البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

رئيس مجلس الدولة الصينى يدعو الى مزيد من الاصلاح والتحرر الايديولوجى

2010:08:23.08:30

دعا ون جيا باو ، رئيس مجلس الدولة الصينى الى التمسك بسياسة الاصلاح والانفتاح ورفض الرجعية والجمود، وذلك خلال جولة للدراسة فى شنتشن، اولى المناطق الاقتصادية الخاصة فى البلاد، يوم الجمعة والسبت الماضي.

و قال رئيس مجلس الدولة إن الرجعية والجمود لن يؤديا فقط الى القضاء على انجازات مسيرة الإصلاح والانفتاح التى امتدت ثلاثة عقود وعلى فرصة التنمية النادرة، ولكنهما سوف يؤديان ايضا الى خنق حيوية قضية الصين الاشتراكية بخصائصها المميزة، وأكثر من ذلك، فان هذا ضد رغبة الشعب الصينى.

واشار ون الى ان التنمية والتغييرات التى شهدتها الصين خلال ما يزيد على ثلاثين عاما مضت قد اعتمدت على الاصلاح والانفتاح، مضيفا ان تحقيق البعث العظيم للامة الصينية سوف يعتمد ايضا على الاصلاح والانفتاح.

و اشاد ون بالنجاح الذى تحقق فى شنتشن، بمقاطعة قواندونغ، والتى اصبحت منطقة اقتصادية خاصة عام 1980.

و قال ون "ان النجاح الذى تحقق فى شنتشن يثبت أن قرار تبنى سياسة الاصلاح والانفتاح كان اختيارا حاسما من اجل بناء دولة الصين الحديثة، وان اتباع سياسة الاصلاح والانفتاح على العالم الخارجى هو الطريق الاوحد لتحقيق الرخاء القومى وسعادة الشعب."

وخلال اقامته فى شنتشن، قام ون بزيارة بعض المشروعات المحلية، والمؤسسات البحثية والموانىء والمجتمعات المحلية، وذلك بصحبة وانغ يانغ، رئيس لجنة الحزب لقوانغدونغ.

وركز رئيس مجلس الدولة على بعض القضايا مثل قضية كيفية التعجيل باصلاح نموذج التنمية الاقتصادية فى الصين.

ترأس ون مساء الجمعة اجتماعا استمع خلاله الى تقارير عمل مقدمة من المسئولين المحليين.

وقال ون فى كلمة ألقاها ان شنتشن لم تقم فقط بتغيير نفسها كثيرا، بل أسهمت أيضا إسهاما كبيرا فى الاصلاح والتنمية فى البلاد بكاملها.

وتعهد رئيس مجلس الدولة بالاستمرار فى تنمية شنتشن كمنطقة اقتصادية خاصة "بل وبالقيام بعمل افضل" فى هذا الصدد.

و اكد ون "ان الابتكار يجب ان يستمر فى كونه روح وحياة تلك المنطقة التجارية الخاصة".

و اضاف ون ان الصين يجب أن تمضى قدما لا فى اعادة الهيكلة الاقتصادية فحسب ولكن ايضا فى اعادة الهيكلة السياسية، فبدون المحافظة على اعادة الهيكلة السياسية قد تفقد الصين ما تحقق بالفعل فى إعادة الهيكلة الاقتصادية، وقد لا تصل مسيرة تحديثها إلى أهدافها.

و تابع ون انه يجب ضمان الحقوق الديموقراطية والشرعية. واضاف انه يجب تعبئة الشعب وتنظيمه من اجل ان يتم التعامل فى شئون الدولة والشئون الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وفقا للقانون.

و قال ون ان مشكلة التركز الزائد عن الحد للسلطة مع عدم الاشراف الفعال يجب حلها من خلال تحسين المؤسسات. وطالب ون بخلق اجواء تسمح للشعب بانتقاد الحكومة والاشراف عليها.
و تعهد ون ببناء مجتمع صينى نزيه وعادل، وبضمان العدالة القضائية على وجه الخصوص. ( شينخوا)


[1] [2] [3] [4]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة