فقد طائرة لإير فرانس
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

تعليق: دفع فكرة حول التكامل الاسيوى الباسفيكى

2009:06:08.08:39

بكين 8 يونيو/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم تعليقا تحت عنوان // دفع فكرة حول التكامل الاسيوى الباسفيكى // وفيما يلى نصه:
عقدت الدورة الثامنة للمؤتمر الامنى الاسيوى فى سنغافورا فى نهاية الشهر الماضى، اصبح // التكامل الاسيوى الباسفيكى موضوع حديث حارا مرة اخرى. يمتاز // التكامل الاسيوى الباسفيكى بلون مثالى الى حد ما، ويتجسد فى التطلع الطويل الامد للاطار الاقليمى الاسيوى الباسفيكى.
ان // التكامل الاسيوى الباسفيكى// قدمه رئيس الوزراء الاسترالى كيفن رود لاول مرة فى يونيو الماضى. وفقا لفكرته، ستقام منظمة عابرة لشاطئى الباسفيك تتضمن الولايات المتحدة، والصين، واليابان، والهند، وذلك على اساس الاطارات الاقليمية الجارية مثل منظمة التعاون الاقتصادى الاسيوى الباسفيكى، ومنتدى الاسيان الاقليمى، والاسيان 10 زائد 3 بالاضافة الى قمة اسيا الشرقية، لاجل تطوير القدرة على مواجهة التهديد للامن غير التقليدى العابر للدول، وتعزيز غير التمييز الاقليمى، وافتتاح الالية التجارية، وتقديم الضمان الامنى للطاقة، والموارد، والاغذية لفترات طويلة. اشار كيفن رود الى ان الشكوكية رأت ايضا ان التكامل الاوربى تنقصه الامكانية الواقعية، ولكن الاتحاد الاوربى حقق فى نهاية المطاف تكاملا عاليا فى المجالات السياسى، والاقتصادى، والاجتماعى. ودلت الوقائع على ان //الخطوة الاولى ضرورية//.
ان الفكرة حول // التكامل الاسيوى الباسفيكى// قائمة على اساس التحديد والمعرفة لمعنى التحديات التى تواجهها منطقة اسيا والباسفيك. تحت خلفية تعميق تطور عولمة الاقتصاد، شهد الامن التقليدى والامن غير التقليدى تشابكا متبادلا. اصبحت المسائل المتعلقة بتقلبات الجو، وسلامة الطاقة والاغذية، والاوبئة موضوعا هاما للعلاقات الدولية، وان تخلل الارهاب، وانتشار اسلحة الدمار الشامل واسع النطاق، وطغيان القرصنة تتطلب التنسيق والمواجهة متعددة الطبقات ايضا.
تأكد // التكامل الاسيوى الباسفيكى// من ادوار اطارات الانظمة الاقليمية . ولكن الولايات المتحدة لا تزال اقوى كيان استراتيجى فى هذه الفكرة، وتعتبر القيادة الاستراتيجية الامريكية مفتاح سؤال لحماية الامن الاقليمى ايضا. وبهذا السبب، لقى // التكامل الاسيوى الباسفيكى// فى بداية تقديمه مقابلة باردة من قبل سنغافورا، وتايلاند ودول اخرى من الاسيان. يقلق بعض المحللين ان دول الاسيان ستكون فى حافة الاطار الاقليمى فى المستقبل. واعتزم كيفن رود تخفيف لون الدولة الكبرى لهذه المرة فى سنغافورا ربما من جراء هذه الخلفية مؤكدا على الدور الرئيسى الذى يلعبه النظام الاقليمى الجارى للاسيان فى عملية تشكيل // التكامل الاسيوى الباسفيكى//.
انطلاقا من عمق الطبقات، نرى ان المفاهيم المتنوعة تشهد صداما على نطاق واسع فى الشؤون الدولية. اذا تم استنتاج منطق // واقعية العصمة الحرفية// الى اقصى حد، فان اى تصور حول التعاون الدولى هو كلام فارغ. ولكن، اذا خضع الناس لمعرفة الصدام الذى لا مفر منه فى المستقبل، فيمتاز هذا المنطق بطبيعة // التحقيق الذاتى للتنبؤ//. ان الدول فى اسيا الشرقية تعتمد بعضها على البعض اقتصاديا وتجاريا، واصبح لها حاجة واقعية الى التعاون فى الامن غير التقليدى، ولكن فى الامن التقليدى يبقى تحد صارم. ان التكامل الاسيوى الباسفيكى مصيره عملية معقدة للغاية، وان الاهم هو استغلال فرصة التعاون، والتغلب سويا على العواقب الواقعية. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة