الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2009:03:05.08:11
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.95
يورو:853.09
دولار هونج كونج: 88.157
ين ياباني:6.9514
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الصين

الزعماء الصينيون ينضمون الى المناقشات الاستشارية السياسية مطالبين ببذل جهود منسقة لمكافحة الازمة

انضم الزعماء الصينيون الى مناقشات اللجان مع المستشارين السياسيين بالبلاد أمس الاربعاء/4 مارس الحالى/، مطالبين ببذل جهود منسقة من اجل الخروج من الازمة المالية العالمية التي يستمر تأثيرها على اقتصاد البلاد.
وقال الرئيس الصيني هو جين تاو في مناقشة مع اعضاء المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني ان جميع الاحزاب، والمنظمات، والطبقات الاجتماعية، والمجموعات العرقية يجب أن يتحدوا تحت لواء قرارات واستراتيجية السلطات المركزية من اجل التغلب على الصعوبات.
كما دعا الشعب الصيني الى الوقوف معا، و"المضي قدما بشجاعة" بالرغم من الصعوبات البادية.
وقال هو جين تاو للمستشارين السياسيين من الجمعية الصينية لتنمية الديمقراطية، والرابطة الديمقراطية الصينية، وهما حزبان غير شيوعيين، "ان هذا العام يعد حاسما للتغلب على الأزمة المالية، والحفاظ على نمو اقتصادى مطرد، وسريع نسبيا."
ولفت هو جين تاو الى انه "لضمان النمو الاقتصادي، فإن رفاهية الشعب والاستقرار الاجتماعي لهما أهمية عظمى فى الحفاظ على استقرار الوضع الشامل للاصلاح والانفتاح".
كما دعا كبير المشرعين الصينيين وو بانغ قوه جميع اعضاء الحزب الشيوعي الصيني الى لعب دور نموذجي، والإسهام بالحكمة والقوة فى التنمية الوطنية خلال مناقشاته مع مجموعة من المستشارين من الحزب الشيوعي الصيني.



وركز وو بانغ قوه، رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني الحادى عشر لنواب الشعب الصيني، على اهمية التحقيق والبحث في القضايا المتعلقة بوسائل معيشة الشعب، من اجل أن "يعكسوا تماما الاوضاع الاجتماعية الحقيقية، وآراء الجماهير".
وطالب اعضاء المؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني ببذل جهود لتعزيز بناء مجتمع متناغم.
وخلال مناقشة مع المستشارين من دوائر الاقتصاد والزراعة، قال ون جيا باو رئيس مجلس الدولة ان البلاد بحاجة الى استثمار حكومي واسع النطاق، وإنشاء المزيد من الصناديق الاجتماعية، وكذا الصناديق الخاصة
.

وقال انه فيما تتطلب الازمة سيطرة حكومية أقوى على الإقتصاد الكلى، فإنه يتعين افساح المجال كاملا أمام دور آلية السوق.
ودعا ون جيا باو الى اتخاذ قرارات حكومية حازمة وفورية فى مواجهة المخاوف الاقتصادية، غير انه أكد على ضرورة ان يعمل المسؤولون وفقا للقانون، والاجراءات المرعية.
وقال "لا بد ان نتأكد من أن كل خطة استثمار حكومية كبرى يتم تقييمها بطريقة علمية، وأن تصبح معروفة، ومفهومة، لدى الشعب، وتخضع لمراقبته".
وأضاف انه "كلما زادت الصعوبات التي نواجهها، زادت الآراء التي يجب ان نستطلعها من مختلف المجموعات".
من جانبه حث جيا تشينغ لين رئيس المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني، المستشارين السياسيين من الدائرة الدينية على توجيه اصحاب العقائد الى "تعزيز التنمية الاقتصادية، والاستقرار الاجتماعي".



وطالبهم بالعمل من اجل تحقيق علاقات دينية متناغمة، واعادة توحيد الوطن الأم.
كما انضم الى مناقشات اللجان مع المستشارين السياسيين الأعضاء الآخرون باللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، لي تشانغ تشون، وشي جين بينغ، ولي كه تشيانغ، وخه قوه تشيانغ، وتشو يونغ كانغ.
وطالب لي تشانغ تشون المستشارين السياسيين من دوائر العلوم الاجتماعية، والاعلام والنشر بانشاء بيئة يمكنها المساعدة فى ضمان النمو الاقتصادي، ورفاهية الشعب، والاستقرار الاجتماعي من خلال اجراء تحقيقات والرد بشكل افضل على الأسئلة التى تهم الجماهير.


وخلال احدى مناقشات اللجان مع المستشارين من هونج كونج وماكاو، اكد نائب الرئيس الصيني شي جين بينغ انه بدعم من الحكومة المركزية، ومن خلال الجهود التي تبذلها الحكومتان الاقليميتان، سوف تتغلب المنطقتان الاداريتان الخاصتان بالتأكيد على الازمة، وتحققان الرخاء طويل الأجل.



وأكد نائب رئيس مجلس الدولة لي كه تشيانغ على اولوية التعليم في مناقشاته مع المستشارين من الدائرة التعليمية، وقال ان التعليم "الأساس الإستراتيجي" لتحديث البلاد.



وذكر ان وجود نظام تعليمي افضل سيفيد رفاهية الشعب، والتنمية الشاملة، ويوفر دعما مهاريا للحملات الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.
ودعا خه قوه تشيانغ سكرتير اللجنة المركزية لفحص الانضباط بالحزب الشيوعي الصيني، القطاعات غير الحكومية للاقتصاد الى التكيف مع التحول فى السوق، وتغيير نمط التنمية، وتحمل المسئولية الاجتماعية من خلال تقديم مزيد من الإسهامات.


كما حث على تكثيف المعركة ضد الفساد، وتحسين اسلوب عمل المسؤولين.
ودعا تشو يونغ كانغ الى منع وحل الصراعات الاجتماعية، والاستماع الى آراء الشعب من اجل حماية الحقوق والمصالح العامة.


بدأ المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني دورته السنوية الكاملة أول أمس (الثلاثاء). ومن المقرر ان تنتهي الدورة في 12 مارس. (شينخوا)




 
اطبع المقال   ابعث المقال

 مجلس الشعب الصيني يبدأ دورته السنوية
 إحترام إرادة الشعب وتجسيد " حقوقه الأربعة "
 المتحدث : عقد المزيد من المؤتمرات الصحفية على هامش دورة البرلمان
  الامطار المستمرة في شانغهاي تؤثر في نفسية السكان
 مراقبة : المجالات البحرية الصينية ذات سيادة الدولة تتعرض نصفها للاحتلال
  الصين تخصص أموالا لمعالجة تلوث بيئة الأرياف
 معرض شانغهاى العالمى يدخل مرحلة تشغيل تجريبية
 جدول الاعمال للدورة الثانية لمجلس الشعب الحادى عشر
 اقتصادى كبير: الصين تحقق نسبة 8 فى المائة او اكثر فى النمو هذا العام
 مستشار سياسى: الصين وروسيا تعملان على مكافحة آثار الأزمة على التجارة الثنائية
 حث المستشارين السياسيين الصينيين على المساعدة فى الحفاظ على الاستقرار الاجتماعى
 الصين تفتتح دورة المؤتمر الاستشارى السياسى الصينى بالتركيز على الاقتصاد
 مسؤول ينفى قيام لامات باعمال شغب فى جنوب غرب الصين
 اكثر من 99 فى المائة من اقتراحات المستشارين تم تناولها او حظيت بدراسة مناسبة
 ابرز ما جاء فى تقرير عمل المؤتمر الاستشارى السياسى للشعب الصينى الذى قدمه جيا تشينغ لين
 حث منظمى الاعمال من اعضاء المؤتمر الاستشارى الصينى على عدم تسريح العمال

1  فيديو: عندما تقود النساء السيارات....
2  البث الحى: افتتاح دورة المجلس الوطنى للمؤتمر الاستشارى السياسى الصينى
3  صحيفة صينية : ميزان القوتين متغير – العلاقات الصينية الامريكية تواجه وضعا جديدا
4  باريس هيلتون تعرض الملابس الرياضية
5  مراقبة : المجالات البحرية الصينية ذات سيادة الدولة تتعرض نصفها للاحتلال

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة