البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

تحليل اخبارى: الناخبون اليابانيون يتطلعون للتصويت للمعارضة لمعاقبة الحزب الحاكم

2009:08:13.10:41

للمرة الاولى فى جيل واحد يبدو ان الحزب الحاكم اليابانى الحزب الليبرالى الديمقراطى قد يفقد السلطة حيث ان الحزب الديمقراطى اليابانى يتقدم فى الاستطلاعات قبل اسابيع من الانتخابات التى تجرى يوم 30 اغسطس . وبالرغم من ذلك يقول المحللون ان الحزب الديمقراطى اليابانى من المحتمل ان يفوز اساسا بسبب رغبة الناخبين فى معاقبة الحزب الليبرالى الديمقراطى.
وقال المحلل اتسو ايتو فى مؤتمر صحفى فى طوكيو الاسبوع الماضى "من المحتمل ان يسجل الحزب الديمقراطى اليابانى نتيجة كبيرة فى هذه الانتخابات بسبب ان ريحا يبدو انها تهب لصالحه ".
ولكن كثيرين لا يرون أن نهوض الحزب الديمقراطى اليابانى يرتكز على سياساته. بل"ان هناك مزاجا لمعاقبة الحزب الليبرالى الديمقراطى خاصة بعد استقالة رئيس الوزراء اليابانى جونيتشيرو كويزومى واحباط عدد من رؤساء الوزراء غير المنتخبين". صرح بذلك بروفيسور العلوم السياسية فى جامعة صوفيا فى طوكيو فى اشارة الى الولايات المضطربة لشينزو ابى وياسو فوكودا و تارو اسو.
وخلال فترة ما بعد كويزومى فان الحزب الليبرالى الديمقراطى تورط فى سلسلة من الفضائح التى ترتب عليها هبوط فى نسبة تأييد الحزب فى الاستطلاعات. وبالتحديد فى عام 2007 تم الكشف عن ان الحكومة قد فقدت سجلات المعاشات لملايين الافراد الامر الذى ادى الى حركة ارتجاعية عامة شهدت سيطرة الحزب الديمقراطى اليابانى على مجلس الشيوخ فى البرلمان فى وقت لاحق من هذا العام.
وقد ساعد هذا الحدث على تلميع الحزب الديمقراطى اليابانى وتغيير النظرة العامة اليه. وقد كتب توبياس هاريس المعلق على الشئون اليابانية فى المدونة الالكترونية أوبزيرفينج جابان "مهما كانت نقائص الحزب الديمقراطى اليابانى فانه قد اجتاز العتبة فى اعين الجمهور: فحظى بالثقة فى انه بمقدوره أن يصل على الاقل لمرة واحدة الى السلطة . وقد ساعد على ذلك ما حدث فى عام 2007 وانا متأكد للغاية ان الحزب الديمقراطى اليابانى سينجح فى الانتخابات المحلية".
وحتى الان فان الحزب الليبرالى الديمقراطى لم يصل بعد الى تحرك فعال لمواجهة تنامى شعبية الحزب الديمقراطى اليابانى. ولكن وزير المالية كاورو يوسانو ربما أشار فى الاسبوع الماضى الى طريقة الحزب الليبرالى الديمقراطى حينما قال فى خطاب له انه اذا ما رغب الحزب الديمقراطى اليابانى فى تنفيذ كل سياساته المقترحة -- بما فى ذلك تخفيض الضرائب على المشروعات الصغيرة ومتوسطة الحجم - - فانه يجب ان يجد وسيلة لزيادة الاموال لتنفيذ ذلك. وقال يوسانو انه يعتقد ان الحزب الديمقراطى اليابانى يتعين عليه زيادة ضريبة الاستهلاك من 5 فى المائة الى 25 فى المائة من اجل تنفيذ المقترحات الواردة فى بيانه الرسمى.
و قال البروفيسور ناكانو "ان برنامج الحزب الديمقراطى اليابانى ضعيف. و"الحزب الديمقراطى اليابانى يركب موجة معاقبة الحزب الليبرالى الديمقراطى. وذلك قد يكون كافيا فى الوقت الحالى الا انهم اذا وصلوا الى السلطة واستمروا على نهجهم فسيخسرون".
ولكن وجود بعض المتناقضات فى البيان الانتخابى للحزب الديمقراطى اليابانى لا ينفى أن الحزب الليبرالى الديمقراطى له مشاكله أيضا فى هذا الجانب. وقد انتقد النقاد الحزب لغموض برنامجه. ويقول هاريس "إن حكومة الحزب الديمقراطى اليابانى سوف يتعين عليها اصدار قرارات تتجاوز برنامجه الا ان الحزب قد قدم على الأقل خارطة طريق مقارنة ببرنامج الحزب الليبرالى الديمقراطى الذى يضم اهدافا مختلفة دون ان يوضح كيفية تحقيقها."
واضاف "ان خطط الحزب يعتد بها بدرجة كافية - - فقد نجح فى تقديم دليل لاولويات الحزب وكيف يعتزم تقديم هذه الاولويات " . واكد "ان الشخص يمكن ان يرفض مقترحات الحزب ولكنه لن يراها غامضة والحزب يقدم بعض الارقام حول ما سينفقه على العديد من البرامج".
ومع بقاء ثلاثة اسابيع حتى اجراء الانتخابات فان الحزب الديمقراطى اليابانى ما يزال لديه كل شىء للقتال وإن كان عدد قليل يعتقدون ان الحزب سوف يخرج من هذه الانتخابات دون أن يتعرض لانتقاد شديد.
الا ان نصرا يحرزه الحزب الديمقراطى سوف يكون البداية وليس النهاية للتغيير السياسى فى اليابان. واضاف هاريس "ان تغير النظام لن ينتهى مع فوز الحزب الديمقراطى اليابانى يوم 30 اغسطس بل سيبدأ مع فوز الحزب الديمقراطى اليابانى وان نجاحه سوف يعتمد على قدرة الحزب الديمقراطى اليابانى على اصلاح ادارة اليابان". ( شينخوا )

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة