الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:11:17.10:33
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:682.89
يورو:871.37
دولار هونج كونج: 88.109
ين ياباني:7.0325
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الصين

مقابلة مع رئيس مصلحة الصين التابعة للبنك الدولى : الصين تقدم تجارب ثمينة الى الدول النامية

بكين 17 نوفمبر/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم مقابلة صحفية اجرها مراسل الصحيفة مع السيد ديفيد دولار رئيس مصلحة الصين التابعة للبنك الدولى وفيما يلى موجزها:
الحقيقة ان السيد ديفيد دولار بصفته رئيسا لمصلحة الصين التابعة للبنك الدولى شارك ايضا بحماسته فى عملية الاصلاح والانفتاح فى الصين. خلال 4 سنوات من تولى منصبه فى بكين، لم يشهد هو نفسه تطورا وتقدما حققتهما الصين من التغيرات اليومية فحسب، بل قدم هو والبنك الدولى تأييدا ثمينا الى تطور الصين وازدهارها ايضا. بفضل اهتمامه بالصين وحبه لها لفترات طويلة، وخلفيته كاقتصادى، كان لتفكير السيد ديفيد زاوية نظرة خاصة الى الاصلاح والانفتاح فى الصين خلال الثلاثين سنة الماضية، اذ يرى ان الاصلاح والانفتاح اللذين تنفذهما الصين يستحق وصفهما بانهما اهم حدث فى اقتصاد العالم كله، وذلك لم يدفع الصين من الدولة الفقيرة والمتخلفة الى كونها احد الكيانات الاقتصادية الاكبر والاهم فى العالم فحسب، بل ان الصين التى تنفذ سياسة الاصلاح والانفتاح قدمت تجاربها الثمينة الى الدول النامية ايضا.
عندما تحدث ديفيد عن تجارب الصين، ركز السيد ديفيد اقواله فى المجالات الثلاثة التالية:
الاول، نمط اصلاح الصين. يرى ان النقطة الرئيسية لا تتركز فى ماذا اصلحته الصين، بل تتركز فى نمط الاصلاح. وقال ان الناس يرون دائما ان الخصائص التى يمتاز بها اصلاح الصين يتركز فى نمط // التقدم التدريجى//، وارى اننا نصف ذلك باستخدام الصفة / البرغماتية/ وهى وصفة ادق، الحقيقة ان الصين التزمت بمفهوم // عبور النهر باللجوء الى تلمس الصخورفيه //. وفى العديد من مجالات الاصلاح، قامت بتجربة ضيقة النطاق اولا اثناء تحقيق الفكرة الجديدة، وبعد النجاح فى ذلك، تم نشرها بسرعة. وافضل مثال هو اقامة مناطق اقتصادية خاصة نفذت فيها سياسة الانفتاح التجارية واجتذاب الاستثمارات الاجنبية على نحو تجريبى، لتحقق فعاليات جيدة وعقب ذلك نشرت هذه التجارب فى المدن الانفتاحية الساحية الاخرى، ثم توسعت فى دلتا اللؤلؤ ودلتا نهر اليانغتسى، وتغطى البلاد كلها فى الاخير.
الثانى، الاندماج بالعولمة، والدلالة على ان ذلك يساعد فى نمو الاقتصاد على نحو سريع. قال السيد ديفيد انه ابتداء من منتصف ثمانينات القرن السابق، وبالمقارنة مع تلك الدول النامية التى تتمتع بالمستوى المماثل من نصيب الفرد من الدخل، تمسكت الصين بالانفتاح للاستيراد واجتذاب الاستثمارات الاجنبية المباشرة. بعد عام 1990، عندما كانت نسبة ضرائب الصين الجمركية تبقى عند حوالى 40 بالمائة، وصلت نسبة الضرائب الجمريكية فى الهند وباكستان وغيرهما من الدول النامية الكبرى الى ما بين 80 بالمائة و 100 بالمائة. ومع تنفيذ حرية التجارة فى الصين وانضمامها الى منظمة التجارة العالمية، خفضت الصين مرة اخرى نسبة ضرائبها الجمركية الى 10 بالمائة وما دونها – وظلت نسبة الضرائب الجمركية فى العديد من الدول النامية حينذلك تحافظ على اكثر من 20 بالمائة. وشهدت الصين اكثر انفتاحا فى اجتذاب الاستثمارات الاجنبية ، لتصبح احدى المناطق الكبرى فى العالم التى اجتذبت الاستثمارات الاجنبية. جاءت الاستثمارات الاجنبية المباشرة الى الصين بالتكنولوجيا الجديدة والادارة والتدريب بالاضافة الى الاتصال بشبكة التموينية العالمية، وذلك يشكل احد عوامل دفع النمو الثابت للقوى الانتاجية فى قطاع التصنيع الصينى.
الثالث، البيئة الاستثمارية الصينية جديرة للاعجاب . اذ قال ان عددا كبيرا من المدن فى الصين وخاصة، المدن الساحلية، وتتضمن حاليا مدنا داخلية ايضا، تتمتع ببيئة استثمارية طيبة للغاية، ونضجت من خلالها المنشآت الاساسية، وتداول السلع، ونظام المراقبة نضوجا عاليا نسبيا، كما شهدت الصين تسهيلا كبيرا نسبيا ايضا فى اقامة مؤسسات جديدة، ودخول السلع وخروجها من الموانىء وعبور الجمارك، والمنشآت الاساسية للطاقة الكهربائية والاتصالات السلكية واللاسلكية. عندما نقوم بالمقارنة بين مؤشرات لكل من موثوقية التموين بالطاقة الكهربائية، والايام التى يحتاجها السلع فى عبور الجمارك، ومدة النقل والتكاليف، تمتاز المدن الساحلية الصينية بتفوقها فى هذا المجال بالمقارنة مع مدن الدول النامية الاخرى.
اضاف السيد ديفيد قائلا ان البيئة الاستثمارية الطيبة جاءت من التنافس السليم القائم بين مدن الصين ايضا بالاضافة الى نوايا الصين لدخولها الى السوق العالمية. تتمتع الصين بالنظام المالى من فصل السلطات، مما جعل بذلك الحكومات الصينية المحلية بقوة دافعة جبارة لتشكيل بيئة استثمارية طيبة. ان المدن التى نجحت فى هذا المجال اجتذبت الاستثمارات والايدى العاملة، لينمو اقتصادها على نحو سريع خاطف، واصبحت نماذج لغيرها فى الصين. توصلت الصين الى قوة دافعة طيبة لمواصلة الاصلاح والتحسين بواسطة السماح لاثراء بعض المدن اولا فيها.
ولكن، اكد السيد ديدفيد ايضا ان الدول النامية الاخرى يستطيع ان تتعلم و تستفيد من تجارب الصين، ولكنها لا تنقل بصورة الية ما فعلته الصين. ويرى ان الاكثر استفادة مما فعلته الصين هو نمط الاصلاح // البرغماتى // الصينى. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  تعليق: احداث التأثير فى اصلاح النظام المالى الدولى بالموقف الاسيوى
2  القدرة الشاملة من بحوث تجربة مجموعة الانفاق الهوائية فى الصين تصل الى المستوى العالمى المتقدم
3  مجلة // جين// الاسبوعية للدفاع: اعمال شراء المقاتلات التى تحملها حاملة الطائرات الصينية تقترب من انجازها
4  زعماء العالم يتعهدون بتنسيق العمل لمعالجة الازمة المالية
5  الحكومة العراقية تصادق علي الإتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة الامريكية

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة