مهمة سلام
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

أوباما يشيد بالتصويت ضد مشروع قانون لتخصيص اموال لشراء طائرات مقاتلة

2009:07:23.13:38

أشاد الرئيس الامريكي يوم الاربعاء / 22 يوليو الحالى/ بتصويت الكونجرس ضد مشروع قانون كان يقضي بتخصيص 1.75 مليار دولار أمريكي من ميزانية الدفاع لعام 2010 لتمويل شراء المزيد من طائرات "اف - 22".
قال اوباما بعد ان صوت 58 من اعضاء مجلس الشيوخ ضد مشروع القانون فيما صوت 40 لصالحه، "انني ممتن لأن مجلس الشيوخ صوت لتوه ضد اضافة 1.75 مليار دولار الى الميزانية لشراء طائرات مقاتلة من طراز اف - 22 وبخاصة بعد ان ذكر خبراء الجيش واعضاء من الحزبين اننا لا نحتاج اليها".
وذكر الرئيس "اننا في وقت نشارك في حربين ونواجه عجزا خطيرا، فكان هذا سيعتبر اهدارا للأموال لا تبرير له.. ان كل دولار نضيعه من ميزانية الدفاع من الأولى أن ننفقه لدعم قواتنا او للاستعداد لتهديدات مستقبلية او لحماية الشعب الأمريكي".
وأضاف ان " ميزانيتنا تقوم على ان يكون اجمالي الارباح والخسائر صفر، واذا خصصنا المزيد من الاموال لشراء طائرات اف - 22 فسيكون الخاسر هو قواتنا ومواطنينا".
كان وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس قد اوصى الرئيس في بداية العام الحالي بوقف انتاج طائرات اف -22 في ختام برنامج تمويلها الحالي في العام المالي 2009 كجزء من الاصلاح الشامل لميزانية الدفاع الذي دعا اليه.
وعوضا عن ذلك اوصى جيتس في مشروع قانون الميزانية لعام 2010 بانتاج المزيد من الطائرات المأهولة الأحدث وسلسلة مقاتلات الهجوم المشتركة اف - 35 القادرة على حمل عدد كبير من الاسلحة وتناسب بشكل افضل المهام الجوية - الارضية مثل تدمير الدفاعات الجوية المعقدة للعدو.
وقال جيتس ان المقاتلة اف - 35 تتكلف ايضا نصف ما تتكلفه المقاتلة اف - 22 من اموال ولديها القدرة على ان تصبح "بمثابة العمود الفقري لاسطول الطيران التكتيكي للولايات المتحدة لعقود مقبلة".
وبناء على توصيات جيتس وعدت ادارة اوباما بالاعتراض على اي اقتراح للكونجرس من شأنه ان يسمح بتخصيص مزيد من الاموال لبرنامج طائرات اف -22.
بيد ان خطة وقف انتاج المقاتلات اف -22 واجهت معارضة شرسة من قبل الكونجرس حيث تؤدي الى فقد آلاف الاشخاص من ولايات او نواحي يمثلها المشرعون لوظائفهم. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة