البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

كلينتون وعباس يلتقيان بشأن الحكم الفلسطيني، وعملية السلام

2010:06:12.09:58

التقت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون برئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس صباح امس الجمعة/ 11 يونيو الحالي/لمناقشة حكم السلطة الوطنية الفلسطينية، وعملية السلام مع اسرائيل.
واشادت كلينتون بالسلطة الوطنية الفلسطينية " لجهودها الحالية لتدعيم الحكم " ما ساعدها في كسب الثقة " ليس فقط داخل المجتمع الدولي ، وانما أيضا بين الشعب الفلسطيني "، وفقا للمتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية فيليب كراولي.
وقال المتحدث ان كلينتون وعباس ناقشا ايضا محادثات التقارب بين السلطة الوطنية الفلسطينية والحكومة الاسرائيلية، وكذا الازمة الانسانية في قطاع غزة الذي تسيطر عليه بالفعل حركة حماس، الغريم الرئيسي لحركة فتح بزعامة عباس.
وقال كراولى ان عباس يتفق ايضا مع الأفكار الخاصة بتوسيع فرص الحصول على المساعدات الانسانية " من خلال الحدود البرية مع اسرائيل ، مع الحفاظ على المصالح الامنية لإسرائيل"، واضاف ان الادارة ستتعاون بشكل وثيق مع اسرائيل والشركاء الاخرين بشأن افضل الطرق لحل هذه الازمة.
وقال كراولي للصحفيين ان المبعوث الامريكي الخاص للشرق الاوسط جورج ميتشيل سيعود الى المنطقة الاسبوع المقبل.
ينظر الى زيارة رئيس السلطة الفلسطينية عباس الى الولايات المتحدة على نطاق واسع بأنها تمثل دعما من ادارة أوباما له.
وقد اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما اول امس الاربعاء خلال اجتماع مع عباس في البيت الابيض تقديم مساعدة قيمتها 400 مليون دولار للضفة الغربية وقطاع غزة، في تحرك واضح لتدعيم قيادة السلطة الوطنية الفلسطينية في الاراضي الفلسطينية، وهى الضفة الغربية وقطاع غزة.
ودعت ادارة أوباما، التي تعتبر السلطة الوطنية الفلسطينية "شريكا موثوقا به للسلام"، المجتمع الدولي الى تقديم الدعم للسلطة، قائلة ان الدعم الدولي "مهم للغاية" بالنسبة للشعب الفلسطيني، وكذا لمستقبل الدولة الفلسطينية ، ولمستقبل امن اسرائيل والمنطقة.
قام رئيس السلطة الفلسطينية عباس، بدعم من الولايات المتحدة، بحل حكومة الوحدة التي ضمت حركة المقاومة الاسلامية المتشددة، حماس، وحركة فتح التي يتزعمها عام 2008 ، وعين سلام فياض رئيسا للوزراء في الحكومة الجديدة التي تمارس الحكم في الضفة الغربية فقط.
وقد رفضت حماس، التي توعدت مرارا بتدمير اسرائيل، شرعية اي حكومة فلسطينية جديدة دون موافقة المجلس التشريعي الفلسطيني. وقد سيطرت على المجلس عندما فازت باغلبية ساحقة بالانتخابات البرلمانية في مارس 2007.
وقد قطعت الولايات المتحدة ، التى تعتبر حماس جماعة إرهابية ، كافة الاتصالات والمساعدات مع حكومة الوحدة التي تسيطر عليها حماس.
(شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة