البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

الصينيون يكشفون عن مخاوفهم على شبكة الانترنت قبل الدورة البرلمانية السنوية

2010:02:23.16:04

تتصدر " قضايا المعيشة " مخاوف الصينيين كما بدا من خلال استطلاعات للرأى جرت على شبكة الانترنت قبيل عقد الدورتين السنويتين ، البرلمانية ، والاستشارية السياسية .
واعرب جمهور الانترنت عن شكاويهم على الشبكة ، املين ان يسمع اصواتهم كبار الزعماء و المشرعين الوطنيين، و المستشارين السياسيين ، المقرر ان يجتمعوا قريبا فى بكين من اجل الدورتين.
جاء المعاش، والاسكان، والرعاية الصحية على رأس هذه المخاوف ، وفقا لاستطلاعات للراى استضافتها مواقع صحيفة الشعب اليومية ، ووكالة انباء (شينخوا) ، والتليفزيون المركزى "سى سى تى فى " على شبكة الانترنت .
تصدر المعاش المخاوف على موقع صحيفة الشعب اليومية 25508 صوتا ، وجاء بعده مكافحة الفساد ، واسعار المساكن ، و الفجوة بين الدخول ، و البطالة ، والرعاية الصحية ، وغيرها . وجاء المعاش ايضا ضمن المخاوف الخمسة الاولى للتليفزيون المركزى الصينى.
ودعا جمهور الانترنت الى الغاء " خطة المعاش المزدوج " المعمول به منذ فترة طويلة ، حيث يتقاضى الموظفون المدنيون و موظفو القطاع العام الاخرين معاشا يزيد عددا من المرات عن الموظفين فى القطاعات غير العامة .
وكتب شخص على موقع (شينخوا) ان " خطة المعاش الحالية توسع الفجوة فى الثروة ".
ويتحدد مبلغ معاش المواطنين العاديين وفقا للمبلغ الذى يدفعه الفرد شهريا لحساب التأمين الاجتماعى قبل ان يتقاعد ، ويحسب على متوسط الدخل الاجتماعى .
بينما يحصل المتقاعدون فى القطاعات غير الحكومية على معاش يقل كثيرا عن رواتبهم قبل التقاعد . ويتقاضى الموظفون الحكوميون نفس الراتب تقريبا الذي كانوا يتقاضونه قبل تقاعدهم ،و يزيد احيانا مرتين او ثلاثة مرات عن عامل المصنع .
ورفعت الحكومة المعاش للمواطنين العاديين بنسبة 10% او 120 يوان شهريا للفرد ، بدءا من اول يناير 2010 . وهى المرة السادسة التى يتم فيها زيادة المعاش منذ عام 2005 . بيد ان المبلغ لا يتناسب مع ما يتقاضاه الموظفون المدنيون .
اسعار المساكن
تصدر " الاسكان" قمة المخاوف فى الاستطلاع الذى استضافه موقع وكالة انباء (شينخوا) وجذب عددا كبيرا جدا من التعليقات على شبكة الانترنت .
ووفقا للتقاليد الصينية ، يمثل امتلاك الفرد شقة ضرورة لابد منها للزواج ، بالرغم من ان الحكومة حاولت تشجيع الشباب على استئجار المساكن قبل شرائها.
ونظرا لاستمرار اسعار الشقق فى المدن الصينية الكبرى فى الارتفاع على مدى السنوات الماضية ، وضعت الحكومة خططا لزيادة الاسكان العام المستأجر ، وبناء المزيد من المنازل المدعومة .
بيد ان تقريرا للجنة الدائمة للمجلس الوطنى لنواب الشعب الصينى ، اعلى هيئة تشريعية فى البلاد ، قال ان بناء منازل لمنخفضى الدخل ما زال اقل من المستهدف ، حيث تحقق حوالى 23% فقط من الاستثمارات فى هذا الصدد حتى نهاية اغسطس الماضى .
ووفقا لمكتب الاحصاءات ببلدية بكين ، بلغ متوسط الدخل السنوى بالمدينة عام 2008 حوالى 44715 يوان ، فيما يباع المتر المربع فى الشقق الحضرية بحوالى 15581 يوان فى المتوسط .
وتصل تكلفة الشقة سعة 80 مترا حوالى 1.25 مليون يوان ، الامر الذى يقتضى قيام اسرة من فردين بدفع نصف راتبهما لمدة 30 عاما .
وقد شهدت اسعار السكن زيادة بنسبة 24% العام الماضى فى جميع انحاء الدولة ، وفقا لتقرير صدر عن جمعية العقارات باتحاد عموم الصين للصناعة و التجارة فى وقت سابق من هذا الشهر .
وكتب شخص رسالة على موقع (شينخوا) جاء فيها " اهلا ، رئيس مجلس الدولة ون ، اانا نامل ان تتمكن من مساعدتنا . ان المساكن للاغنياء فقط وليس للناس العاديين مثلنا . حتى فى مسقط رأسى ، وهو مدينة صغيرة مثل تسيبو فى شاندونغ ، فإن اسعار المساكن غالية جدا بالنسبة لنا . ونأمل من الحكومة المركزية معالجة هذه المشكلة ". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة