البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

تحليل إخبارى: القضيتان الرئيسيتان فى مؤتمر الأمم المتحدة حول تغير المناخ

2009:12:07.17:12

اصبحت كوبنهاجن عاصمة الدنمارك، حيث سيفتتح مؤتمر الأمم المتحدة حول تغير المناخ اعماله اليوم الاثنين/7 ديسمبر الحالي/، محط الانظار حيث من المتوقع ان يجذب الاجتماع مالا يقل عن100 زعيم وطنى من بينهم الرئيس الأمريكى باراك أوباما ورئيس مجلس الدولة الصينى ون جيا باو. وهناك قضيتان كبيرتان تأتيان فى المقام الأول بالنسبة للمفاوضات المرتقبة اللافتة للانظار حول تغير المناخ.
هل سيتم التوصل إلى اتفاق جديد فى نهاية المطاف؟
فى عام 2012، سينتهى سريان بروتوكول كيوتو الذى يهدف إلى منع التغييرات المناخية والاحترار العالمى. ومن اجل استدامة مكافحة تغير المناخ، هناك حاجة ملحة للتوصل إلى اتفاق مناخ جديد بشأن ترشيد الطاقة وخفض الانبعاثات.
بيد انه، نظرا لانقسام أمم العالم بعمق بشأن القضيتين الرئيسيتين
-- وهما اهداف خفض الانبعاثات فى منتصف المدة بالنسبة للدول المتقدمة،والاموال التى ستقدم للدول النامية للحد من نمو انبعاثاتها والتكيف مع تغير المناخ -- اصبحت مسألة ما اذا كان سيتم التوصل إلى اتفاق جديد أم لا محل شك.
ذكرت اللجنة الحكومية لتغير المناخ انه من اجل الابقاء على درجات الحرارة عند نطاق اقل خطرا وهو أعلى بمقدار درجتين مئويتين عن مستويات فترة ما قبل الصناعة، يتعين على الدول الصناعية خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحرارى بنسبة تتراوح بين 25 و 40 فى المائة عن مستويات عام 1990 وذلك بحلول عام 2020.
وهذا الرقم أعلى بكثير من تعهد الخفض الحالى الصادر عن الدول الصناعية الذى يتراوح بين 8 و 12 فى المائة.
وبالاضافة إلى هذا، سيكون من الصعب أيضا التوصل إلى اتفاق حول المبلغ الذى يتعين على الدول الصناعية دفعه من اجل توفير تكنولوجيا الطاقة النظيفة للدول الفقيرة ومن اجل اقامة مشروعات آخرى.
فقد اقترحت الدول الغنية تخصيص 10 مليارات دولار سنويا بحلول عام2012 لدعم التكيف مع آثار تغير المناخ والتخفيف من حدتها فى الدول النامية، وهو امر تقول دراسات خبراء بالبنك الدولى إنه يمثل بداية ضئيلة لان هناك حاجة إلى مئات المليارات من الدولارات سنويا لمكافحة تغير المناخ.
هل نواصل تطبيق بروتوكول كيوتو أم لا؟
تم اقرار بروتوكول كيوتو فى بادئ الامر يوم 11 ديسمبر من عام 1997 فى كيوتو باليابان ودخل حيز التنفيذ يوم 16 فبراير من عام 2005.
وحتى نوفمبر من عام 2009، وقعت وصدقت عليه 187 دولة.
يرسخ البروتوكول مبدأ "مسؤوليات مشتركة ولكن متباينة"، وهو يقر بأنه يجب على الدول الغنية دفع تعويضات عن الضرر الذى الحقته بالمناخ ويجب على الدول الفقيرة انتشال شعوبها من الفقر.
فى المؤتمر المرتقب، ستناقش الدول الغنية والفقيرة الهيكل القانونى لاتفاق ما بعد كيوتو.
ومازالت الولايات المتحدة، المسؤولة عن 36 فى المائة من مستويات انبعاثات 1990، ترفض تبنى بروتوكول كيوتو وتقول إن اهدافه الملزمة من الانبعاثات مكلفة للغاية بالنسبة للاقتصاد الأمريكى.
وتسعى البلاد إلى وضع منهج آخر تتعهد فيها الجهات التى تخرج انبعاثات بأن تكون مستعدة لاى عملية فحص ولكن الا تتعرض لعقوبات شديدة.
وأشار الاتحاد الأوربى، الذى يعتبر نفسه بطلا فى مكافحة تغير المناخ، إلى انه يريد معاهدة شاملة جديدة تكون الولايات المتحدة طرفا فيها ولا يريد جولة ثانية من الالتزامات بموجب بروتوكول كيوتو.
فى جلسة المفاوضات الاخيرة التى جرت فى لشبونة باسبانيا قبل مؤتمر كوبنهاجن، قال ابراهيم مرجانى ابراهيم رئيس مجموعة 77 للدول النامية "إن المجموعة ستعارض بشدة جميع المحاولات التى تقوم بها الدول المتقدمة للتوصل إلى اتفاق قد يؤدى بأى حال من الاحوال إلى تعليق بروتوكول كيوتو أو جعله زائدا عن الحاجة".
ولان تغير المناخ يقود العالم نحو مستقبل منخفض الكربون، يشبه مؤتمر كوبنهاجن مؤتمر بريتون ووردز الذى عقد فى عام 1944 ووقع خلاله أكثر من 700 مندوب من 44 دولة على اتفاقية لاعادة بناء النظام الاقتصادى العالمى حيث كانت الحرب العالمية الثانية فى حالة تأجج.
ومن ثم فانه بالرغم من انه من المستحيل ان يخرج مؤتمر كوبنهاجن بنتيجة تفى بمطالب جميع الاطراف، إلا انه سيكون نقطة تحول تاريخية فى مكافحة تغير المناخ. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة