الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2005:04:29.09:54
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 827.65
يورو:1071.67
دولار هونج كونج: 106.08
ين ياباني:7,7876
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>العالم

تعليق: نصف القطر القتالى للقوات الامريكية 18 الف كيلومكتر ويتطرق الى شمال الصين الشرقى ومنطقة شينجيانغ الصينية

بكين 29 ابريل/ نشرت صحيفة //انترناشينل هيرالد// الصينية تعليقا تؤكد فيه ان القوات الامريكية حددت نصف قطر قتالها بمقدار 18 الف كيلومتر وذلك يتطرق الى شمال الصين الشرقى ومنطقة شينجيانغ الواقعة بشمال الصين الغربى وفيما يلى مقتطفات من اقوال هذا التعليق:
اظهرت المعلومات ان وزارة الدفاع الامريوية حددت نصف قطر قتال القوات الامريكية بمقدار 18 الف كيلومتر, ويتعمق مدى ضرب القوات الامريكية المرابطة فى اوربا الشرقية واسيا الوسطى فى المناطق الخلفية لمنطقة شينجيانغ الصينية.
فى مايو من هذا العام, سيتم رفع // تقرير حول القوة العسكرية الصينية// وضعته وزارة الدفاع الامريكية سنويا الى الكونغرس الامريكى للمراجعة. وفى الوقت نفسه, وفقا لما كشفته صحيفة // وول سنتريت// اليومية الامريكية, ينظم وزير الدفاع الامريكى رامسفيلد على هدى امر الرئيس الامريكى بوش مسؤوليم رفيعى المستوى فى وزارة الدفاع وكبار ضباط القوات الامركية تقريرا سريا حول الاستراتيجية العسكرية الامريكية الجديدة, ويجدر الانتباه الى ان من هذا التقرير مضمونا يتعلق بتعزيز تأثيرات الولايات المتحدة فى الصين وما يسمى // الدول فى ملتقى الطرق//.
وتحت تأثير الاستراتيجية الجدية للجانب العسكرى الامريكى, تتمثل الجولة الجديدة للترتيبات العسكرية الامريكية بصورة ملحوظة فى تكثيف الجهود لكبح الصين. بالاضافة الى التحركات العسكرية للقوات الامريكية التى تجتذب انظار العالم فى اسيا والباسفيك, عززت القوات الامريكية ايضا ترتيباتها الهادفة الى الصين وروسيا فى اوربا الشرقية واسيا الوسطى.
وفقا لخطة وزارة الدفاع الامريكية المحددة, ستعزز القوات الامريكية وجودها العسكرى فى دول اوربا الشرقية, لتستفيد استفادة اكثر من حلفائها الجدد فى اوربا الشرقية. اولا, تخطط الولايات المتحدة لترتيب 3 قواعد خاصة لاعتراض الصواريخ فى اوربا فى عام 2005 او عام 2006 بالاضافة الى قاعدتين لاعتراض الصواريخ فى ارض الولايات المتحدة, قد يتم اختيار بريطانيا وبولندا ورومانيا, مواقع لبناء هذه القواعد, اما ايطاليا وتشيك فهما موقعان مرشحان كامنان ايضا. ثانيا, فى الوقت الذى تخفض اللقوات الامريكية فيه عدد افرادها, سيتم نقل القواعد العسكرية التى كانت فى اوربا الغربية واوربا الجنوبية سابقا الى الشرق لتفتح عدة قواعد جديدة.
وافقت بولندا وبلغاريا والمجر وتشيك على دخول القوات الامريكية اليها. وفى الوقت نفسه, نجحت القوات الامريكية حتى الان 13 قاعدة عسكرية لها فى 9 دول فى اسيا الوسطى بما فيها افغانستان.
وفقا لما كشفه خبير صينى لا يذكر اسمه, عرضت وزارة الدفاع الامريكية رسما بيانيا عندما قامت بالتبادلات العسكرية مع القوات الاجنبية, واظهر هذا الرسم البيانى حالات لجولة جديدة لتغيير ترتيبات القوة العسكرية للقوات الامريكية فى الخارج. واظهرت المعلومات ان وزارة الدفاع الامريكية حددت نصف قطر قتال القوات الامريكية بمقدار 18 الف كيلومتر, وذلك يمتد الى شمال الصين الشرقى بالكامل كما يتعمق مدى ضرب القوات الامريكية المرابطة فى اوربا الشرقية واسيا الوسطى فى المنطقة الخلفية لشينجيانغ الواقعة بشمال غرب الصين.
وفقا لما كشفته وسائا الاعلام الامريكية الرئيسية, جاء فى // تقرير القوة العسكرية الصينية// الذى وضعته وزارة الدفاع الامريكية سنويا ان القوة العسكرية للبر الصينى الرئيسى ستحقق تفوقها فى مضيق تايوان ويزداد عدد الصواريخ المتجهة نحو تايوان الى 725 صاروخا. يرى التقرير ان القوة النووية الصينية المهددة شهدت ازديادا الى حد ما, ويتجهز الجيل الجديد من الغواصات بالرؤوس النووية مما جعل الصين تمتلك قوة الهجوم المعاكس فى الحرب النووية.
اشار التقرير الى انه بالمقارنة مع الماضى, لا تهدف القوة العسكرية الصينية الى الوقاية من // استقلال تايوان// فحسب, بل الى حماية المواقع المنتجة للبترول ومعابر نقله. وذلك يبالغ فى تهديد الصين للولايات المتحدة عسكريا بالاضافة الى المبالغة فى ان الصراع فى مضيق تايوان هو سبب رئيسى لنشوب الحرب بين الصين والولايات المتحدة.
وفى التقرير السرى الذى تم وضعه تحت قيادة رامسفيلد حددت القوات الامريكية 4 اهداف رئيسية هى 1- اقامة علاقات الشراكة مع الدول المنحطة لاجل التغلب على التهديدات الارهابية, 2- الدفاع عن ارض الولايات المتحدة بما فى ذلك شن الهجوم على منظمات تخطط للهجمات الارهابية, 3- احداث التأثير فى الدول القائمة فى ملتقى الطرق استراتيجيا—مثل الصين وروسيا, 4- الوقاية من امتلاك الدول العدائية والمنظمات الارهابية لاسلحة الدمار الشامل. لذلك ستبى القوات الامريكية وحدات عسكرية ايجابية وتلقائية اكثر وذلك لا يهدف الى اعطار ردود فعل ازاء الصرع المتمثل فى هجوم كوريا الديمقراطية لجمهورية كوريا فحسب, بل الى كسب سمعة اكبر لتلك الدول لم تتحارب مع الولايات المتحدة.
بالرغم من ان علاقات التعاون بين الصين والولايات المتحدة فى المصالح الاستراتيجية المشتركة لمكافحة الارهاب الدولية والمسألة النووية الكورية ومسائل اخرى, الا ان فى داخل الولايات المتحدة عددا معينا من الشخصيات السياسية والعسكرية الرفيعة المستوى يتمسك بعناد بنزعة تهديد الصين. منذ مطلع هذا العام وخاصة الجانب العسكرى الامريكى كان يبالغ تكرارا فى الارتفاع السريع للقوة العسكرية الصينية وان الولايات المتحدة تعانى من تحديات الصين التى لم يشهد لها مثيل. قال مسؤول يشرف على الشؤون الدولية فى وزارة الدفاع الامريكية ان جيش التحرير الشعبى الصينى لم يعد قوة عسكرية فى العالم الثالث بل وصلت الى مستوى العالم الاول فى بعض المجالات. وادعى انه بالرغم من ان القوة العسكرية الصينية بالكامل لا تضاهى القوة العسكرية الامريكية الان, الا انهم لا يحتاجون الى لحاقهم بالولايات المتحدة, فقد وصلوا الى قدرا معينا من // قدرة القتال غير المتناظر// مما يهدد الولايات المتحدة. قامت وسائل الاعلام الامريكية بما فيها صحيفة واشنطن بوست بالدعاية بهذا الشأن اذ جاء فى صفحتها الاولى يوم 12 ابريل ان القوات الصينية تقوم الان بالاصلاح العسكرى التام وذلك لا ريب فى ان تجعل القوات الامريكية القابضة فى الباسفيك ترفع يقظتها. افادت الانباء بان احدث تقرير للقوة العسكرية الصينية جاء من زاوية // حماية تايوان// فى التحليل والتقييم. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق: الاقمار الصناعية لها فوائد عديدة ومكاسب هائلة وتؤثر فى تطور العالم

 تعليق: انتقال // التعاون الاستراتيجى// الصينى من مدار الانتشار افقيا الى مدار الصعود طولا

 تعليق : أ هذه الديمقراطية الامريكية النمط ام الطغيان الامريكى النمط ؟

 تعليق : لتكون الصين واندونسيا شريكتين حسنتين دائما وابدا

 تعليق: تحسين العلاقات الصينية اليابانية – الفعل يتفوق على القول

 تعليق: لا تتم معالجة الشؤون العالمية بدون مشاركة الصين

 تعليق: لا ننجح فى العمل دون الاستقرار

 تعليق: هناك 4 احجار عثرة فى طريق العلاقات الصينية اليابانية

 تعليق: لماذا لا ترغب الولايات المتحدة فى ان تفتح الحسابات القديمة لليابان من جديد ؟

 تعليق: اعادة تنظيم الفصائل المسلحة وتثبيت العلاقات الفلسطينية الاسرائيلية – عباس يحل العمل محل البندقية

1  رئيس حزب الكومينتانغ يزور ضريح مؤسس الحزب
2  تعليق: انتقال // التعاون الاستراتيجى// الصينى من مدار الانتشار افقيا الى مدار الصعود طولا
3  اكاديمية العلوم الاجتماعية الصينية: معدل نمو اجمالى الناتج الوطنى 8.9 بالمائة هذا العام
4  الأهلي السعودي يتأهل لنصف نهائي أبطال العرب
5  الرئيس الصينى يدعو الى المزيد من توسيع وتعميق التعاون مع الفلبين

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
الشرق الأوسط
الوطن
جميع حقوق النشر محفوظة