الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:12:08.08:39
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:684.82
يورو:872.87
دولار هونج كونج: 88.345
ين ياباني:7.4023
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الصين

الصين تحتج بشدة لدى فرنسا على الاجتماع مع الدالاى لاما

قدمت الصين امس الاحد/7 ديسمبر الحالي/ احتجاجا شديدا على اجتماع الرئيس الفرنسى نيكولا ساركوزي مع الدالاى لاما، وقالت انه " يقوض بشدة المصالح الجوهرية للصين ".
استدعى نائب وزير الخارجية خه يا فى السفير الفرنسى لدى الصين ايرفيه لادسو مساء اليوم، وقدم اليه احتجاجا شديدا، حسبما ذكرت وزارة الخارجية.
وقال خه يا في ان ساركوزي أصر على لقاء الدالاي لاما يوم السبت بصفته رئيس فرنسا التي تتولى رئاسة الدورة الحالية للاتحاد الاوربي، في تجاهل تام للمعارضة القوية التي اعرب عنها الشعب الصيني، والاحتجاجات المتكررة من الجانب الصيني، و" هذا يمثل تدخلا سافرا في الشئون الداخلية للصين".
وأضاف نائب وزير الخارجية ان "هذا يقوض بشدة أيضا المصالح الجوهرية للصين، ويسىء بشكل خطير الى مشاعر الشعب الصيني، ويخرب الاسس السياسية للعلاقات بين الصين وفرنسا، وبين الصين والاتحاد الاوربي".
وأوضح نائب وزير الخارجية ان " الحكومة الصينية تعارض بحزم وتحتج بقوة على هذا التصرف ".
أكد ساركوزي علنا انه لزام عليه كرئيس للدورة الحالية لرئاسة الاتحاد الاوربي ان يلتقى مع الدالاي لاما. وهناك علم للإتحاد الأوربي موضوع فى موقع الاجتماع.
وذكر نائب وزير الخارجية أن " كل ذلك يظهر ان الجانب الفرنسي يفرض تحركه الخاطىء على الاتحاد الاوربي، وهى سابقة سيئة للغاية".
وأضاف ان هذا العمل الخاطئ اضر بالثقة السياسية المتبادلة التي تحققت ببالغ الجهد، والتعاون الشامل والافاق الجيدة التي تحققت منذ اقامة العلاقات الصينية - الفرنسية قبل 45 عاما، مشيرا الى ان الجانب الفرنسي يتعين عليه ان يتحمل جميع الآثار الخطيرة الناجمة عن ذلك.
وقال " اننا نحث الجانب الفرنسي على جعل العلاقات الثنائية، ومصالح الشعبين أولوية لديه، وان يولي اهمية حقيقية لموقف الصين الجاد والعادل، ومخاوفها المعقولة، وأن يتفهم بالكامل الضرر الناتج عن الاجتماع بين الرئيس ساركوزي والدالاي لاما على العلاقات الثنائية، وكذا العلاقات بين الصين والاتحاد الاوربي، والقيام باعمال ملموسة لتصحيح الاخطاء في القضايا المتعلقة بالتبت".
وفي بيان منفصل صدر اليوم انتقد ليو جيان تشاو المتحدث باسم وزارة الخارجية أيضا اجتماع ساركوزي مع الدالاي لاما.
وقال ليو ان الصين حذرت فرنسا مرارا مؤخرا من التداعيات المحتملة لهذا الاجتماع، وطلبت من الجانب الفرنسي بالتناول الصحيح للقضايا المتعلقة بالتبت، وخلق المناخ والظروف الضرورية للتنمية الطبيعية للعلاقات بين الصين وفرنسا، وبين الصين والاتحاد الاوربي.
وأضاف ليو " ولكن للأسف ، استمر الرئيس الفرنسي فى طريقه بعناد فى قضايا رئيسية تتعلق بالمصالح الجوهرية للصين، وتلحق ضررا فادحا بالعلاقات الثنائية.
" ان الصين لا ترغب فى رؤية هذا الوضع، وتعتقد ان الاغلبية العظمى الملتزمة بالصداقة بين الصين وفرنسا، والصين والاتحاد الاوربي من كافة الدوائر لا تريد أيضا رؤيته. وعلى الجانب الفرنسي ان يتحمل المسؤولية كاملة عن هذا الامر".
عقد ساركوزي اجتماعا استمر نصف الساعة مع الدالاي لاما أمس في مدينة جدانسك ببولندا.
وقد اثار هذا الاجتماع غضب مجتمع الانترنت بالصين.
وأظهر مسح اجراه موقع هوانتشيو دوت كوم التابع لصحيفة الشعب اليومية أن نحو 97 بالمائة من رواد الانترنت يشعرون بـ"الاستياء" ازاء اجتماع ساركوزي " الوقح " مع الدالاي لاما. وحتى الساعة 10 من مساء اليوم تلقى المسح أكثر من 63055 صوتا.
يذكر أن الصين قامت الاسبوع الماضى بتأجيل قمة الصين - الاتحاد الاوربي الـ11، التي كان مقررا انعقادها في أوائل ديسمبر الجاري في فرنسا، بسبب قرار ساركوزي الخاص بالإلتقاء مع الدالاي لاما.
وفي بيان صدر في 28 نوفمبر الماضي، قال تشين قانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ان الصين ليس أمامها خيار سوى الرد على ذلك.
وقد فاز قرار الحكومة بارجاء القمة بدعم كبير من مرتادي الانترنت بالبلاد.
ويعد رد الفعل العنيف على الإنترنت الأخير فى سلسلة انتقادات استهدفت فرنسا.
فقد اثار إعاقة تتابع الشعلة الأولمبية في باريس في ابريل الماضي الدعوة الى مقاطعة المنتجات والشركات الفرنسية في الصين، ومن بينها سلسلة متاجر كارفور، التي نفت مزاعم دعمها للدالاي لاما.
كما اظهر مسح آخر جري في يوليو الماضى، وشارك فيها ما يزيد على 170 ألف شخص، أن أكثر من 89 بالمائة من المشاركين لا يريدون حضور ساركوزي مراسم افتتاح دورة الالعاب الاولمبية.
وكان الزعيم الفرنسي قد ذكر في وقت سابق ان حضوره مراسم افتتاح الاولمبياد يعتمد على التقدم للمحادثات بين الحكومة الصينية والممثلين الشخصيين للدالاي لاما.
(شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 مستخدمو الانترنت يؤيدون قرار الصين تأجيل قمة الصين - الاتحاد الاوربى
 الحكومة الصينية تنظر لعهد ما بعد الدالاى لاما
 الصين تقول لا تنازل في السيادة الوطنية، وتدحض ما يطلق عليه الدالاي لاما "الطريق الوسط"
 الصين تنتقد جانب الدالاي لاما لعدم وفائه بوعوده
  الصين تقول ان هناك خلافات خطيرة في المحادثات مع الدالاي لاما
  الصين تعقد مؤتمرا صحفيا حول المحادثات مع الدالاي لاما
  عاجل : الصين تقول ان هناك خلافات خطيرة فى المحادثات مع الدالاى لاما
 محطة التلفزيون الفرنسية تصوب سلاح النقد الى الدالاي لاما
 الصين تقدم احتجاجا شديدا حول محادثات الزعماء الأمريكيين مع الدالاي لاما
  صحيفة (( تشاينا ديلي )) : على الدالاي لاما أن تتطابق أقواله مع أفعاله

1  الصين تسعى لانجاز اعمال بناء محطة فضاء بشكل اولى فى عام 2020
2  تعليق على لقاء ساركوزى بالدالاى لاما -- مهزلة تنتهك السمعة السياسية
3  القوات الامريكية تقدر القوة القتالية للبحرية الصينية وتركز اهتمامها الرئيسى فى الصواريخ والطائرات الالكترونية

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة