فقد طائرة لإير فرانس
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

تقرير اخباري: ماذا حدث للرحلة 477 لشركة اير فرانس؟

2009:06:04.09:02

حدد حطام متناثر على مساحة ثلاثة اميال (خمسة كيلومترات) من المياه المفتوحة بالمحيط الاطلسي الموقع الذي هوت إليه الطائرة ايرباص (ايه330-200) التابعة لشركة ايرفرانس وعلى متنها 228 شخصا.
لكن لحين انتشال تسجيلات الصندوق الاسود بالغة الاهمية للطائرة من اعماق الاطلسي، يظل ما أدى الى وقوع الحادث المؤسف يوم الاحد الماضي للرحلة 477 المشؤومة محل حيرة للمهتمين بذلك.
الهجمات الارهابية غير مستبعدة
مازال سبب تحطم الطائرة غامضا، اذ تشكل العواصف الرعدية أو البرق أو مجموعة من مسببات الكوارث اسبابا لنظريات محتملة.

فبالاخذ في الاعتبار هجمات 11 سبتمبر 2001 في امريكا، يؤكد الكثيرون احتمال حدوث اختطاف ارهابي للطائرة حال الابلاغ عن فقد الطائرة في البداية.
ويستبعد جان-لوى بورلو، الوزير الفرنسي المشرف على النقل، بشدة فكرة الارهاب قائلا انه يعتقد ان اختفاء الطائرة حادث طيران محض.
وقال مسئول رفض ذكر اسمه بوزارة الدفاع الفرنسية انه لا دليل على وقوع هجمات او اية أعمال عنف على متن الطائرة.
ولكن وزير الدفاع الفرنسي ايرفي موران قال ان الارهاب مازال غير مستبعد.
وقال موران لردايو (اوربا 1) "لا نستطيع استبعاد العمل الارهابي، اذ يعد الارهاب التهديد الرئيسي الذي يواجه الديمقراطيات الغربية. لكن في الوقت الراهن ليست لدينا أدلة تشير الى امكانية ان يكون مثل هذا العمل كان سببا وراء وقوع هذا الحادث".
ترك وقوع الحادث الغامض غشاوة جعلت الحكومة الفرنسية تتخذ موقفا متحفظا إزاء كل الاحتمالات. وقال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اول من امس الاثنين بمطار شارل ديجول في باريس، لا يمكن استبعاد "اي فرض".
تتبع الصندوقين الاسودين
قال مسئولون برازيليون ان الطائرة اختفت فوق الاطلسي في مكان ما عند نقطة تبعد 186 ميلا (300 كيلومترا) شمالي شرق مدينتها الساحلية ناتال وجزر كيب فيردى قبالة سواحل افريقيا.
وتعرف المنطقة باسم "منطقة الحصان" اذ يجتمع مداري نصف الكرة الشمالي والجنوبي فيما يؤدي ذلك احيانا الى وقوع عواصف رعدية قد ترتفع الى 55 الف قدم (16760 مترا) وهو ارتفاع أعلى مما يمكن لطائرة تجارية ان ترتفع اليه.
ورصدت الطائرات العسكرية البرازيلية اليوم حطاما متناثرا يمتد على مسافة خمسة كيلومترات فوق الاطلسي على بعد نحو 400 ميل (644 كيلومترا) من مجموعة جزر فرناندو دي نورونها البرازيلية على مقربة من جزيرتي ساو بيدرو وساو باولو.
وقال دوجلاس فيريرا ماشادو رئيس تحقيقات وكالة الطيران المدني البرازيلية للصحفيين "ان الصندوقين الاسودين يجب أن يكونا قد غرقا في المحيط".
ولن يعرف سبب وقوع الحادث الا حال انتشال الصندوقين الاسودين، اذ جرى تصميمهما للبقاء 30 يوما تحت الماء.
عوامل رئيسية للتحطم
ما الذي تسبب في الحادث؟ الخبراء في حيرة لتفسير تحطم الطائرة.
ان طاقم الطائرة لم يبعثوا نداء استغاثة قبل تحطم الطائرة فيما ارسل نظام الطائرة رسالة اوتوماتيكية قبل الاختفاء مباشرة، مسجلا فقط الضغط داخل الكابينة وحدوث خلل كهربي.
وحلل بيير سباراكو خبير الطيران الفرنسي سجلات الرحلة 447 واشار امس الثلاثاء الى حدوث خلل تكنولوجي نتيجة سوء الاحوال الجوية قد يكون اكثر الاسباب احتمالا.
واشار الى ان الطائرة هوت اثناء تحليقها، وهو الجزء من الرحلة الاكثر امنا مقارنة بالاقلاع او الهبوط.
ويعتقد كبير التنفيذيين باير فرانس بيير-هنري جورجيون غير ذلك، اذ قال ان السبب الحقيقى على الارجح هو حدوث خلل تكنولوجي قبل مواجهة الطائرة عاصفة شديدة.
وجرى تكليف الان بولار الذي قاد تحقيقات تحطم الطائرة الكونكورد في يوليو 2000 برئاسة فريق التحقيق في الحادث الفرنسي. وقال بولار ان الفريق سيقدم اول تقاريره المبدئية في نهاية يونيو. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة