البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

تحليل إخبارى: باكستان تواجه صعوبات بعد مقتل أسامة بن لادن فى غارة أمريكية

2011:05:23.16:41

ضاعف مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن فى مدينة حامية بشمال غرب باكستان على يد افراد من قوات سيل التابعة للبحرية الأمريكية يوم 2 مايو من المخاطر التى تواجهها هذه الدولة الإسلامية بسبب حادث لم يشارك فيه أمن البلاد.

ولقد وضعت العملية الأمريكية احادية الجانب لقتل أسامة بن لادن،وهو اكبر المطلوبين فى العالم، وكالات الأمن الباكستانية فى وضع محرج حيث تتهم وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (( سى آى ايه)) باكستان"إما بالتورط" فى ايواء أسامة أو "العجز" عن معرفة مكانه.

وتسعى باكستان جاهدة لإزالة الانطباع السئ بشأن فشل المخابرات فى معرفة وجود أسامة بن لادن فى مجمع بمدينة ابوت أباد، ولكن مسلحى طالبان شنوا هجمات شديدة على قوات الأمن للانتقام من مقتله.

ولم تلعب باكستان دورا فى قتل أسامة بن لادن حيث أكد مسؤولون أمريكيون كبار انه لم يتم اخطار المسؤولين الباكستانيين بالعملية التى استمرت 40 دقيقة للقضاء على أسامة بن لادن.

ويعد الهجوم الذى وقع ليلة أمس (الأحد) فى قاعدة بحرية فى مدينة كراتشى الساحلية احد اسوأ الهجمات فى البلاد حيث هاجم مسلحون مدججون بالسلاح الاصول التابعة للقوات. وقال المسؤولون إن المسلحين اطلقوا قنابل مدفوعة بالصواريخ لتدمير بضعة طائرات حربية ومن بينها المقاتلة الهجومية المضادة للغواصات والتابعة للبحرية الباكستانية، "بى 3 سى اوريون" الأمريكية الصنع.

وأعلن متحدث باسم حركة طالبان الباكستانية مسؤولية حركته عن الهجوم الذى اسفر عن مقتل سبعة من افراد الأمن على الأقل حيث قاموا باطلاق قنابل يدوية بشكل عشوائى، وهو ما ادى إلى نشوب معارك مسلحة استمرت لاكثر من 8 ساعات.

واستهدف ما بين 12 و15 مسلحا، مزودين بصواريخ وقنابل يدوية ورشاشات آلية، محطة جوية بحرية فى حوالى الساعة 10:40 من مساء أمس الأحد بالتوقيت المحلى، مما ادى إلى نشوب معركة مع القوات.

وسمع دوى انفجارات صباح اليوم (الاثنين) وتبادلت قوات الأمن اطلاق النار مع المسلحين. واحتجز المسلحون افراد أمن كرهائن داخل القاعدة وقال متحدث باسم البحرية إن العملية حساسة جدا بسبب اصول الجيش.

وصرح المتحدث باسم البحرية عرفان الحق لوسائل الإعلام بأن أربعة افراد من البحرية واحد افراد القوات شبه العسكرية لقوا مصرعهم واصيب تسعة آخرون من افراد البحرية فى المعارك المسلحة. وذكر ان قوات الأمن تحاول القبض على المسلحين أحياء.

وذكرت قناة ((بى تى فى)) التى تديرها الدولة ان هناك تقارير غير مؤكدة تفيد بأن ما بين أربعة إلى خمسة إرهابيين لقوا مصرعهم أو القى القبض عليهم.

واثبت هجوم طالبان مرة اخرى انهم منظمون تماما فى شن هجمات فى اى مكان بباكستان بما فى ذلك المناطق عالية الحساسية والتأمين. ووصف بعض المحللين الهجوم على القاعدة البحرية بأنه اشبه بهجوم مومباى 2008 الذى اسفر عن مقتل قرابة 170 شخصا. واتُهمت جماعة "عسكر طيبة" المسلحة الباكستانية بشن هجمات مومباى.

وقال المتحدث باسم طالبان إن المسلحين لديهم طعام يكفيهم ثلاثة أيام وسيحاربون حتى آخر رمق.

وبعد مقتل أسامة بن لادن بقليل، أعلنت حركة طالبان الباكستانية وتنظيم القاعدة انهما سينتقما من مقتله وشنا اكثر الهجمات دموية منذ ذلك الحين.

وفى يوم 13 مايو الجارى، وقع هجومان فى أكاديمية للقوات شبه العسكرية فى شمال غرب باكستان، وهو ما اسفر عن مقتل 80 شخصا وإصابة اكثر من 100 آخرين.

واسرعت طالبان باعلان مسؤوليتها عن الهجمات التى تعرض لها مركز تدريب شرطة الحدود فى منطقة شاب قادر بمقاطعة خيبر باختونخوا الشمالية الغربية للانتقام من مقتل أسامة بن لادن.

كما نفذت حركة طالبان الباكستانية هجمات اخرى انتقاما من مقتل أسامة، مما اثار المخاوف من احتمال وقوع المزيد من الهجمات فى المستقبل. وتشكل طالبان، التى مازالت شبكة الانتحاريين بها تعمل فى منطقة وزيرستان الشمالية القبلية، تحديا بالنسبة لوكالات الأمن الباكستانية.

وأشارت وسائل الإعلام الباكستانية اليوم إلى ضعف نظام المخابرات فى البلاد وفشله فى الحصول على معلومات بشأن شبكة طالبان. وقد حان الوقت لالتزام المزيد من اليقظة وتحسين نظام الأمن لوقف المسلحين قبل ان يوجهوا ضربتهم.(شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة