بكين   مشمس 29/19 

كوريا الجنوبية تعيد رسالة رئيس وزراء اليابان بشأن الجزر المتنازع عليها

2012:08:24.08:38    حجم الخط:    اطبع

سول 23 اغسطس 2012 (شينخوا) ذكرت كوريا الجنوبية اليوم (الخميس) انها ستعيد رسالة كتبها رئيس الوزراء اليابان يوشيهيكو نودا الى رئيس كوريا الجنوبية لى ميونج- باك حول التوتر بشأن الجزر المتنازع عليها التى تقع فى منتصف المسافة بين الجارتين.

فى رسالة تم تسليمها لسفارة كوريا الجنوبية فى طوكيو الاسبوع الماضى، احتج نودا على زيارة لى التى جذبت انتباه الرأى العام للجزر المتنازع عليها وتصريحاته الاخيرة بانه يتعين على امبراطور اليابان اكيهيتو ان يقدم اعتذارا عن الحكم الاستعمارى اليابانى للبلاد الذى استمر 35 عاما اذا كان يرغب فى زيارة كوريا الجنوبية.

كما اقترح نودا ان يأخذ النزاع الاقليمى الى محكمة العدل الدولية وهو التحرك الذى صفته سول مرارا بانه " لا يستحق اخذه بعين الاعتبار".

ويعتبر هذا الاقتراح محاولة من اليابان لجذب الانتباه الدولى للنزاع على الجزر المعروفة باسم دوكدو فى كوريا الجنوبية والمعروفة باسم تاكشيما فى اليابان ، بالرغم من ان المحكمة ومقرها لاهاى ، لن تستمع للقضية ما لم يوافق الطرفان المتنازعان على تحكيم طرف ثالث. ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية تشو تاى-يونج للصحفيين ان " قرار اعادة الرسالة قائم على نظرة شاملة " للظروف المحيطة بالنزاع، واصفا مزاعم اليابان المتجددة بشأن سيادتها على الجزر " بانها غير معقولة تماما".

واضاف تشو ان الرد على الرسالة قد يكون من شأنه فقط مساعدة اليابان فى مزاعمها بشأن الجزر باعتبارها منطقة متنازع عليها. وحث وزير خارجية اليابان كويتشيرو على ان " يسحب فورا" تصريحاته بان سيطرة كوريا الجنوبية على الجزر تصل الى حد " الاحتلال غير القانونى". يذكر ان مجموعة الجزر التى تشهد نزاعا بسبب الموارد المعدنية الغنية فى المياه المحيطة بها، ظلت مصدرا مستمرا للنزاع الدبلوماسى بين الجارتين.

/مصدر: شينخوا/

تعليقات