البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

تحليل اخبارى: لماذا تتخلف اسرائيل عن الاجتماع النووى الهام؟

2010:04:13.13:18

مع اجتماع زعماء العالم فى واشنطن فى قمة بشأن الامن النووى يوم الاثنين / 12 ابريل الحالي/، كان هناك غياب ملفت للنظر،وهو غياب رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نيتانياهو عن القمة.
اعلنت اسرائيل منذ اسبوع انها سترسل وزير دولة الى الولايات المتحدة لمفاوضات المائدة المستديرة.
ويسود الإعتقاد بأن نيتانياهو قرر عدم الحضور لانه لا يريد ان يتحول الحدث الى هجوم على اسرائيل بسبب "سياسة الغموض النووى" التى تنتهجها.
يأمل نيتانياهو فى ان تركز القمة على برنامج الاسلحة النووية الايرانية موضع تأكد اسرائيل. وتشترك معظم الحكومات الغربية فى وجهة النظر هذه، لكن طهران تنفى الاتهام، وتصر على ان صناعتها النووية تستخدم فقط من اجل اغراض سلمية.
وبينما تتفاوت آراء المحللين المحليين حول ما اذا كان يتعين على اسرائيل المشاركة فى الاجتماع، فإنهم يعتقدون ان ذلك لن يحدث تغييرا فى السياسة النووية للبلاد.
تحضر او لا تحضر
كان من المفترض ان يسافر رئيس الوزراء الاسرائيلى الى واشنطن هذا الاسبوع، وفقا لما ذكره الخبير مائير جافيدانفار، المقيم فى اسرائيل.نظرا لأن الاجتماع يعد فرصة لاسرائيل لكى تكون محط الأنظار ، وتعرض وجهات نظرها القانونية كجزء من نادى الدول.
وكان امامها الفرصة للمساعدة فى بناء توافق على اعلى مستوى فيما يتعلق بايران، وايضا مناقشة خطر الارهاب النووى، الذى جعله الرئيس الامريكى باراك اوباما على رأس آجندته خلال الايام القليلة الماضية.
واشار جافيدانفار الى ان المؤتمر يعقد فى الوقت الذى تقوم فيه اسرائيل باحياء ذكرى الهولوكوست. وهو وقت يوجد فيه تعاطف كبير مع الشعب اليهودى، وكان من الممكن ان تستغل اسرائيل هذه المناسبة للتحدث عن مخاوفها من هولوكوست نووية محتملة.
بيد ان الصحفى الاسرائيلى المخضرم ميشيل كاربين كان له وجهة نظر مختلفة تماما.
فقد ذكر كاربين اليوم (الاثنين) أنه " من منظور اسرائيل، لا اعتقد ان هذا المؤتمر له كل هذه الاهمية."
وقال لوكالة انباء ((شينخوا)) أنه مهما يقال فى واشنطن، فإن اسرائيل ليست لديها نية تغيير سياسة الغموض، وبالطبع، فإن الولايات المتحدة لا تضغط على اسرائيل للقيام بذلك. ونتيجة لذلك، فإن اسرائيل ليست لديها رسالة حقيقية تنقلها للقمة.
واضاف ان حقيقة ان مصر وتركيا تعتزمان استخدام المنتدى فى الهجوم على اسرائيل بسبب سياستها النووية ليست بالامر الجديد. إن القاهرة تقوم بذلك كل عام خلال اجتماعات الوكالة الدولية للطاقة الذرية فى فيينا.

التعرض للهجوم
بينما يقول معظم الخبراء ان اسرائيل تمتلك الاسلحة النووية منذ عقود، الا ان الدولة اليهودية لم تؤكد او تنف مثل هذه التأكيدات.
وذكر كاربين فى كتابه "القنبلة فى البدروم" ان اسرائيل "منذ نشأتها تعتزم ان يكون برنامجها النووى الملجأ الأخير، قنبلة موجودة فى البدروم، تعد الضامن الصامت لبقاء الامة فى مواجهة الجيران الاعداء."
وفى الاسبوع الماضى، قال رئيس الوزراء التركى رجب طيب اردوغان فى صحيفة فرنسية ان ايران ليست الدولة الاولى فى منطقة الشرق الاوسط التى تنتهك منع الانتشار النووى، وتمتلك اسلحة نووية.
كان ذلك هذا هو الهجوم الاخير فى سلسلة من الهجمات الشفهية ضد اسرائيل من جانب اردوغان منذ انتهاء العملية العسكرية الاسرائيلية فى غزة منذ 15 شهرا.
وقال جافيدانفار ان على اسرائيل الا تقلق كثيرا ازاء ذلك، أو ازاء أى شىء آخر تقوله أنقرة والقاهرة فى اجتماع واشنطن.
وأضاف انه "لن يتم نصب كمين لاسرائيل. ان المؤتمر يعقد فى الولايات المتحدة. وليست اسرائيل الدولة الوحيدة التى يتم مناقشة ناقش برنامجها النووى، وعلى اى حال، فإن اسرائيل تتمتع بعلاقات مع مصر، ومع تركيا."
الغموض المستمر
ويرى كل من جافيدانفار وكاربين ان قمة واشنطن للامن النووى لن تجعل اسرائيل تغير سياستها النووية الغامضة.
وقال كاربين "لا يوجد مطلقا اى سبب بالمرة لتغييرهذه السياسة، انها ناجحة بشكل جيد للغاية ."
وأضاف ان الوقت الذى يستحق فيه القيام بتغيير فقط اذا ذكرت ايران بشكل قاطع انها تمتلك قدرة نووية.
بيد ان جافيدانفار يعتقد انه حتى اذا حدث ذلك، فلن تكون هناك حاجة لاسرائيل للاعلان بصراحة انها تمتلك اسلحة نووية.
ان اسرائيل ملتزمة من الناحية النظرية بشرق اوسط خال من الاسلحة النووية. وكما ذكر الخبير النووى الاسرائيلى افنير كوهين لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) فى مقابلة هذا الاسبوع، فإن بريطانيا والولايات المتحدة ملتزمتان ايضا بتفكيك ترسانتهما النووية، بيد ان هناك مسافة واسعة بين الاعراب عن هذه الرغبة ، وبين تنفيذها. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة