¤H¥ء؛ô>>´هہ¸>>¤â¾÷´هہ¸>>¤â¾÷·s»D

،mھّ¤}ھü©¬©_،n،X،X«ف©R¥Xہ»
  2005¦~08¤ë01¤é15:08 ،i¦r¸¹ ¤j ¤¤ ¤p،j،i¯d¨¥،j،i½×¾آ،j،i¥´¦L،j،iأِ³¬،j

    ،mھّ¤}ھü©¬©_،n¬O¥_¨ت±¶³qµطءnؤ~¾îھ©®gہ»´هہ¸¤j§@،m¤ر·ظ،n¦Z³ج·s±ہ¥Xھ؛¤@´عءaھ©­¸¾÷®gہ»أ‏´هہ¸،C

    ھü©¬©_،A§O؛ظ،§ھّ¤}،¨،A¬O¬üھإ­x¥D­n¥´ہ»¤O¶q،A¥Hdth="100%" border="0" cellpadding="5" cellspacing="0" bgcolor="#DAF4D9">

الجغرافي? والمنا?
الحز? الشيوع? الصينى
رئيس جمهوري? الصي? الشعبي?
جي? التحري? الشعبى الصينى
دولا? أمريكي: 811.28
يورو:974.31
دولا? هونج كونج: 104.23
ين ياباني:7,1954
حو? نح?
اتصل بن?
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الصي?

تقري? اخبارى: الصي? تحتا? ال? القدرة الدفاعية الجبار?, وتعز? قواتها المسلح? من اج? السلام

بكين او? اغسط?/ يصاد? اليو? او? اغسط? هذ? العا? الذكرى السنوي? ال78 لتأسيس جي? التحري? الشعبى الصينى. وم? الاهتمام المتزايد بتوحيد الوط? الام والامن القومى, ندعو لجيش التحري? الشعبة? الصينى بخير عيدى اعمق.
يؤدى الجي? الصينى واجبات الدفاع عن الوط?. ينبغ? لا? بل? ان يحمى سيادته ووحدته ولسلام? اراضيه, تتخذ الصي? الدفاع عن الوط? الام ومقاوم? العدوا? وحماية الوحدة ومعارض? الانفصال كنقط? ارتكاز لسياسة دفاعها الوطنى, وتعتبر بناء الدفاع الوطنى ضمان? للبيئة الداخلية والخارجي? للسلام والاستقرار والت? يحتا? اليه? الاصلا? والانفتا? والتنمية.
فى العلاقات بي? دولة ودول? اخرى, تدعو الصي? دائم? ال? حل النزاعات والخلافا? بواسطة التشاو? والحوا?, وتعارض للجو? ال? القو? حت? التهدي? بالقوة فى حل النزاعات الدولي?. ان الجي? الصينى قو? اولى للدفاع الوطنى, ويعتبر الدفاع عن السياد? وحماية الوحدة مهمة اساسية له, ويسه? بذلك فى القضية البشري? لحماية السلام العالم? والاستقرار الاقليمى.
ان سياس? الدفاع الوطنى تقررها المصال? الوطني? والنظا? الاجتماع? والسياسة الخارجية والثقافة والتاريخ. ان الصي? بصفتها دولة نامي? له? 1.3 مليا? نسمة تحتا? ال? بيئة دولي? سلمي?, يض? النظام الاجتماع? الصينى تطور الانسا? الكامل فى الوض? الها?, وتبن? السياس? الخارجية الصيني? عل? اساس الدبلوماسي? المتميزة بالسلم والاستقلال, تترك? الثقاف? الصيني? دائم? فى وض? الوفاق فى المكان الاو?, عاشت الام? الصيني? المشقا? والمتاعب فى الحروب ولها تجرب? مؤلم? للاهان? والغزو. جعلت جميع هذ? العوام? تختا? وتتمسك فى فترا? طويل? بسياسة الدفاع الوطنى. ان سياس? الدفاع الوطنى الصيني? بصفتها سياس? ارشادي? لبنا? الجي? الصينى وتطوير? تتجس? لا فى الوثائ? الهامة للحز? الودول? فحسب, بل فى الكتاب الابيض للدفاع الوطنى ايضا.
من? اصدا? الكتاب الابيض الصينى للسيطر? عل? التسلح ونزع السلاح عا? 1995, تم اصدا? ابرع? كت? بيضا? فى عا? 1998 وعام 2000 وعام 2002 وعام 2004, ول? يت? تجنب مسائ? تهتم به? جميع الدو? بم? فى ذل? النفقا? العسكرية والقوة العسكرية الصيني?, واعلنت بصور? متسلسل? عن احدث معلوما? حو? بناء الدفاع الوطنى الصينى وبنا? الجي? الصينى معرب? عن رغبتها الشديد? فى زياد? الثق? المتبادل? وتخفيف سو? التفاه? والسيطرة عل? التسلح وتجن? الازمة, ونقل الدعوة الواضح? للنظرة الجديد? ال? الان برفع راية السلام والتنمية والتعاون والدعاية ال? الثق? المتبادل? والمنفعة المتبادل? والمساوا? والتنسيق. ان هذ? التعبيرا? الصريح? ليست ال? من الوثائ? الاساسية بشأن توضي? اهدا? التطوي? العسكر? استراتيجيت?, وم? ذل? يمكن الحصول عل? معلوما? صحيح? حو? تنفي? الصي? لسياسة الدفاع الوطنى الدفاعية. تدعو الصي? ال? السلام وتحتاج ال? السلام وتعم? جاهد? عل? السلام. خلال السنوا? الاخير?, يمكن ان ير? اولائك الذي? يدعو? ال? العدال? الجهود التى بذلتها الصي? فى بناء الشؤون العسكرية. ان حج? الجي? الصينى قي? التضيي?, كانت الصي? تشار? بج? واجتها? فى المفاوضا? حو? السيطر? عل? التسلح والوقاية من انتشار اسلح? الدمار الشامل, تفتح الصي? مصراعى ابوابه? حو? معلوما? الدفاع الوطنى الذاتى بصور? شفافية اكثر فاكث?, ويقو? الجي? الصينى بتبادلات اكثر فاكث? مع الجيوش الاجنبية, وا? التعاو? العسكر? الصينى مع البلدا? الاخرى لا يهدف ال? بل? ثالث ابدا, طورت الصي? علاقات حس? الجوار مع معظم دو? جوارها. بصفتها عضوا فى مجلس الام? الدولى, تتحم? الصي? مسؤوليته? بج? واجتها? فى الام? الدولى. تطلق الصي? نواياه? الطيبة للحل السلمى سواء فى النزاعات الدولي? او فى المسائ? التى خلفه? التاري? فى داخل البلاد. يتمث? الخط الصينى الادنى فى ضمان عد? تعرض الاراض? الوطني? وسيادة الدولة للغز? العسكر?, وعدو السماح بانفصا? البلاد من اى نفوذ. الواقع ان القو? العسكرية الصيني? تشكل قدرة تتكي? مع حماي? سياد? الدولة ووحدته? وسلامة اراضيه? وامنها, ان استخدا? القو? العسكرية الصيني? يج? ان تعرف ?// قو? محافظة// لحماية المصال? الوطني?, بل لا بالسعى ال? الهيمن?. هل تشكل دولة تهديدا للسلام العالم? وذلك لا تترك? بصور? رئيسية فى القو? او الضع? للقدرتين الوطني? والعسكري?, بل فى تنفي? اى نو? من السياسات. ان سياس? الدفاع الوطنى الصيني? تشهد توحيدا عالي? بي? دفاعيتها وثبا? حماي? المصال? الوطني?.
لا شك فى ان الصي? لا بد من ان تواج? مسأل? رف? قدرتها عل? مجابهة المخاط? اذ? اراد? ان تمتل? الوسائ? العسكرية لحماية السياد? والوحد? وسلامة الاراض? وذلك فى ظل ظروف وجود سياس? القو? والهيمنة والعوامل المعقد? التى تؤثر فى مصالحه? الرئيسية, لذلك فا? تعزي? القو? القتالية للجي? وتجديد الاسلح? ورفع كفاءات الضباط والجنو? المتكيفة مع التحديثا?. وف? هذ? الظروف, يظ? بناء الجي? الصينى يتجس? فى الاخضا? والخدم? لسياسة الوض? العا? لبنا? الاقتصاد الوطنى. لن تتزعزع الصي? فى اتخا? البناء الاقتصاد? كمرك?, وذلك قد قر? ان النفقا? العسكرية الصيني? تبقى فى مستو? منخف?, ام? القس? المضاف من النفقا? العسكرية لا يستخدم ال? فى تحسي? الظروف المعيشية لافراد الجي?. تم تاسي? الجي? الصينى لاجل مصال? الشع? ويبق? لاجل مصال? الشع? ايضا. ان الشع? الصينى شأنه شأ? الشعوب العالمية المحبة للسلام يتطل? ال? السلام ويحتاج ال? قدرتها عل? حماي? السلام ايضا. تنظم الصي? الان تاريخا بشأن النهوض السلمى, ويقد? السلام العالم? شروط? لنهو? الصي?, وا? نهوض الصي? يزيد من قو? السلام العالم?. وم? اج? السلام تحتا? الصي? ال? جي? دفاع? وطنى قو?. / صحيف? الشع? اليومي? اونلاي?/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تقري? اخبارى: جدار فاصل لعملية السلام الفلسطينية الاسرائيلي?

 تقري? اخبارى: قم? الثمان? -- الصي? تحضر القم? بموقفه? القو?

 تقري? اخبارى: الدو? الاسلامي? تتطل? ال? التنمي? عن طريق الاصلا?

 تقري? اخبارى: اربع دو? عربي? تستأنف علاقاتها الدبلوماسي? مع العراق

 تقري? اخبارى: التعديلا? العسكرية الامريكي? تهدف ال? مجابهة تغييرا? تم? به? التشكيلا? الاستراتيجية العالمية وتوفير النفقا?

 تقري? اخبارى: الحكوم? العراقية الانتقالية تجتذ? انصا? السن? لوضع الحد من حواد? الانفجارات

 تقري? اخبارى: الصي? وروسيا تحددان مشرو? المناورا? العسكرية المشتركة- ير? المحللون ان ذل? يتجل? بتفكير استراتيج? عميق

 تقري? اخبارى: الزيار? المفاجئة التى يقوم به? وزير الدفاع الامريكى تهدف ال? فر? ضغ? عل? العراق

 تقري? اخبارى: الجزائ?- الاجراءا? تتخذ بالشكل المرجو والوضع مستق?

 تقري? اخبارى: المقاتلا? اف-16 الامريكي? تشوش تشكيلة جنوب اسيا

1  تقري? اخبارى: الصي? تحتا? ال? القدرة الدفاعية الجبار?, وتعز? قواتها المسلح? من اج? السلام
2  تعلي?: الحوار الاستراتيج? الصينى/ الامريكى يزيد من الثق? ويبد? الشكوك
3  الرئيس الصيني: الرو? الثوري? ستظل حافز? للتنمي? في الصي?
4  رئيس مجلس الدولة الصينى يجتم? مع زويليك
5  وف? جمهوري? كوري?: من الصع? تحدي? موعد انتهاء محادثا? القضية النووي?

أنبا? شينخوا
شبكة الصي?
اذاع? الصي? الدولي?
جميع حقوق النش? محفوظة