بكين   32/22   مشمس جزئياً

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

الخارجية الأمريكية: ارتفاع الطلب على تأشيرة دخول الأراضي الأمريكية بنسبة 43 بالمائة في الصين

2012:07:13.15:41    حجم الخط:    اطبع

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الخميس أن عدد طلبات تأشيرة دخول الأراضي الأمريكية في الصين وصل حتى الوقت الحالي من العام المالي 2012 إلى أكثر من مليون، بزيادة 43 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من العام المالي المنصرم.

وتأتي زيادة الطلب على التأشيرة الأمريكية في الصين نتيجة للإجراءات التي اتخذتها وزارة الخارجية الأمريكية من أجل جذب مزيد من الزائرين الصينيين إلى الولايات المتحدة، بما في ذلك زيادة عدد الموظفين وتحسين تدفق العمالة وتقليل فترة الانتظار قبيل المقابلة المخصصة للحصول على التأشيرة إلى نحو أسبوع واحد.

وصرحت الخارجية الأمريكية في بيان قائلة "نطبق عدة حلول دائمة للمضي قدما في التعاطي مع الطلب المتزايد على التأشيرة في السنوات المقبلة".

وكانت مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية للشئون القنصلية جانيس جاكوبس قد أعادت افتتاح مبنى ملحق بالسفارة الأمريكية في بكين أثناء زيارتها الصين في يونيو المنقضي، ما ساهم إلى حد كبير في زيادة القدرة على إجراء المقابلات الخاصة بإصدار التأشيرة.

تجدر الإشارة إلى أنه للولايات المتحدة أربع قنصليات بالصين في مدن تشنغدو وقوانغتشو وشانغهاي وشنيانغ، إضافة إلى سفارتها في بكين.

وليست الصين البلد الوحيد الذي حققت فيه الولايات المتحدة نجاحا كبيرا فيما يتعلق بالتعاطي مع الطلب المتزايد على التأشيرة. ففي البرازيل فحص مسئولو القنصلية الأمريكية طلبات تأشيرة بزيادة تصل إلى نحو 44 في المائة حتى هذا الوقت من العام المالي 2012، الذي بدأ في أول أكتوبر 2011 ويستمر حتى 30 سبتمبر 2012، وذلك مقارنة مع نفس الفترة من العام المالي السابق. وفي المكسيك ارتفع عدد طلبات التأشيرة بنسبة 36 في المائة.

وذكرت وزارة الخارجية أن الصين والمكسيك هما البلدان الوحيدان اللذان يتم فيهما إصدار ما يزيد على مليون تأشيرة أمريكية سنويا، على الرغم من أن البرازيل توشك على الانضمام إليهما.

وأضافت الوزارة أن "الإنجازات التي تم الإعلان عنها في هذا الصدد تعكس التزام إدارة (الرئيس الأمريكي باراك) أوباما بزيادة عدد فرص العمل عبر تشجيع مزيد من الأشخاص على زيارة بلدنا".



/مصدر: شينخوا/

تعليقات