فقد طائرة لإير فرانس
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

هيلاري كلينتون تنفي وجود صلة يين مسألة سجن الصحفيتين الأمريكيتين واحتمال فرض عقوبات على بيونغ يانغ

2009:06:09.13:32

ذكرت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري رودهام كلينتون يوم الاثنين/ 8 يونيو الحالى /, ان الجهود الرامية الى اطلاق سراح الصحفيتين الأمريكيتين والى فرض عقوبات دولية على بيونغ يانغ "مسألتان منفصلتان تماما".
وقالت هيلارى للصحفيين عقب اجتماعها مع نظيرها الاندونيسي نوير حسن ويراجودا "اننا نعتبر هاتين المسألتين منفصلتين تماما".
وذكرت هيلارى , "اننا نعتقد ان السجن والمحاكمة والحكم على لورا (لينغ) وايونا (لي) ينبغي النظر لها كمسألة انسانية. ونتمني ان تمنح كوريا الشمالية عفوها وترحيلهما".
وحكمت جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية على الصحفيتين الأمريكيتين , اللتين أعتقلتا في شهر مارس الماضى بتهمة عبورهما غير الشرعى للحدود من الجانب الصينى وارتكابهما "أعمالا عدائية" ضد البلاد , بالسجن 12 عاما من "اعادة التأهيل من خلال العمل".
وقالت هيلارى "إن لدينا ولدى المجتمع الدولي مخاوف أخرى إزاء كوريا الشمالية، ولكن هذه المسائل منفصلة ومستقلة عما يحدث للصحفيتين."
واكدت الوزيرة الامريكية, " اننا نتبع كل نهج ممكن من اجل اقناع كوريا الشمالية باطلاق سراحهما وارسال الشابتين الي وطنهما".
وقال بعض المحللين انه من خلال هذا الحكم على الصحفيتين الأمريكيتين، تأمل كوريا الديمقراطية أن تجبر ادارة اوباما على اتخاذ اجراءات عملية للاتصال ببيونغ يانغ, والأكثر من ذلك اطلاق عملية حوار مباشر نحو تطبيع العلاقات بين البلدين.
وتقول تقارير هنا انه من المتوقع أن يكون الرئيس السابق آل غور مبعوثا خاصا للإدارة الأمريكية حول التعامل مع هذا الشأن. وآل جور مشارك في تأسيس تلفزيون ((كارنت تي في)) الذي تعمل به لورا وإيونا.
وفي 25 مايو, اعلنت كوريا الديمقراطية انها "نجحت في اجراء تجربة نووية اخرى تحت الارض", وهو ما قالت بيونغ يانغ إنه قد أثبت "الردع النووي للدفاع عن النفس".
وقد أسفرت التجربة النووية والتجارب الصاروخية التالية عن تدهور الوضع الأمني في شمال شرق آسيا.
وتعمل الولايات المتحدة مع مجلس الامن الدولي من أجل اعتماد قرارقوى يجعل بيونغ يانغ تدرك انه يتعين عليها "دفع ثمن مقابل تحركاتها الاستفزازية". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة