البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

رئيس الوزراء اليابانى: الحزب الديمقراطى الليبرالي لديه القدرة على تولى المسئولية

2009:08:18.09:57

صرح رئيس الوزراء اليابانى تارو آسو أمس الاثنين / 17 اغسطس الحالى/ ان حزبه الحاكم، الحزب الديمقراطى الليبرالي، هو الوحيد الذى لديه القدرة على الحكم.
صرح آسو بذلك خلال مناظرة اجريت بينه وبين رؤساء 5 احزاب سياسية اخرى، من بينهم حزب المعارضة الرئيسى، الحزب الديمقراطى اليابانى، عشية بداية الحملة الرسمية لانتخابات 30 اغسطس.
وقال آسو فى حضور زعيم المعارضة الرئيسية يوكيو هاتوياما وزعماء 4 احزاب اخرى فى نادى الصحافة الوطنى اليابانى فى طوكيو "ما اريد ان اركز عليه (للجماهير) هو (من يملك) القدرة على تولى المسئولية."
وقال زعيم الحزب الحاكم "ان الحزب لديه وعود ثابتة خلال حملته الانتخابية ويتمتع بالقدرة على تنفيذها."
ومطالبا بتغيير الحكومة، انتقد هاتوياما الحزب الحاكم بأنه يعتمد بشكل كبير على البيروقراطيين فى وضع السياسات ويقوم باهدار اموال الضرائب المدفوعة.


واضاف، رافضا الحزب الحاكم وواصفا اياه بأنه أبعد ما يكون عن المسئولية "دعنا نضع حدا نهائيا للسياسات التى توجهها البيروقراطية، ودعونا، من فضلكم، نحصل على السلطة لاحداث تغيير فى الحكومة."
وعلى صعيد قضية ما اذا كانت ضريبة الاستهلاك يجب ان تزيد على نسبة 5 فى المائة الحالية، قال آسو ان الحزب سيعمل نحو تحقيق زيادة فى الضريبة الاستهلاكية عندما يتعافى الاقتصاد، بينما يؤكد هاتوياما مجددا على موقف حزبه بأنه ليس من الضرورى زيادة ضريبة المبيعات لمدة 4 سنوات على الاقل بعد توليه السلطة.
وخلال المناظرة التى استمرت لمدة ساعتين، اعترف آسو ايضا ان عملية تخفيف المركزية والاصلاحات فى عهد كويزومي اسفرت عن حدوث انقسامات وفجوات اجتماعية مثل زيادة عدم المساواة بين المناطق الحضرية والريفية والتى عملت على زيادة غنى الاغنياء وفقر الفقراء.
ومن المتوقع ان تبدأ الحملة الرسمية غدا (الثلاثاء)، ومن المتوقع ان يتقدم حوالى 1300 شخص لخوض انتخابات مجلس النواب الذى يتكون من 480 مقعدا -- 300 منهم مقاعد فردية و180 مقعدا لدوائر انتخابية بالتمثيل النسبى.
ووفقا لاخر استطلاع اجرته وكالة انباء (كيودو) عبر الهاتف خلال عطلة نهاية الاسبوع، فإن حزب المعارضة الرئيسى يتقدم بشكل واضح على الحزب الحاكم.
واظهر الاستطلاع ان 32.6 فى المائة من المشاركين قالوا انهم سيعطون اصواتهم للحزب المعارض، بينما يؤيد 16.5 فى المائة الحزب الحاكم. (شينخوا)


[1] [2] [3]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة