بكين   23/12   مشمس

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

دبلوماسيون أفغان وباكستانيون وأمريكيون يفتتحون محادثات ثلاثية حول عملية السلام

2012:04:27.16:45    حجم الخط:    اطبع

افتتح دبلوماسيون بارزون من أفغانستان وباكستان والولايات المتحدة اليوم (الجمعة) محادثات في إسلام أباد لاستعراض التقدم الذي احرز في عملية السلام والمصالحة بأفغانستان، حسبما أفاد مسؤولون ودبلوماسيون.

ويترأس المبعوث الأمريكي الخاص لأفغانستان وباكستان مارك جروسمان ونائب وزير الخارجية الأفغانى جاويد لودين وفديهما في المحادثات.

وذكر بيان صدر عن وزارة الخارجية أن وكيل الخارجية جليل عباس جيلاني يترأس الجانب الباكستاني.

وأفادت وزارة الخارجية بأن الاجتماع السادس للمجموعة الرئيسية التى تضم باكستان وأفغانستان والولايات المتحدة سوف يستعرض قضايا مختلفة ذات اهتمام مشترك من بينها عملية السلام والمصالحة التى يقودها الأفغان ، والتنمية الاقتصادية، ومكافحة المخدرات، وعودة اللاجئين الأفغان ، والربط الإقليمي.

وقال السفير الأفغانى في إسلام أباد عمر داودزاى إن الاجتماع سوف يناقش أيضا "العقبات" التى تقف أمام عملية السلام والمصالحة الأفغانية. وسوف يستعرض الدبلوماسيون التقدم الذي تم احرازه في عملية السلام حتى الآن.

. تجدر الإشارة إلى انه قد تم انعاش هذا المنتدى الثلاثى الشهر الماضى عندما التقى دبلوماسيون بارزون من البلدان الثلاث فى دشنبه بطاجيكستان بعد جمود دام قرابة أربعة اشهر بسبب اغتيال مبعوث السلام الأفغانى الاستاذ برهان الدين رباني فى سبتمبر.

وذكر داودزاى أن "الاجتماع الذي يعقد فى إسلام أباد يعد متابعة للاجتماع الذي عقد الشهر الماضي في دشنبه".

وأضاف ان الجانب الأفغاني سيدعو باكستان إلى "تسريع" التحقيق في مقتل الاستاذ برهان الدين رباني فى سبتمبر من العام الماضي.

وكانت كابول قد علقت اتصالاتها رفيعة المستوى مع إسلام أباد بعد اغتيال رباني، قائلة إن الحادث قد تم تدبيره بمساعدة "عناصر" في باكستان ونفذه شخص يشبه بأنه احد عناصر طالبان الأفغانية من كويتا. ورفضت إسلام أباد على الفور تلك الاتهامات وأكدت رغبتها في التعاون في أى تحقيق مشترك.

وسيعقد الاجتماع الثلاثي قبل انعقاد قمة الناتو فى شيكاغو يومى 20 و 21 مايو لبحث امور تتعلق بالانسحاب المقرر للقوات الأجنبية من أفغانستان.

وذكر متحدث باسم وزارة الخارجية فى مؤتمر صحفى عقد الأسبوع الماضي أنه قد وجهت الدعوة لباكستان لحضور القمة ولكنها لم تقرر بعد ما إذا كانت ستشارك فيها أم لا.

وتقول مصادر أفغانية إن باكستان وأفغانستان ستعملان أيضا على انعاش عملية السلام والمصالحة المشتركة فى أعقاب تعيين مبعوث السلام الجديد صلاح الدين رباني، ابن برهان الدين رباني.

وأضافت المصادر انه قد تم تعيين صلاح الدين رئيسا لمجلس السلام الأعلى الأفغاني الشهر الحالى واصبح كل شئ الآن جاهزا لاستئناف جهود السلام المشتركة.


ألصق عنوان البريد الإلكتروني لصديقك في الفراغ اليمين لإرساله هذه المقالة

/مصدر: شينخوا/

تعليقات