البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

الزعماء الصينيون يغنون ويرقصون فى الحفل المسائى للعيد الوطنى

2009:10:02.09:44


قدم الرئيس الصينى هو جين تاو وكبار الزعماء الاخرين لمحات نادرة من خطواتهم الراقصة واصواتهم الغنائية امس الخميس/1 اكتوبر الحالي/ بعد ان انضموا الى مئات الالاف من الجماهير فى المهرجان المسائى احتفالا بالذكرى الستين لميلاد الصين الجديدة.

وحولت المصابيح الحمراء والاضواء اللامعة والالعاب النارية المدهشة والاغانى والرقصات المفعمة بالحيوية ميدان تيان ان من فى وسط بكين الى بحر من البهجة مساء اليوم الخميس.

وحضر هو جين تاو وجيانغ تسه مين و وو بانغ قوه وون جيا باو وجيا تشينغ لين ولى تشانغ تشون وتشى تشينغ بينغ ولى كه تشيانغ وخه قوه تشيانغ وتشو يونغ كانغ بالاضافة الى العديد من الزعماء الحاليين والمتقاعدين، لمشاهدة العروض من منصة تيان ان من منذ الثامنة مساء مع بدء المهرجان.

وشارك حوالى 60 الف شخص مرتدين ملابس العيد من بينهم موظفون الحكومة، والعاملون بالشركات، وطلاب الجامعات، وجنود الجيش، والسكان المحليون فى المهرجان الذى يعبر عن حب الشعب الصينى للوطن، و الوحدة العظيمة لكل المجموعات العرقية.

وحرك أكثر من 4000 عارض الأشجار الالكترونية للصمام الثنائي الالكتروني الذي ينبعث منه الضوء لتشكيل "مكعب الضوء" الذى اظهر صور اغصان الزيتون والحمام، وكذا رموزا صينية من بينها "يحيا الوطن الأم".
وفى حوالى التاسعة والثلث مساء نزل هو وجيانغ والزعماء الاخرون من المنصة للانضمام الى الجمهور فى الميدان وسط التصفيق والتهليل والألعاب النارية.

وعلى ايقاع بهيج ومرح بدأ الزعماء والمواطنون الرقص الجماعى مرتدين ملابس المجموعات العرقية المختلفة.
وقالت ميها اى، وهى ويغورية تقوم بالتعليم فى بكين لوكالة انباء ((شينخوا)) فى وقت لاحق انها استمتعت بلحظة رقص مع الرئيس هو يدا بيد.

واضافت "لقد تشرفت للغاية بالرقص مع الزعيم بالنيابة عن أبناء الويغور. ونتمنى للدولة مستقبلا افضل".

وقال البروفيسور تساى شيا، الأستاذ بمدرسة الحزب التابعة للجنة المركزية للحزب الشيوعى الصينى، ان "التضامن بين الحزب والجماهير من كافة المجموعات العرقية هو الضمان للاحياء العظيم للامة الصينية"، مضيفا ان "انضمام الزعماء الى الجماهير فى الاحتفال له ايحاءات سياسية".

وأضاف "كان العلم الاحمر ذى النجوم الخمس يرفرف فى الرياح، واغنية النصر تصدح بصوت عال ..."وعقب الرقص، غنى الزعماء مع حوالى 60الف شخص معا الاغنية الوطنية "أغنية للوطن الام".

ورفع الغناء الجماعى من حرارة الميدان الى الذروة، وارتسمت الابتسامات المشرقة على الوجوه.

وقالت فتاة من التبت تدعى نجاوانغ تشونغ جى انه اثار حماسها ان يشبك الرئيس هو يده مع يد العارضين من التبت والويغور للرقص معا.

واضافت قائلة "اننا تماما مثل افراد من اسرة واحدة، نحتفل بعيد ميلاد امنا معا".

وقالت ان "هناك اسباب عديدة للغاية تدعونا للفخر بالتغييرات الكبرى التى حدثت على مدار الستين عاما. اننى لم استطع منع نفسى من البكاء عندما شاهدت الالعاب النارية ترسم قطارا يجرى على خط سكك حديد تشينغهاى- التبت تضيئ ميدان تيان ان من".

ولا يزال الصينيون المسنون يتذكرون مشهدا اخر مساء العيد الوطنى عام 1966 عندما احاط حشد من المدنيين بالزعيم ماو تسى تونج، ورئيس مجلس الدولة تشو ان لاى وجلسوا على الارضية الباردة لجسر جولدن ووتر امام منصة تيان ان من لمشاهدة عرض الالعاب النارية بوجوه مشرقة.

وخلف العلاقة الوطيدة بين الحزب الشيوعى الصينى والشعب يوجد "خط الجماهير"، وهو اسلوب العمل الجوهرى للحزب، ويعنى "الجميع من اجل الجماهير، الجميع يعتمدون على الجماهير" و "من الجماهير الى الجماهير". ويعتز الحزب الشيوعى الصينى "بخط الجماهير" كضمان لتحقيق الانتصارات فى قضيته.

وقال تشين يان يان، وهو مواطن من بكين خلال مشاهدته للعرض امام التليفزيون، انه "الى جانب مشاركتى فى بهجة الاحتفال، فإن اكثر شىء اثر فى هو ان الزعماء يتوجهون الى الخط الامامى لمشاركة الشعب آلامه فى اوقات الشدة ". (شينخوا)

[1] [2] [3]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة