مهمة سلام
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

تقرير: ابناء الشعب خارج بلادنا مسرورون باستئناف الاستقرار فى شينجيانغ

2009:07:22.14:59

بكين 22 يوليو/ بثت الاذاعة الدولية الصينية بعشرات اللغات تقارير بصورة مستفيضة استنادا الى الحقيقة بعد وقوع احداث // 5 يوليو// فى مدينة اورومتشى، وذلك وجد صدى واسع النطاق بنفسه. فندد المستمعون خارج بلادنا بهؤلاء المجرمين الذين خربوا الوحدة القومية والتناغم والاستقرار الاجتماعى كما نددوا بمدبرى اعمال الشغب، واعربوا عن اعجابهم بحماية ابناء الشعب من مختلف القوميات فى الصين الوحدة القومية والاستقرار الاجتماعى وذلك عن طريق الرسائل، وجهاز الفاكس، والرسائل الالكترونية. كما اعربوا عن تأييدهم الحازم للاجراءات التى اتخذتها الحكومة الصنية لحماية ابناء الشعب من ارواحهم وممتلكاتهم بالقانون/، متمنين ان يستؤنف الوضع المحلى باسرع وقت ممكن.
المستمعون خارج بلادنا ينددون تنديدا شديدا بان الاعمال التخريبية تتنافى تماما مع المعتقد الاسلامى
قال مستخدم الانترنت الهندى سريفاستافا ان احداث الشغب التى وقعت فى منطقة شينجيانغ الذاتية الحكم هى اعمال شائنة جدا للمجرمين، فقتلوا اكثر من 100 من ابناء الشعب الابرياء، واصابوا اكثر من الف شخص بجراح، كما انزلوا بالموجودات العامة خسارة فادحة. تهدف هذه الاحداث الى عرقلة تنمية الصين عبر اعمال العنف والانفصال. على الصين ان تفرض عقوبات شديدة على هؤلاء المجرمين بالقانون، لكى لا تقع احداث جاهلة مماثلة تستخف بالقانون فى المستقبل.
قال مستخدم الانترنت الالمانى سبيووك ان هذه هى نقل منسوخ لما حدث فى التبت فى العام الماضى من احداث العنف // 14 مارس// / بهدف تخريب الصين التى تنهض بسرعة كدولة قوية فى العالم عبر النزاع الناجم عن التناقض الداخلى. لقى هؤلاء المجرمين الرئيسيين فى اعمال الشغب تأييدا من قوة ما من خارج الصين، فمن المؤكد ان يصبوا الزيت فوق النار لكى يشتد الوضع حدة. اضطررنا الى العودة الى المسألة القديمة : من هو رابح؟ ولكن الصين تستطيع ان تصد، ولن تتأثر من حيث استقرارها وتنميتها.
كرر المستمعون فى العديد من الدول الاسلامية ان اعمال المجرمين هى // جرائم تناهض البشرية//، ان احداث العنف التى وقعت فى اورومتشى تتنافى تماما مع المعتقد الاسلامى، ولن تلقى تأييدا من الشعب ابدا.
قال السيد ياسر رئيس نادى المستمعين الباكستانى العالمى فى مكالمة هاتفية ان ناديه عقد قبل ايام اجتماعا ندد فيه اعضاء النادى تنديدا شديدا باحداث // 5 يوليو// فى اورومتشى، فيرون ان الاسلام يطور السلام والصداقة، ويناهض اى شكل من اشكال العنف، وان احداث العنف التى وقعت فى اورومتشى تتنافى تماما مع المعتقد الاسلامى ، ولا تلقى تأييدا من الشعب ابدا.
قال مستخدم الانترنت المصرى ابراهيم انه لاجل التعرف على الوضع الحقيقى لاحداث اورومتشى، قارنت التقارير التى بثتها بى بى سى، وسى ان ان مع التقارير التى نشرتها وسائل الاعلام الصينية، وبعد التحليل الموضوعى بدون النظر الى المشاعر الودية الشخصية نحو الصين، ارى ان اى شىء يجب ان يكون حقيقيا بعد رؤيته بالعين، ولكن وجهات النظر المتعددة لوسائل الاعلام الغربية تنقصها ادلة فعلية ، ولكن تقارير وسائل الاعلام الصينية لها ادلة حقيقية. هذا وقد رأيت فى الاذاعة الدولية الصينية اونلاين ان وزير الامن العام الصينى زار المصابين بجراح فى احداث العنف فى المستشفيات، لا يعالج المصابون من قومية هان فى هذه المستشفيات فحسب، بل يعالج فيها المصابون من قومية الويغو والاقليات القومية الاخرى ايضا، ومن الطبيعى ان تدحض هذه المشاهد التقارير غير الحقيقية التى نشرتها بعض وسائل الاعلام .
قال المستمع الافغانى ماندوخيل اننى وزملائى شعروا بغضب شديد بعد تعرفهم على احداث العنف فى اورومتشى، واعربوا عن رغبتهم فى فرض العقوبات الشديدة على هؤلاء المجرمين بالقانون. عرفت ان منطقة شينجيانغ منطقة جميلة يعيشها قوميات متعددة، وتتحد كافة القوميات لبذل الجهود لبناء حياة متناغمة. وفى شينجيانغ كثير من الاخوان المسلمين ، ولهم بيئة طيبة يؤمنون فيها بالاديان بحرية. بين شينجيانغ وافغانستان اتصالات تجارية متكررة، اعجب اصدقائى فى افغانستان بمستوى شعب شينجيانغ فى الحياة وتنمية اقتصاده، معربين عن رغبتهم فى الا تقع احداث العنف مرة اخرى هناك.
المستمعون فى الدول الغربية يشعرون باشمئزاز من التقارير المشوهة التى نشرتها بعض وسائل الاعلام
تجاهلت بعض وسائل الاعلام الغربية وقائع الجرائم الناجمة عن احداث // 5 يوليو// فى اورومتشى، وشوهت عمدا تقاريرها، حتى صنعت انباء مزيفة علنا وذلك اثار اشمئزاز العديد من ابناء الشعب فى تلك الدول، فقالوا ان بعض وسائل الاعلام لم تصل الى الصين ابدا، ولكنها توصلت الى استنتاج لاحداث اورومتشى عشوائيا، ان ابناء الشعب الابرياء الذين ضحوا فى احداث العنف هم يشكلون مهاجمة بلا صوت على // حقوق الانسان // التى يتشدق بها الغرب.
قال مستخدم الانترنت الالمانى زيمرمان ان جمهورية الصين الشعبية هى دار مشتركة يعيش فيها ابناء قومية هان مع ابناء الاقليات القومية الاخرين، ولا يمكن السماح لاى انفصالى بفصل اى جزء عن الصين. ان تبعية الاديان ليست استنادا الى تقسيم الدولة، ان من الذى يدقق نظره فى الديمقراطية وحقوق الانسان فى دول اخرى يوميا، عليه ان يعالج امورا لنفسه. اما انا فظللت واثقا دائما بالحكومة الصينية التى تستطيع ان تعثر على طريقة حل لا تلجأ اليها فى حماية مصالح الشعب فحسب، بل فى معاقبة القوى غير الشرعية ايضا، وذلك لضمان سلامة معيشة الشعب المحلى واستقرار الوطن.
قال مستخدم الانترنت الفرنسى فيليب فى رسالة متروكة ان بعض وسائل الاعلام الغربية تتوصل الى استنتاجات عشوائيا دائما وتقوم بتقدير غير عادل، حتى ولم تصل الى الصين قبل ذلك. لقى 192 من ابناء الشعب مصرعهم، اعتقد ان ذلك يكفى توضيح طبيعة هذه الاحداث. نحن غربيين نتحدث دائما عن حقوق الانسان، ولكن، تحت هذه الاحوال، لماذا ننتقد الصين فقط؟ اننى واقف وقفة حداد لهؤلاء الذين فقدوا حياتهم.
قال مستخدم الانترنت الامريكى باليس ان ذلك الصوت العدائى ضد الصين اصبح كنزا اثمن فى ايدى بعض المراسلين الصحفيين الغربيين، لقى انفصاليو العنف فى تركستان الشرقية تعواطفا من هؤلاء المراسلين فجأة. ولكن الحقيقة ان فى الصين كثيرا من ابناء قومية الويغور حتى الاكثر من القوميات الاسلامية مثل قومية هوى، لا يؤيدون الحكومة الصينية فحسب، بل يشاركون بجد واجتهاد فى الشؤون السياسية الوطنية / فى الصين نائب رئيس لمجلس الدولة جاء من قومية هوى/. للاسف ان بعض وسائل الاعلام الغربية لا ترغب الا فى ان تتناول اقوالا من المتطرفين فى منظمة // مؤتمر الويغور العالمى//.
المستمعون فى مختلف البلدان مسرورون باستئناف الاستقرار الاجتماعى فى شينجيانغ
اعرب المستمعون فى مختلف البلدان عن تأييدهم للاجراءات التى اتخذتها الحكومة الصينية بشأن حماية الاستقرار، ويسرهم تحسين النظام الاجتماعى بصورة متزايدة، وعودة حياة الشعب الى مدارها الطبيعى فى مدينة اورومتشى.
قال المستمع الهندى اررون انه خلال الايام الاخيرة، ظللت اهتم بالاوضاع فى مدينة اورومتشى، ارى ان انفصاليى العنف يجب من الاهم ان يتم فرض العقوبات القانونية عليهم بالاضافة الى التنديد بهم. افادت الانباء مؤخرا بان النظام الاجتماعى شهد تحسنا متزايدا فى مدينة اورومتشى، اشعر بغاية السرور والفرح. عادت حياة المزيد والمزيد من القطاعات وابناء الشعب الى مدارها الطبيعى، وذلك جعلنى اشعر بغاية السرور.
قال المستمع الفتنامى يوان فى رسالة له اننى ظللت اهتم مؤخرا بتقارير بثتها الاذاعة الدولية الصينية، كنت غاضبا غضبا شديدا عندما شاهدت مشاهد الفيديو بشأن تدمير الغرف والمتاجر وحرق السيارات من قبل عناصر العنف غير الشرعية. ان عناصر // استقلال شينجيانغ// وحشية جدا. ارغب فى ان يستؤنف النظام الاجتماعى باسرع وقت ممكن فى منطقة شينجيانغ، وتعود حياة ابناء الشعب فى مدينة اورومتشى الى بيئتها المستقرة السابقة فى ابكر وقت ممكن.
قال المستمع الكولومبى روجاس فى رسالة الكترونية له اننى // ارى انه فى منطقة شينجيانغ متعددة القوميات لا يمكن السماح لشعور الحقد القومى بانتشاره بين المواطنين الصينيين، وان كل حياة ثمينة، ناهيك عن فقدان قرابة 200 شخص حياتهم الثمينة.
قال مستمع يابانى انه حول احداث العنف التى وقعت فى مدينة اورومتشى ببلادكم الكريمة يوم 5 يوليو الحالى، اولت وسائل الاعلام اليابانية بالغ الاهتمام لها ايضا، افادت الانباء الجديدة بشأن ذلك يوميا، اتمنى من صميم قلبى ان تحل هذا الاحداث المؤلمة باسرع وقت ممكن، ليعيش ابناء الشعب من مختلف القوميات حياة هادئة وامنة من جديد. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة