البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

الرئيس الكينى يشيد بمقتل اسامة بن لادن

2011:05:03.09:28

اشاد الرئيس الكينى مواى كيباكى امس الاثنين/2 مايو الحالي/بالجنود الأمريكيين لنجاحهم ليلة اول أمس فى تعقب اسامة بن لادن وقتله.
وفى بيان صدر فى نيروبى، قال كيباكى إن مقتل بن لادن فى عملية سرية قادتها الولايات المتحدة فى باكستان ووضعت نهاية للبحث عن احد اشهر الإرهابيين فى التاريخ كان بمثابة اجراء عادل بالنسبة للكينيين الذين فقدوا احبائهم وبالنسبة للكينيين الذين تعرضوا لاصابات بسبب عملياته.
وذكر الرئيس كيباكى "نيابة عن حكومة جمهورية كينيا وشعبها، اشيد بجميع من وقفوا وراء العملية الناجحة الخاصة بتعقب اسامة بن لادن وقتله".
تجدر الإشارة إلى انه بالاضافة إلى هجمات 11 سبتمبر لعام 2001، فان تنظيم القاعدة بقيادة بن لادن متهم بتنفيذ تفجيرى 1998 اللذين تعرضت لهما السفارتان الأمريكيتان فى تنزانيا وكينيا واسفرا عن مقتل 231 شخصا والهجوم الذى تعرضت له السفينة الأمريكية كول فى عام 2000 وكذا هجمات اخرى.
وذكر الرئيس كيباكى ان مقتل اسامة تحقق بعد مرور قرابة 13 عاما على التفجيرات الإرهابية التى وقعت فى نيروبى واسفرت عن مقتل اكثر من 200 شخص، وهو عمل يعتقد انه من تدبير اسامة.
وقال إن "مقتله يعد اجراء عادلا بالنسبة للكينيين الذين فقودا احبائهم وبالنسبة للكينيين الذين تعرضوا لاصابات بسبب عملياته".
فقد أعلن الرئيس الأمريكى باراك أوباما ليلة أمس مقتل بن لادن بعد مرور قرابة عقد على قيام القاعدة بتنظيم هجمات 11 سبتمبر الإرهابية فى نيويورك وواشنطن.
وذكر أوباما ان اسامة بن لادن لقى مصرعه أمس على يد "فريق صغير من الأمريكيين" الذين تعقبوا زعيم تنظيم القاعدة حتى احد المجمعات فى باكستان.
وقال أوباما فى خطاب تليفزيونى "يمكننى اليوم ان اخبر الشعب الأمريكى والعالم ان الولايات المتحدة شنت عملية اسفرت عن مقتل اسامة بن لادن، وهو زعيم تنظيم القاعدة وإرهابى مسؤول عن مقتل آلاف الرجال والنساء والاطفال الابرياء".
وذكر "يمكننا ان نقول للاسر التى فقدت احبائها بسبب الاعمال الإرهابية للقاعدة، ان العدالة قد تحققت".
ونتج عن سماع نبأ مقتل اسامة بن لادن اقامة احتفالات عند البيت الأبيض ومنطقة جراوند زيرو فى مانهاتن حيث دُمر برجى مركز التجارة العالمى صباح يوم 11 سبتمبر من عام 2001.
وقال أوباما "لم يتعرض الأمريكيون لاذى. وتوخوا الحذر لكى لا يسقط ضحايا بين المدنيين. وبعد المعركة، قتلوا اسامة بن لادن واخذوا جثته".
وقد قتل تنظيم القاعدة والجماعات التابعة له آلاف المدنيين فى باكستان وبلدان إسلامية اخرى منذ 11 سبتمبر 2011.
ويشير المحللون إلى انه بعدما قال أوباما إن هذه العملية تمت بتعاون باكستانى، قد يقوم تنظيم القاعدة بعمليات انتقامية ضد باكستان حكومة وشعبا. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة