الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:09:10.10:49
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.99
يورو:965.55
دولار هونج كونج: 87.673
ين ياباني:6.3479
نرحب بتقديم مستخدمى الانترنت الغفيرين الاقتراحات والتوصيات بشأن الاولمبياد 2008
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>العالم

مراقبة دولية: الذكرى السنوية السابعة لوقوع حادث // 11 سبتمبر//: محدود مكافحة الارهاب الامريكية الطراز يبرز بروزا تاما

بكين 10 سبتمبر/ بثت وكالة انباء الصين الجديدة مراقبة دولية تحت عنوان // الذكرى السنوية السابعة لوقوع حادث // 11 سبتمر//: محدود مكافحة الارهاب الامريكية الطراز يبرز بروزا تاما// وفيما يلى موجزه:
بعد وقوع حادث // 11 سبتمبر// عام 2001، اصبحت مكافحة الارهاب مهمة رئيسية تنفذها الولايات المتحدة فى سياسة الامن القومى والسياسة الخاريجية. ولكن //حرب مكافحة الارهاب الامريكية الطراز// التى تمتاز بخصائص المبادرة بالضرب والانفراد استمرت لفترات طويلة ولم تنته حتى الان منذ 7 سنوات، وخاصة جعلت حرب العراق وحرب افغانستان الولايات المتحدة تدفع ثمنا باهظا. لذا اضطرت الولايات المتحدة الى القيام بالفحص الذاتى للدروس الناتجة عن // حرب مكافحة الارهاب//. اشار المراقبون الى انه يصعب تجنب الولايات المتحدة لادخال التعديلات على سياستها حول مكافحة الارهاب.
بعد وقوع حادث // 11 سبتمر//، تبنت حكومة بوش نزعة المحافظية الجديدة المؤكدة على العمل العسكرى والمبادرة بالضرب، وشنت معارك واحدة بعد اخرى، لتشن // حرب مكافحة الارهاب// على نطاق العالم كله. ولكن الولايات المتحدة لم تدمر وكر الارهاب تماما عبر الحرب، ولا تحطم شبكة الارهاب، وانما اضطرت الى مواجهة واقع ظهور مواقع غير قليلة لينبت فيها الارهاب الجديد فى الشرق الاوسط وشمال افريقيا.
اشار تقرير صادر من مؤسسة / راند/ الامريكية فى يوليو الماضى الى انه بالرغم من ان ارض الولايات المتحدة لم تتعرض للهجوم الارهابى مرة اخرى منذ وقوع حادث// 11 سبتمبر//، الا ان تنظيم // القاعدة// الذى يعد الهدف الاول لمكافحة الولايات المتحدة ضد الارهاب كان يحدث حوادث ارهابية متواصلة فى اوربا واسيا وافريقيا، وبنى // مؤخرة راسخة// له فى الحدود بين باكستان وافغانستان، ولم تضعف قوته الفعلية. وذلك يبرز تماما المحدود الشديد لمكافحة الارهاب بوسيلة حربية وحيدة.
حلل هذا التقرير حالة 648 منظمة ارهابية خلال الفترة ما بين عامى 1968 و2006، مشيرا الى ان 7 بالمائة منها ابيدت من خلال العمليات العسكرية فقط. يرى السيد جونس منظم هذا التقرير ان عبارة // حرب مكافحة الارهاب// ليست مناسبة بذاتها، اذ تجارى ما يسمى نظرية // النزاع الحضارى// بصورة عفوية، مما يجعل الارهاب يفتح مجالا اوسع فى الشرق الاوسط واماكن اخرى. وتخلت بريطانيا واستراليا الدولتان المتحالفتان للولايات المتحدة عن استخدام عبارة // حرب مكافحة الارهاب// لتحلا // عملية مكافحة الارهاب// محلها.
حرب العراق // خيرة// لسياسة مكافحة الارهاب الامريكية الجارية، و// ساحة قتال رئيسية لمكافحة الارهاب// فى عين حكومة بوش. ولكن، بالرغم من ان الولايات المتحدة تمتلك القوتين الاقتصادية والعسكرية الفعلتين الكبريين المعروفتين لدى العالم كله، ودفعت ثمنا باهظا باستهلاك 653 مليار دولار امريكى ومقتل 33 الف جندى امريكى، الا انها عاجزة حتى الان عن تهدئة الوضع فى العراق فعلا.
شهدت مشاعر معارضة الحرب ارتفاعا متواصلا فى داخل الولايات المتحدة، وذلك لم يجعل الحزب الجمهورى يخسر انتخابات ميدترم فى عام 2006 فحسب، بل يشكل عقبة كبيرة للحزب الجمهورى فى تحقيق الهدف الرامى الى المحافظة على مكانة ادارة الحكم فى الانتخابات لهذا العام ايضا؛ وفى المجتمع الدولى، جعلت حرب العراق سياسة مكافحة الارهاب الامريكية تفقد تأييدا و يوما بعد يوم.
منذ فترة زمنية، وبسبب تدهور الوضع فى افغانستان، ارتفعت اصوات لنقل مركز مكافحة الارهاب من العراق الى افغانستان لدى الاوساط الشعبية والسياسية الامريكية ارتفاعا متواصلا. اظهر استطلاع اجرته صحيفة يو اس تودى انه بالرغم من ان 70 بالمائة من الامريكيين يعارضون حرب العراق الا ان ثلثيهم يرون ان العملية العسكرية التى شنتها الولايات المتحدة على افغانستان صحيحة. ان ال70 بالمائة من الخبراء المائة فى الامن القومى الامريكى الذين اجرت استطلاعا عليهم مؤسسة جالوب الاستشارية ، يؤيدون زيادة عدد الجنود فى افغانستان فى الوقت الذى تنسحب فيه القوات من العراق.
لاجل مجاراة النوايا الشعبية والاستيلاء على // حق الحوار// فى الامن القومى، اتخذ كل من اوباما مرشخ الحزب الديمقراطى للانتخابات الرئاسية وماكين مرشح الحزب الجمهورى موقفه الجديد من // حرب مكافحة الارهاب//. اذ جدد اوباما مرات انه سيسحب جميع القوات القتالية من العراق فى غضون 16 شهرا، وسيخلف قوات عدد افرادها لا يتحدد تنفذ مهمات غير قتالية هناك. ولكن، بالرغم من ان ماكين لا يرغب فى وضع جدول زمني للانسحاب من العراق الا انه قال انه من المحتمل ان تخفض الولايات المتحدة عدد قواتها فى العراق الى حد كبير فى غضون سنتين اذا استقر الوضع فى العراق. وفى مسألة افغانستان، يتعهد كل منهما بزيادة عدد افراد القوات.
يرى المحللون انه بعد تولى الرئيس الامريكى الجديد منصبه، من المحتمل الكبير ان ينخفض عدد افراد القوات الامريكية فى العراق تدريجيا، وفى الوقت نفسه، سيتم تعزيز مكافحة الارهاب والعمل العسكرى فى افغانستان. اى تأثير سيحدثه ذلك فى الوضع فى الولايات المتحدة وجنوب اسيا والعالم، من الصعب الان ان يتوقع.
اتخذ معظم الاشخاص من اكثر من المائة من الخبراء فى الامن القومى الامريكى الذين اجرت استطلاعا عليهم مؤسسة جالوب، موقفهم السلبى من سياسة مكافحة الارهاب الامريكية الجارية، ويرون ان الظل الارهابى لا يزال يغطى الولايات المتحدة لفترات طويلة رغم ان التهديد الارهابى ليس ملحا. يرى 71 بالمائة ان حادثا اخر مثل حادث // 11 سبتمبر// سيقع مرة اخرى فى الولايات المتحدة فى عشرات السنين المقبلة. يرى 85 بالمائة انه من المحتمل الكبير ان تقع حوادث هجومية ضيقة الحجم فى غضون عشرة سنوات مقبلة.
ولكن استطلاعا اجراه مركز بيو للبحوث مؤخرا دل على ان الامريكيين لا يعيدون لاول مرة يعتبرون الامن القومى مسألة رئيسية لهم منذ وقوع حادث // 11 سبتمبر//.
اشار الخبراء الى ان الارهاب يعد تحديا مشتركا تواجهه البشرية الجمعاء، لا يستطيع المجتمع الدولى ان يجرف التربة التى ينبت فيه الارهاب ويطارد شبحا ارهابيا يتردد فى انحاء العالم الا بعد ان يعزز التعاون لحل الظواهر غير العادلة بجهد، وعن طريق اتخاذ اجراءات شاملة تتضمن وسائل اقتصادية وسياسية وثقافية وعسكرية. اذا اعتمدت دولة او دولتان على وسيلة الحرب لمكالفحة الارهاب بشكل اعمى فلا بد من ان تكون النتيجة معاكسة تماما لامالها. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  فيديو: حفل افتتاح دورة بكين للألعاب البارالمبية 2008
2  محطة التلفزيون المركزية الصينية تكشف عن غواصتين نوويتين هجوميتين من طراز 091 تابعتين لجيش التحرير
3  تعليق: العلاقات الليبية الامريكية تدخل الى مرحلتها الجديدة
4  حفل افتتاح أولمبياد بكين للمعاقين يتصدر اهتمامات الصحافة الرياضية العربية
5  الصين تفتتح اولمبياد بكين للمعاقين باحتفال للحياة والانسانية

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة