الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2007:11:12.08:10
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:741.62
يورو:1089.88
دولار هونج كونج: 95.425
ين ياباني:6.5738
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>العالم

كوريا الديمقراطية تحث اليابان على تغير سياستها العدائية

حثت جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية يوم السبت/10 نوفمبر الحالي/ اليابان على العمل من اجل "حل سياسى صحيح" وان تغير سياستها العدائية تجاه بيونجيانج.
جاء فى تعليق صادر من وكالة الانباء المركزية الكورية "ان عقوبات اليابان ضد كوريا الديمقراطية تتعارض بشكل كبير مع اتجاه الوضع الدولي الشامل، وستؤدي فقط الى زيادة العلاقات العدائية بين كوريا الديمقراطية واليابان".
جاءت تصريحات كوريا الديمقراطية عقب رفض اليابان توفير مساعدات اقتصادية بموجب اتفاقية المحادثات السداسية بسبب "قضية الاختطاف".
وقررت اليابان مد العقوبات الاقتصادية على بيونجيانج لستة شهور اخرى بسبب عدم وجود اي تقدم في قضية اختطاف الرعايا اليابانيين فى اواخر سبتمبر الماضي.
ومازالت قضية المختطفين، الذين اختطفوا على يد عملاء لكوريا الديمقراطية من بلادهم في السبعينيات والثمانينيات، عقبة كبيرة أمام اقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين.
وتقول اليابان انها لن تستأنف علاقاتها الدبلوماسية مع بيونجيانج الا اذا تمت تسوية قضية الاختطاف، في حين تصر كوريا الديمقراطية على اغلاق القضية ومطالبة اليابان بالتعويض جراء الحكم الاستعماري الياباني لشبه جزيرة كوريا في الفترة من 1910 الى 1945.
وقالت وكالة الانباء "ان كوريا الديمقراطية اتخذت تدابير عملية لنزع السلاح النووي بموجب اتفاقية اقرها الاطراف الستة والتزمت الدول المعنية بتعهداتها".
واضافت وكالة الانباء"إنها اليابان هي التي تلقي بالعراقيل في طريق المحادثات".
وقالت "ان الاختيار الصحيح لليابان هو ان تتخلى عن مسارها المبتذل والمتعصب والمحافظ تجاه كوريا الديمقراطية".
تجدر الاشارة الى ان منذ اجراء اختبارات نووية كورية ديمقراطية في اكتوبر الماضي، فرضت اليابان مجموعة من العقوبات على البلاد، من بينها منع السفن الكورية الديمقراطية من استخدام موانيها، وكذا فرض حظر على صادرات 24 سلعة الى كوريا الديمقراطية.
كانت الاطراف الستة - الصين وكوريا الديمقراطية و الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية وروسيا واليابان - قد وقعت على اتفاقية هامة يوم 13 فبراير الماضى تطالب فيها كوريا الديمقراطية باعلان جميع برامجها النووية وتعطيل كافة المنشآت النووية الحالية، في حين تقوم الاطراف الاخرى بتوفير اجمالي مليون طن من الوقود الثقيل او ما يعادلها من مساعدات للبلاد. /شينخوا/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 كوريا الديمقراطية تحث اليابان على تغيير سياستها العدائية

 محادثات بين اليابان وكوريا الديمقراطية حول تطبيع العلاقات


أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة