بكين   5/-4   مشمس جزئياً

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

أوباما: الولايات المتحدة وإيطاليا تهدفان إلى إنهاء سفك الدماء في سوريا

2012:02:10.10:24    حجم الخط:    اطبع

أشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمس الخميس/9 فبراير الحالي / بتعاون إيطاليا مع بلاده في قضايا أفغانستان وسوريا وإيران، وقال إن البلدين يهدفان إلى إنهاء "سفك الدماءالشنيع" في سوريا.

وصرح أوباما للصحفيين عقب إجتماعه الأول مع رئيس الوزراء الإيطالي الزائر ماريو مونتي في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض، صرح قائلا "ناقشنا نطاقا واسعا من الشئون الدبلوماسية بما فيها الوضع في سوريا إذ نهتم بشدة بإنهاء سفك الدماء الشنيع الذي نشاهده، ونتطلع إلى الانتقال من الحكومة الحالية التي تبطش بشعبها".

ووصف أوباما إيطاليا قائلا بإنها "أحد أهم أصدقائنا وحلفائنا"،وأشاد "بالتضحيات والعمل الرائع" الذي تقوم به القوات الإيطالية في أفغانستان. وقال "نؤكد التزامنا بالموعد المقرر في لشبونة لنقل القيادة الكاملة في أفغانستان إلى السلطات الأفغانية بحلول نهاية عام 2014".

كان قادة حلف شمال الأطلسي (الناتو) قد اتفقوا أثناء قمتهم التي عقدت في لشبونة في نوفمبر 2010 على سحب قوات التحالف من أفغانستان ونقل المسئولية الأمنية كاملة إلى السلطات الأفغانية بحلول نهاية عام 2014.

بيد أن وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا كان قد ذكر في وقت سابق من الشهر الجاري أن الولايات المتحدة تأمل في إنهاء مهمة قواتها في أفغانستان بحلول منتصف عام 2013، ما دفع مسئولين حكوميين إلى توضيح استراتيجية الولايات المتحدة.

كما صرح أوباما قائلا "لم نكن لنشهد أي نجاح في حملتنا في ليبيا بدون المساهمات الرائعة التي قدمتها إيطاليا"، وأضاف أن الجانبين يعربان عن اهتمامهما بالعمل مع الحكومة الانتقالية الليبية لخلق مسار مستقر نحو الديمقراطية والرخاء الاقتصادي.

ووجه أوباما الشكر لإيطاليا على دعمها لفرض عقوبات قوية على إيران بسبب البرنامج النووي المثير للجدل للجمهورية الاسلامية. وأضاف"قال كل من الجانبين إنه ينوي العمل بجد بقدر المستطاع لإيجاد حل دبلوماسي لهذه المعضلة الصعبة للغاية".

ومن جانبه، أشاد مونتي بالتحالف بين بلاده والولايات المتحدة وقال إنه وعد أوباما "بعزم متجدد" من قبل إيطاليا لتوفير الموارد والقوة البشرية الضرورية للمهام التي يقوم بها البلدان والحلفاء وكذلك "المعرفة والخبرات" التي ربما تمتلكها إيطاليا فيما يتعلق على وجه الخصوص ببعض البلدان في منطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط.

/مصدر: شينخوا/

تعليقات

سوري يوناني حر 2012-02-15
المجرم ليس فقط الذي يقتل بل الذي يحرض على القتل هو كمان مجرم واميركا هي المجرم الاكبر بحق الانسانية ولو وجددت محاكم عادلة لانزلت فيها العقاب التي تستاهله وان الله اكبر من كل شي يمهل ولا يوهمل