البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

باكستان: لا احد يعلم مكان بن لادن وما اذا كان حيا او ميتا

2010:09:03.09:03

اكد وزير الخارجية الباكستاني مخدوم شاه محمود قريشي، امس الخميس / 2 سبتمبر الحالي/ في الدوحة، ان لا احد يعلم مكان اختفاء زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن، واصفا كل ما يثار في هذا الامر بانه "تكهنات".
وقال قريشي في مؤتمر صحفي بالدوحة امش، في رد على سؤال حول مكان اختفاء بن لادن، "لا احد يعرف مكان وجوده وما اذا كان حيا او ميتا".
وتابع ان كل ما يثار في هذا الخصوص "مجرد تكهنات".
ويعد القبض على بن لادن "مهمة في غاية الاهمية" بالنسبة للولايات المتحدة الامريكية، حسب الجنرال ديفيد بترايوس قائد القوات الامريكية والدولية في افغانستان.
ويعتقد بترايوس ان بن لادن يعيش "في منطقة جبلية معزولة جدا" في افغانستان.
وقال قريشي ان باكستان وافغانستان في تنسيق مستمر بخصوص مكافحة الارهاب، وان اسلام اباد ستتعاون مع المجتمع الدولي في محاربة هذه الظاهرة.
وكشف عن زيارة قريبة للرئيس الافغاني حامد قرضاي الى باكستان.
واوضح في رد على سؤال حول تصريحات الرئيس الافغاني بضرورة محاربة الارهاب من خارج بلاده، ان الرئيس قرضاي سيزور اسلام اباد قريبا، حيث سيكون لباكستان اجابة على هذه التصريحات.
وكان الرئيس الافغاني قد اكد في اكثر من تصريح الفترة الماضية تعقيبا على الهجمات التي تنفذها القوات الامريكية على معاقل ومناطق داخل افغانستان بزعم وجود ارهابيين فيها، ضرورة مكافحة واشنطن للارهاب من خارج حدود افغانستان، في اشارة منه الى باكستان.
وحول التأثيرات الامنية على بلاده جراء الانسحاب الامريكي المتوقع من افغانستان العام المقبل، قال قريشي "لن يكون لذلك اي تأثير".
واوضح "ان اجهزة الامن الافغانية المؤهلة ستضطلع بدورها في حفظ الامن هناك"، مشيرا الى "ان البلدين يعملان على مكافحة الارهاب".
وتعد قطر هي المحطة الاخيرة في جولة وزير الخارجية الباكستاني، التي شملت سلطنة عمان، والسعودية والكويت.
وهدفت جولة قريشي الى شرح تطورات الاوضاع في باكستان عقب كارثة الفيضانات التي ضربت اجزاء كبيرة من البلاد. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة