بكين   20/10   أحياناً زخات مطر

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

الأمين العام للناتو يحث الحلفاء على تمويل القوات الأفغانية

2012:04:19.10:48    حجم الخط:    اطبع

حث الأمين العام للناتو أندرس فوج راسموسين أمس الأربعاء/18 ابريل الحالي/ دول الناتو وشريكاتها على تمويل الجيش والشرطة الأفغانية بعد الانسحاب المعتزم للحلفاء فى نهاية عام 2014.

وقال راسموسين بعد الجلسة الأولى لاجتماع وزراء دفاع وخارجية دول الناتو "أشار أحد الأرقام إلى أن الحجم المستدام طويل الأجل لقوات الأمن الأفغانية سوف يتطلب ما يقرب من 4 مليار دولار امريكى فى العام ... و لم يتم اصدار قرارات رسمية نهائية بعد ولكنه يمثل أساسا جيدا للتخطيط لأن هذا الرقم وافق عليه المجتمع الافغانى والدولى".

وأضاف "إننى سأحث الحلفاء والشركاء على الالتزام بإطار شامل لتمويل قوات الأمن الأفغانية".

يعد الاجتماع الذى يستمر يومين لوزراء الناتو تحضيريا لقمة شيكاجو الاستراتيجية الخاصة بالتحالف التى ستعقد يوم 20 مايو.

وقال راسموسين ان الوزراء سوف يناقشون حجم قوات الأمن الأفغانية وهيكلها وتكلفتها ولكن لا يتوقع صدور "اعلانات محددة".

مما يذكر أن الناتو يسلم تدريجيا المسئولية الأمنية إلى القوات الأفغانية، وسوف يسحب قواته المقاتلة من الدولة بنهاية عام 2014. بيد أن عملية الانتقال تعرضت لشكوك بسبب الهجمات العنيفة التى شنها مسلحو طالبان.

وسوف يصل عدد القوات الأفغانية إلى 352 ألفا فى وقت لاحق من هذا العام. بيد أنه بعد 2014 يتوقع ان ينخفض الرقم إلى نحو 250 ألفا بتكلفة 4.1 مليار دولار سنويا. وعلى حين لا ترغب الولايات المتحدة دفع كامل الفاتورة، فإنها تضغط على حليفاتها الأوروبيات لسداد ما يقرب من 1.3 مليار دولار.

وبالاضافة إلى ذلك فإن الناتو يتوقع مشاركة دول أخرى لها مصلحة فى تحقيق الأمن والاستقرار فى أفغانستان، أن تشارك فى تحمل العبء.

وقال راسموسين "ان الناتو سوف يسدد نصيبه العادل. ولكن وجود افغانستان التى تنعم بالاستقرار هو فى مصلحة المجتمع الدولى كله وعلى ذلك فإننى أحث الجميع على القيام بدورهم".


[1] [2] [3]

/مصدر: شينخوا/

تعليقات