بكين   12/5   مشمس جزئياً

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

روسيا تقول إن مؤتمر أصدقاء سوريا يعرقل التسوية السلمية للأزمة السورية

2012:04:03.09:41    حجم الخط:    اطبع

قال وزير الخارجية الروسى أمس الاثنين/ 2 ابريل الحالي/ إن المؤتمر الثانى لأصدقاء سوريا خطوة أحادية الجانب ومعاكسة للحل السلمى للأزمة السورية.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا " طبقا للتقارير الواردة، فلسوء الحظ أن مؤتمر اسطنبول عقد على أساس قاعدة أحادية الجانب، وأضافت إنه" لا الحكومة السورية ولا الجماعات الفاعلة فى المعارضة السياسية السورية تم تمثيلهم فى الاجتماع".

وأضافت "إن قصد الجماعات التى شاركت فى مؤتمر أصدقاء سوريا هو تزويد المعارضة السورية المسلحة بدعم مباشر، وهو ما يتعارض بشكل واضح مع التسوية السلمية للصراع الأهلى الدائر فى سوريا ".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية " يجب ألا نحرض على العنف بين السوريين، ولكن يجب أن نسعى لضمان الوقف الفورى لإطلاق النار وإنهاء العنف من جميع الأطراف وإقامة حوار بين الأطراف السورية، وإيجاد حلول مقبولة من جميع السوريين".

وأكدت " إن موسكو تؤمن أنه من المهم التركيز على تقديم الدعم لكل الأطراف السورية، دون أى استثناءات فى محاولة لتنفيذ مقترحات المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية كوفى أنان".

وقال وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف أيضا يوم الاثنين عقب اجتماع مع نظيره الأرمنى فى يريفان إن روسيا تفضل " أن تكون صديقا للشعب السورى بأكمله. و"لقد دعينا أيضا للمشاركة فى مؤتمر اسطنبول ولكننا رفضنا الدعوة لأسهل سبب".

ونقلت وكالة ((إيتار تاس)) للأنباء عن لافروف قوله " لو تحدثنا عن مصالح الشعب السورى، فانه يجب تمثيل كافة الأطراف بالإضافة الى جماعات المعارضة فى المؤتمر"

يذكر ان ممثلين عن عشرات البلدان شاركوا فى المؤتمر الثانى لأصدقاء سوريا الذى عقد فى اسطنبول يوم الأحد واعترفوا بالمجلس الوطنى السورى كممثل شرعى للشعب السورى وكمنظمة تجمع الجماعات السورية المعارضة.

وقد رفضت روسيا حضور الاجتماع لأنها تعتقد أنه يمهد الطريق للتدخل الأجنبى. وقد قاطعت موسكو أيضا المؤتمر الأول الذى عقد فى فبراير.



/مصدر: شينخوا/

تعليقات