فقد طائرة لإير فرانس
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

الصين تستطيع إطعام مسنيها في أي وقت من الأوقات

2009:06:12.15:52


بدأت رسميا عملية إصلاح نظام التأمين ضد الشيخوخة في المؤسسات غير الانتاجية بخمس مقاطعات وبلديات مركزية في مستهل السنة الجارية. ويرى بعض الناس أن إصلاح هذا النظام يرمي الى إستراحة هيئة المالية من عبء ثقيل؛ ويعتقد بعضهم الآخر أن ذلك يهدف الى خفض مستوى معاش التقاعد في المؤسسات غير الانتاجية الى حد كبير. كل هذا هو سوء الفهم. فإن الاصلاح المذكور أعلاه يهدف أولا الى حل مسألة تحويل الضمان المؤسساتي الى ضمان اجتماعي لمعاش التقاعد، لتحقيق التخطيط الشامل والمساعدة المتبادلة على نطاق المجتمع كله؛ ويرمي ثانيا الى تسوية قضية المقابلة بالمثل بين الحقوق والواجبات، لتشجيع الجميع على تقديم مساهمات على نحو أفضل ودفع المزيد من أقساط التأمين في فترة طويلة. وعند دراسة النقاط التجريبية، أشار مجلس الدولة الصيني بوضوح الى ضرورة " تطبيق الأسلوب القديم تجاه المسنين، وتحقيق الانتقال التدريجي تجاه الكهول، وتطبيق النظام الجديد تجاه الجدد "، وتنفيذ مبدأ " تقريب معاش التقاعد من الدرجة الأعلى دون تخفيض، مع الانتقال التدريجي ".

وأفادت تقارير أن الحكومة الصينية تفكر حاليا في تأخير سن التقاعد لمواجهة الضعط الناتج عن صرف معاشات التقاعد. علم أن سن التقاعد يتعلق بقضية التنمية المستدامة للتأمين ضد الشيخوخة، وتأخير سن التقاعد هو أسلوب أو اجراء شائع لمواجهة الأزمة المترتبة على الشيخوخة في العالم. ولكن حسب الظروف الحالية في الصين، فعند التفكير في تأخير سن التقاعد يجب ملاحظة ضغط الشيخوخة على معاش التقاعد، ورؤية حقيقة موجودة لمدة طويلة في الصين تتمثل في كثرة السكان ووفرة الايدي العاملة وضغط التشغيل الكبير. فينبغي تحقيق التوازن والتخطيط الشامل بين النقطتين.

وقد دخلت الصين الى مجتمع الشيخوخة، ولكنها لم تنجز تصنيعها بعد. فيهتم الكثيرون بما اذا كانت الصين تستطيع إطعام المزيد والمزيد من المسنين؟ إنني أعتقد أن الصين تستطيع إطعام مسنيها في أي وقت من الأوقات، لان اقتصادها سيواصل تنميته، وثروتها ستتكدس بإستمرار، طالما تحافظ الصين على إستقرار وضعها السياسي وتتمسك بالبناء الاقتصادي كمهمة مركزية بثبات لا يتزعزع. وفي الوقت ذاته، يجب أن يبدأ العمل حاليا على إتقان الترتيب والتخطيط بعيد المدى من حيث النظام، وإتقان نمط التأمين ضد الشيخوخة الذي يضم الأموال الإجتماعية والحسابات الفردية. وخاصة يجب الترسيخ التدريجي للحسابات الفردية لتركها تتكدس وتدخل الى الأداء الاستثماري في سوق المال، لضمان القيمة وزيادتها، وترك مستوى معاش التقاعد الاساسي يرتفع تدريجيا مع التنمية الاقتصادية، مما يجعل المسنين في كل البلاد يعيشون عيشة كريمة نسبيا.

/ صحيفة الشعب اليومية أونلاين /

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة