البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

مقالة خاصة: عشر مجموعات من الاحصاءات تظهر انجازات الصين الجديدة فى التنمية الاجتماعية والاقتصادية خلال60 سنة

2009:09:09.13:31

ارتفع حجم الاقتصاد الاجمالى 77 ضعفا، وازدادت الودائع المالية لسكان المدن والارياف 25 ألف ضعف، وشهد معدل عمر السكان زيادة مضاعفة ، وانخفضت نسبة الفقر الى 1.6 بالمئة، ونزلت نسبة الأمية الى 6.67 بالمئة .

ورد هذا في القسم الأول من التقارير المتسلسلة التي أصدرتها مصلحة الدولة للاحصاء عن الستين عاما الماضية على تأسيس الصين الجديدة، حيث أظهرت الأرقام الاحصائية انجازات الدولة فى التطور الاقتصادى.

وتناول القسم الاول من هذه التقارير عشر مجموعات من الاحصاءات التي تبرز انجازات الصين الجديدة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية ابان الأعوام الستين الفائتة والتي يمكن تلخيصها فيما يلي:

أولا، بلغت نسبة الزيادة السنوية لاجمالي الناتج الوطنى 8.1 بالمئة، وتحولت الصين من دولة منخفضة الدخل الى دولة متوسطة الدخل ميالة نحو الانخفاض.

وقال تقرير مصلحة الدولة للاحصاء ان اجمالى الناتج الوطنى للصين شهد زيادة سنوية بنسبة 8.1 بالمئة بعد خصم عوامل الأسعار خلال الفترة من عام 1952 الى عام 2008، وازداد الحجم الاقتصادى الاجمالى 77 ضعفا لتقفز الصين الى المركز الثالث عالميا في هذا السياق.

وقد وصل اجمالى الناتج الوطنى للبلاد الى 3.86 تريليون دولار أمريكى فى عام 2008 ممثلا 27.2 بالمئة من اجمالى الناتج الوطنى للولايات المتحدة أو 78.6 بالمئة من الرقم الخاص باليابان. وبلغ معدل الفرد من الدخل الوطنى الاجمالى 2770 دولارا أمريكيا فى السنة نفسها.

وتحولت الصين من دولة منخفضة الدخل الى دولة متوسطة الدخل ميالة الى المنخفضة حسب مقياس البنك الدولى.

ثانيا، ازدادت الودائع المالية لسكان المدن والارياف 25 ألف ضعف. وأشار التقرير الى أن معدل نصيب الفردى من استهلاك سكان المدن ارتفع من أقل من 100 يوان ( الدولار الامريكى يساوى حوالى 6.8 يوان ) فى عام 1949 الى 15781 يوانا فى عام 2008، وارتفع معدل نصيب الفرد من سكان الارياف من 44 يوانا الى 4761 يوانا. وبلغت قيمة الودائع المالية لسكان المدن والارياف بالرنمينبى 21.8 تريليون حتى نهاية عام 2008 بزيادة 25 الف ضعف عن نهاية عام 1952.

وكان عدد السكان الفقراء المطلقين فى أرياف الصين نحو 250 مليون نسمة فى عام 1978 محتلا ربع اجمالى عدد سكان البلاد. وهبط الرقم الى 14.79 مليون نسمة حتى نهاية عام 2007 وانخفضت نسبة الفقر الى 1.6 بالمئة. وأرجعت الأمم المتحدة والبنك الدولى الى الصين ثلثين من اجمالى انجازات الانسان فى مساعدة المناطق الفقيرة إبان الـ25 سنة الأخيرة.

ثالثا، ازدادت الايرادات المالية 985 ضعفا مما رفع قدرة التنسيق والسيطرة الكلية للحكومة.

وكانت ايرادات الدولة المالية 6.2 مليار يوان فى عام 1950، وارتفع الرقم الى 113.2 مليار يوان فى عام 1978 و1.1444 تريليون يوان فى عام 1999 حتى وصل الى6.1317 تريليون يوان فى عام 2008 بزيادة 985 ضعفا عن عام 1950.

وذكر التقرير انه استفادة من الزيادة السريعة لايرادات الدولة المالية، وازدادت قدرة الحكومة على التنسيق والسيطرة الكلية على التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

رابعا، ازداد محصول الحبوب 3.7 ضعف الامر الذي لا يحل مشكلة نقص الغذاء للسكان فحسب، بل يقدم تأييدا مهما لتسريع مسيرة التصنيع.

وازداد محصول الحبوب فى العام الماضى 3.7 ضعف عن عام 1949 ليصل الى 528.71 مليون طن. أما انتاج لحم الخنزير والبقر والخروف فبلغ 53.37 مليون طن فى عام 2008 مقابل 3.39 مليون طن فى عام 1952.

وفى الوقت نفسه، شهدت ظروف الانتاج الزراعى تحسنا مستمرا. فازدادت المساحة المروية فى عموم الصين من 19.96 مليون هكتار فى عام 1952 الى 584.72 مليون هكتار فى عام 2008.

خامسا، ازداد حجم انتاج الصلب الخام من 160 الف طن الى 500 مليون طن، واصبحت الصين دولة كبيرة للصناعة الانتاجية فى العالم.

وارتفع حجم انتاج الصلب الخام من 160 الف طن فى عام 1949 الى 500.92 مليون طن فى عام 2008. وصعد حجم انتاج الغزل من 327 الف طن الى 21.49 مليون طن. وبحسب الاحصاءات الصادرة عن الأمم المتحدة، ارتفع حجم القيمة المضافة للصناعة الانتاجية الصينية فى الصناعة الانتاجية العالمية من 5.1 بالمئة فى عام 1995 الى 11.4 بالمئة فى عام 2007.

سادسا، ارتفعت قيمة التجارة الخارجية 2266 ضعفا، وتحولت الصين من دولة مغلقة أو نصف مغلقة الى دولة منفتحة على العالم.

ولفت التقرير الى أنه منذ بداية تنفيذ سياسة الاصلاح والانفتاح، أصبحت الصين ثالث اكبر دولة فى التجارة الخارجية. وازداد اجمالى قيمة الصادرات والواردات للبلاد من 1.13 مليار دولار أمريكى فى عام 1950 الى 2.5616 تريليون دولار أمريكى فى عام 2008. وبلغت الاستثمارات الأجنبية المباشرة المستخدمة فعليا 852.6 مليار دولار أمريكى منذ تنفيذ سياسة الاصلاح والانفتاح. في حين بلغت الاستثمارات الصينية المباشرة فى الخارج 40.7 مليار دولار امريكى فى العام الفائت.

وقد احتلت الصين المركز الأول بين دول العالم فى حجم احتياطى النقد الأجنبى. وكان حجم احتياطيها من النقد الأجنبى 139 مليون دولار أمريكى فى عام 1952، وبلغ الرقم1.946 تريليون دولار أمريكى فى عام 2008.

سابعا، ارتفعت نسبة المدنية من 10.6 بالمئة الى 45.7 بالمئة. وفى المرحلة الاولية لتأسيس الصين الجديدة، كان مستوى المدنية منخفضا، واحتل سكان المدن 10.6 بالمئة فقط من اجمالى سكان الدولة.

غير انه بعد تنفيذ سياسة الاصلاح والانفتاح، شهدت المدنية تطورا سريعا، وبلغت نسبة سكان المدن فى اجمالى السكان 45.7 بالمئة فى عام 2008.

ثامنا، انخفضت نسبة الأمية الى 6.67 بالمئة. وكانت نسبة الأمية لاجمالى سكان الصين أعلى من 80 بالمئة فى المرحلة الأولى من تأسيس الدولة فى عام 1949، وكان قرابة 20 بالمئة من الأطفال فى سن الدراسة يدخلون المدرسة. أما فى الوقت الحالى، فمستوى تعميم التعليم فى البلاد يقارب مستوى الدول متوسطة الدخل.

وفى عام 2008، بلغت نسبة الدخول غير الصافية للجامعات والمعاهد 23.3 بالمئة، ونسبة الدخول غير الصافية للمدارس الثانوية 74 بالمئة، ونسبة الدخول غير الصافية للمدارس الاعدادية 98.5 بالمئة، ونسبة الدخول الصافية للمدارس الابتدائية 99.5 بالمئة, بينما انخفضت نسبة الأمية الى 6.67 بالمئة.

تاسعا، احتلت نفقات البحوث والتنمية 1.52 بالمئة من اجمالى الناتج الوطنى. وبين التقرير أن الصين تزيد باستمرار النفقات فى مجال العلوم والتكنولوجيا ، اذ بلغت هذه النفقات 457 مليار يوان فى عام 2008 محتلة 1.52 بالمئة من اجمالى الناتج الوطنى بزيادة 0.87 نقطة مئوية عن عام 1991.

عاشرا، ارتفع معدل عمر السكان المتوقع من 35 سنة الى 73 سنة. وفصل التقرير انه بعد الجهود المضنية للصين الجديدة خلال الأعوام الستين الماضية على تأسيسها، تشكل نظام الصحة العامة الذى يضم المدن والأرياف بصورة أولية، وشهد مستوى صحة السكان ارتفاعا مستمرا.

وحتى نهاية عام 2008، امتلك كل الف شخص 2.8 سرير فى المستشفيات مماثلا المستوى المتوسط الميال الى العالى بين الدول النامية، وكان الرقم لعام 1949 بلغ 0.15 سرير. بينما ارتفع معدل عمر السكان المتوقع من 35 سنة فى عام 1949 الى 73 سنة فى عام 2005 محتلا مكانا متقدما بين الدول النامية. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة