البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

باكستان ترفض برقيات ويكيليكس وتصفها بأنها "عمل يستحق الادانة"

2010:11:30.09:34

اتهم المتحدث باسم الرئاسة فى باكستان فرحة الله بابار موقع ويكيليكس الإلكترونى أمس الاثنين/29 نوفمبر الجاري/بتخريب العلاقات بين باكستان والسعودية.
ونشر موقع ويكيليكس اول أمس (الأحد) 220 برقية تشمل برقيات متعلقة بالبرنامج النووى الباكستانى والرئيس آصف زردارى.
ونقلت البرقيات تعليقات من الملك عبد الله عاهل السعودية حول قادة العراق وباكستان، حيث قام الملك بوصف زردارى بأنه أكبر عقبة تقف فى طريق تقدم البلاد. وقال "عندما يكون الرأس فاسدا فانه يؤثر على الجسد بأكمله".
وقال المتحدث "إن ما يسمى بموقع ويكيليكس يحاول تخريب العلاقات بين باكستان والسعودية".
وذكر ان زردارى يعتبر العاهل السعودى شقيقه الأكبر، مضيفا ان باكستان والسعودية بلدان مسلمان شقيقان. وقال إن برقيات ويكيليكس تهدف لخلق سوء فهم بين البلدين.
ومن ناحية آخرى، وصفت وزارة الخارجية الباكستانية نشر البرقيات عن طريق موقع ويكيليكس بالسلوك غير المسؤول.
واظهرت تلك البرقيات انه بعد مضى قرابة عقد من الزمان على هجمات11 سبتمبر 2001، مازال شبح الإرهاب يخيم على علاقات الولايات المتحدة بالعالم. وتوضح ان إدارة باراك أوباما تسعى جاهدة لمعرفة من فى باكستان يمكن أن يعتبر شريكا جديرا بالثقة ضد القاعدة.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية عبد الباسط إن باكستان تتحقق من المعلومات المتعلقة بها التى وردت فى البرقيات.
وذكر ان النشر غير المسؤول لوثائق حساسة تتعلق بالشؤون الخارجية والدفاعية يعد "عملا يستحق الادانة". وقال إن الولايات المتحدة اطلعت بالفعل باكستان على تلك التقارير قبل إصدارها. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة