الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2005:04:26.16:40
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 827.65
يورو:1077.35
دولار هونج كونج: 106.11
ين ياباني:7,8136
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>العالم

تعليق : أ هذه الديمقراطية الامريكية النمط ام الطغيان الامريكى النمط ؟

نشرت " صحيفة الشعب اليومية " فى عددها الصادر اليوم / 27 ابريل الجارى/ تعليقا بعنوان "أ هذه الديمقراطية الامريكية النمط ام الطغيان الامريكى النمط ؟" وفيما يلى موجزه :
" ثورة الورود" و" ثورة البرتقال " و" ثورة الليمون " ... وقد تغيرت الوان سلطات الدولة فى جورجيا واوكرانيا وقرقيستان فى وقت ليس بالطويل. وخسرت الاحزاب الحاكمة فى هذه الدول فى الانتخابات البرلمانية بينما استولت التيارات المعارضة على السلطات واصبحت " ثورات الالوان " مبهرة . وان نجاح " ثورات الالوان " لا ينفصل عما فعلته الولايات المتحدة من وراء الكواليس بمنأى عن الاوضاع الداخلية فى هذه الدول ولم تنكر ذلك الادارة الامريكية بل تباهت به . لكن شخصيات
واعية اشارت الى ان" الحملة الديمقراطية " التى شنتها ادارة بوش لها ثلاث نقاط ضعف قاتلة.
الاولى : ان دوافع ادارة بوش فى " تصدير الديمقراطية " ليست نقية. وان تصدير الادارة الامريكية للديمقراطية الامريكية النمط ليس من اجل ان تعيش شعوب دول اخرى تلك الحياة الغنية للامريكيين وانما يسعى الى المصلحة الامريكية الذاتية وهذه عقدة للمعيار المزدوج الذى تلجأ الادارة الامريكية اليه فيما يتعلق بالديمقراطية .وبجملة القول ان اى شئ حتى ولو يتسم بالميزة الديمقراطية اذا ما كان فى غير صالح الولايات المتحدة فانها فستقوم بكبح جماحه .
الثانية : ان اسلوب ادارة بوش فى " تصدير الديمقراطية " ليس ادبيا واخلاقيا. وان طريقة الادارة الامريكية فى تصدير الديمقراطية غير ديمقراطية للغاية وهى تضم مؤامرات مدبرة من وراء الكواليس واعمالا هدامة متعمدة وشراءات بالاموال حتى ذهبت الادارة الامريكية الى حد ان تشن حروبا بلا تورع. ولاجل نشر ما يسمى بالديمقراطية فى الشرق الاوسط واسيا الوسطى خصصت الادارة الامريكية اموالا طائلة . وانها تلجأ الى القوى اللينة والمتشددة للاخلال باجراءات الانتخابات الطبيعية وتقويضها فى بعض الدول ومن الصعب ان تعتبر مثل هذه الانتخابات الجارية فى هذه الحالة ديمقراطية ومنصفة. وان هذا الاسلوب المشين للترويج للديمقراطية عنوة جعل " الديمقراطية " التى تدعو الادارة الامريكية الى اشاعتها اصبحت منقوصة كثيرا .
والثالثة والاخيرة : ان تداعيات " تصدير الديمقراطية " الذى تقوم به ادارة بوش عنوة خطرة . وقد دلت التجارب التاريخية مرارا وتكرارا على ان تصدير اشياء بقوة , كلها قد تتعرض لما لا يتلاءم معها وللهجمات الغريبة والتغيرات النوعية . وان كافة النشاطات الرامية ل " نشر الديمقراطية " والقائمة بعد نهاية الحرب العالمية الاولى والحرب الباردة ,جعلت الصدامات القومية اشتدت وادت الى انقسامات فى الدول الواقعة فى المناطق متعددة القوميات والاعراق .
وربما ادركت وزارة الخارجية الامريكية المشكلة الناجمة عن " الترويج للديمقراطية" عنوة كتبت مصلحة الاستخبارات والابحاث الخاصة بالمسئوليات عن ابحاث السياسات التابعة لهذه الوزارة تقريرا بحثيا عنوانه " العراق والشرق الاوسط والتحولات : لعبة احجار الدومينو غير ممررة ". ولا يعرف ما اذا كان هذا التقرير يجعل اذهاب اولئك الذين يتحمسون فى الترويج للديمقراطية الامريكية النمط تصبح فى حالة هدوء.
وقال التعليق فى الختام ان ما اظهرته " الحملة الديمقراطية " التى تقوم بها ادارة بوش على المللأ هو ان الديمقراطية الامريكية النمط ليست محبوبة حقا بل ان الطغيان الامريكى النمط مكروه .
/ صحيفة الشعب اليومية اونلاين /



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق : لتكون الصين واندونسيا شريكتين حسنتين دائما وابدا

 تعليق: تحسين العلاقات الصينية اليابانية – الفعل يتفوق على القول

 تعليق: لا تتم معالجة الشؤون العالمية بدون مشاركة الصين

 تعليق: لا ننجح فى العمل دون الاستقرار

 تعليق: هناك 4 احجار عثرة فى طريق العلاقات الصينية اليابانية

 تعليق: لماذا لا ترغب الولايات المتحدة فى ان تفتح الحسابات القديمة لليابان من جديد ؟

 تعليق: اعادة تنظيم الفصائل المسلحة وتثبيت العلاقات الفلسطينية الاسرائيلية – عباس يحل العمل محل البندقية

 تعليق: الولايات المتحدة تبالغ عن سوء نية فى القوة العسكرية الصينية بهدف عرقلة رفع الاتحاد الاوربى لحظر الاسلحة للصين

 تعليق: لماذا // تنحف// القواعد العسكرية الامريكية ؟

 تعليق: الحرب الباردة لم تنته بالواقع

1  زعماء الدول الاسيوية -الافريقية يحتفلون باليوبيل الذهبى لمؤتمر باندونغ
2  تعليق: لا تتم معالجة الشؤون العالمية بدون مشاركة الصين
3  مراقبة عسكرية: ازمة الطاقة وامن الدفاع الوطنى
4  تعليق: تحسين العلاقات الصينية اليابانية – الفعل يتفوق على القول
5  القوات السورية تنسحب بالكامل قبل الموعد وتنهى وجودا عسكريا مدته 29 عاما فى لبنان

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
الشرق الأوسط
الوطن
جميع حقوق النشر محفوظة