بكين   أحياناً زخات مطر 27/21 

الجيش السوداني ينفي حدوث انشقاقات بين جنوده

2012:08:30.08:36    حجم الخط:    اطبع

إقرأ أيضا >إقرأ أيضا

مخاوف من أن يسهم بيع أقنعة الجلد البشري على الإنترنت في ارتكاب الجرائم أكثر من 2700 فتاة يجرين مقابلة للتنافسن على الزواج من 32 مليونير ببكين   زوجان من مدينة هونان الصينية ينويان تغيير جنسيهما وإستبدال الأدوار الزوجية
لأول مرة فتاتان مثليتان تقومان بحفل زفافهما على الطريقة البوذية   الصين تصدر معايير بر الوالدين الجديدة سمك البيرانا يظهر في جنوب الصين ويهاجم شخصين
امرأة صينية لا تستطيع السباحة تنام فوق سطح الماء 40 دق عارضات البيكيني يظهرن في "مسابقة ملكة جمال الأبقار الحلوب" دعوة شركة مترو شنغهاي النساء لحفظ كرامتهن تستقبل بإحتجاج من الحقوقيات النسويات


  الخرطوم 29 أغسطس 2012 (شينخوا) نفى الجيش السوداني اليوم (الاربعاء) انشقاق 150 من جنوده وانضمامهم للحركة الشعبية قطاع الشمال التي تخوض معارك ضده في ولاية جنوب كردفان منذ اكثر من عام، حسب موقع شبكة ((الشروق)) على الانترنت.

  ونقل الموقع عن الناطق الرسمي باسم الجيش السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد، قوله ردا على "مزاعم" الحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال بشأن انشقاق 150 جنديا من الجيش وانضمامهم لقواتها "لم ينشق ولا جندي واحد من قواتنا".

  وتابع إن "هذا محض افتراء".

  واعتبر "ان قطاع الشمال يحاول التغطية على الهزائم التي مني بها الجيش الشعبي"، مضيفا "هم يديرون حرب عصابات وليس لهم أي قواعد بجنوب كردفان".

  وسخر سعد من توعد نائب رئيس الحركة الشعبية رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي الفريق عبدالعزيز آدم الحلو، الجيش الحكومي "بهزائم تزلزل أركان النظام" في المعارك المتوقعة في فصل الصيف المقبل، قائلا"نسمع هذا الحديث كل حين والمحصلة النهائية انهم يتراجعون ويتلقون الهزائم مرة تلو الاخرى".

  وتابع "هذه لا تعدو كونها فرقعة اعلامية وحديثا للاستهلاك المحلي".

  ومنذ الخامس من يونيو 2011 يخوض الطرفان معارك في جنوب كردفان، كان اخرها في منطقة الموريب التابعة للولاية، حيث اعلن الجيش السوداني السبت الماضي انه قتل 17 من مقاتلي الحركة الشعبية قطاع الشمال بمنطقة الموريب في اشتباكات اثر احتلالهم القرية، فيما قتل جندي سوداني واصيب تسعة اخرون.

/مصدر: شينخوا/

تعليقات