البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

الصين تتوقع ان تحتضن ما يزيد عن 200 مليون سيارة بحلول عام 2020 وتواجه تحديات بارزة

2010:09:08.11:06

توقعت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية ان يفوق عدد السيارات المسجلة في البلاد 200 مليون سيارة بحلول العام 2020 ، ما يزيد من الأعباء على أمن الطاقة والبيئة.
وقال وانغ فو تشانغ نائب رئيس مصلحة صناعة التجهيزات التابعة للوزارة ان صناعة السيارات الصينية لا بد ان تبادر الى استكمال أعمال توفير الطاقة وخفض الانبعاثات للسيارات التقليدية ودفع تصنيع السيارات العاملة بالطاقة الجديدة.
وأكد وانغ اثناء حضوره منتدى تنمية صناعة السيارات الصينية الدولي للعام 2010 ان الصين يجب ان تهتم بتنمية السيارات العاملة بالطاقة الجديدة برؤية طويلة المدى فيما يتعين عليها ان تحرص على تعميم السيارات الموفرة للطاقة.
وأضاف بأن الإبداع التكنولوجي يعد القوة الدافعة الرئيسية في عملية تنمية صناعة السيارات الموفرة للطاقة والعاملة بالطاقة الجديدة. بينما أكد على أهمية التعاون والتبادل التكنولوجي على الصعيد الدولي في هذا الشأن.
ونوه المسؤول بأن صناعة السيارات الصينية تنوي استيعاب التكنولوجيا الرئيسية والمحورية لكي تلامس المستوى الدولي المتقدم في مجال السيارات الموفرة للطاقة والعاملة بالطاقة الجديدة بحلول العام 2020. كما تعمل على إعداد مؤسسات ذات قوة تنافسية كبيرة في سياق السيارات الشاملة وقطع الغيار الرئيسية.
وذكر وانغ ان الصين ستبذل الجهود في الأعوام العشرة المقبلة لزيادة حجم مبيعات السيارات الكهربائية على نحو كبير في السوق في حين ستلحق بالمستوى الدولي المتقدم من حيث كفاءة استغلال الوقود.
وأشار المسئول الى ان البلاد ستتبنى سلسلة من الاجراءات الأخرى تجاه التحديات المترتبة عن سرعة ارتفاع عدد السيارات، اذ ستدعم الإبداع الذاتي للمؤسسات لكي تستوعب التكنولوجيا الرئيسية بينما ستحدد أولوية التنمية وتحسن التكوين الصناعي وتكمل وضع المعايير والأنظمة الخاصة بالسيارات الموفرة للطاقة والعاملة بالطاقة الجديدة فضلا عن إصدار سياسات ضريبية تفضيلية بشأن شراء واستخدام هذه السيارات. ( شينخوا )

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة