤسسة وهذا ما يتعين علينا معرفته. هناك فرق بين وجود سياسة للقمع ووجود بعض الأخطاء ارتكبها بعض المسئولين. هناك فرق كبير."

/مصدر: شينخوا/

تعليقات