بكين   24/15   غائم

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

وزير الخارجية الروسي: إيران على استعداد لتنسيق الإجراءات بشأن برنامجها النووي

2012:05:24.11:07    حجم الخط:    اطبع

ذكر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أمس الأربعاء/23 مايو الحالي/ إن روسيا تعتقد أن إيران على استعداد لتنسيق إجراءاتها بشأن برنامجها النووي.

وقال للصحفيين ان هناك انطباعا واضحا بالنسبة لروسيا بأن إيران "على استعداد لتنسيق الإجراءات الخاصة" سعيا لاتفاقيات "فى اطار المنهج الذى يعتمد على المرحلية والتبادلية".

وقد بدأت المحادثات الرئيسية لحل النزاع النووي بين ايران والقوى الغربية الست بالاضافة الى الاتحاد الاوربي فى العاصمة العراقية بغداد أمس الأربعاء/23 مايو الحالي/.

تهدف المحادثات الى دفع ايران للسماح للخبراء من الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالوصول الى المواقع والأفراد والوثائق التى تأمل الوكالة فى تفتيشها من أجل معالجة المخاوف من أن ايران قد تكون تعمل لبناء أسلحة نووية.

واوضح لافروف ان موسكو تتطلع الى ان يكون اجتماع بغداد موضحا "للوغاريتم العمل المشترك الإضافي" والخطوات العملية لحل المشكلة النووية الايرانية.

وقال الدبلوماسي "ستكون هذه هي العملية التى نرغب ان نرى فيها النتائج الخاصة فى كل خطوة: ايران تتحرك خطوة تجاه متطلبات المجتمع الدولي، والمجتمع الدولي يتخذ الاجراءات التى تخفف ضغط العقوبات على ايران."

واضاف لافروف انه يجب ان تستمر العملية حتى "نصل الى النقطة الواضحة للجميع وهي ان البرنامج النووي الايراني لا يشمل أبعادا عسكرية."

تعارض روسيا العقوبات احادية الجانب من الولايات المتحدة ضد ايران وتنظر اليها على انها "غير مقبولة تماما"، وفقا لما قال لافروف.

هددت هذه العقوبات العمل المشترك لمجموعة ال6 ووحدة إجراءات الاعضاء بها، حيث إنها تهدف إلى خنق الاقتصاد الإيراني وليس منع الانتشار النووي، وفقا لما قال الدبلوماسي.

واشار الى ان روسيا تأمل فى عدم دعم الرئيس الامريكي باراك أوباما العقوبات الجديدة التى مررها الكونجرس ضد طهران.

"فى عشية جولة المحادثات فى بغداد تم اتخاذ اجراءات لا تعمل على وجود جو مناسب للتحرك قدما"، وفقا لما اشار.

وقد فرض الاتحاد الاوربي والولايات المتحدة وبعض الدول الغربية حظرا للنفط فى اطار العقوبات للضغط على طهران للعودة الى المحادثات بشأن برنامجها النووي.

كما فرضت عقوبات مصرفية شديدة تهدف الى تحديد قدرة ايران على بيع النفط الذى يمثل 80 فى المائة من عائداتها بالنقد الأجنبى .

/مصدر: شينخوا/

تعليقات