البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

خبير استرالي: التنمية الصينية قوة سلمية في العالم

2011:02:23.11:20

صحيفة الشعب اليومية - الصادرة يوم 22 فبراير عام 2011- الصفحة رقم:03

ذكر دكتور هانز• هانغ تشى كه خبير فى الاقتصاد السياسي الصيني بجامعة سيدني الاسترالية في المقابلة الصحفية مع صحيفة الشعب اليومية مؤخرا ،أن التنمية الصينية ،ولاسيما التنمية الاقتصادية ،هي تنمية سليمة ".

ويعتقد هانغ تشى كه أن هناك عوامل عديدة توضح أن التنمية الصينية قوة سلمية في العام، أولا: حررت التنمية الصينية القوى المنتجة في الداخل،وعززت نموها الاقتصادي،وخفضت نسبة عدد الفقراء إلى حد كبير،مما يعزز الاستقرار الاجتماعي.ثانيا، إن التنمية الاقتصادية تنمية عالمية.حيث لعبت التنمية الاقتصادية الصينية دورا كبيرا في خروج الصين إلى العالم،ودفع بالتنمية الاقتصادية في العالم،كما لعبت دورا كبيرا للحفاظ على الاستقرار الإقليمي والعالمي. "

ومضى هانغ تشي كه قائلا، إن التنمية الاقتصادية للصين لم تضمن فقط نموها الاقتصادي واستقرارها الاجتماعي،بل تتيح فرصا للبلدان المجاورة والعالم كله أيضا.وقد عززت الصين فى عملية التنمية الاقتصادية التبادلات مع البلدان الأخرى،حيث وفرت الأسواق إلى بلدان العالم،ودفعت بتنمية القوى المنتجة والنمو الاقتصادي فى البلدان الأخرى،وحققت الفوز المشترك للأطراف المختلفة.وعلى سبيل المثال، استفادت استراليا من التنمية الاقتصادية الصينية كثيرا، حيث كانت الظروف الاقتصادية في استراليا فى ظل الأزمة المالية العالمية أفضل من بلدان أخرى،ولم تتأثر من الأزمة كثيرا،والسبب الرئيسي لذلك هو ان استراليا سوق ضخم لصادرات الطاقة والموارد بالنسبة للصين.

وقال هانغ تشى كه أيضا ، أن الصين واستراليا قامتا باتصالات كثيفة نسبيا،عكست على المستوى الاقتصادي بشكل رئيسي حاليا ،وستؤثر على المستوى الاجتماعي تدريجيا،مثل التعاون الثنائي فى مجال التعليم.

حيث يعود توجيه الطلاب الصينيين إلى استراليا لإكمال دراستهم في استراليا كل سنة بتدفق كمية كبيرة من الثروات الصينية إلى استراليا ،مما يقدم مساهمة كبيرة للتطور الاقتصادي والتعليمي فى استرليا.وفي الوقت نفسه،يساعد الطلاب الصينيين الدارسين في استراليا المجتمع الاسترالي المعرفة أكثر عن الثقافة وتاريخ الصين مباشرة.وهذا يوفر فرصة محتملة لتنمية استراليا فى المستقبل.

كما أن أستراليا لا يمكن أن تعتمد على صادرات الطاقة والموارد باستمرار في المستقبل ،بل يجب عليها تعزيز التعاون مع الصين من خلال وسائل جديدة من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامتين.والاستفادة الكاملة من العلاقات التعاونية الوثيقة القائمة مع الصين والسعى إلى تطوير مجالات جديدة للتعاون مع الصين اتجاه التنمية لاستراليا.ولا شك في ان التعاون فى مجال التعليم سيلعب دورا هاما فى التعاون الثنائي بين البلدين فى المستقبل،حيث تقوم البلدان بتبادل ارسال الطلاب المبعوثين،مما يؤدى إلى تعزيز التفاهم المتبادل بين شعبي البلدين إلى حد كبير والتقدم المستمر للتعاون الثنائي فى المستقبل.

ويعتقد هانغ تشى كه ان العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة الصينية قد شرعت فى طريق التدويل تدريجيا فى عملية تنمية الصين.كما أن تلك الشركات قد لا تدرك أنها جزء من السلام.وتقوم هذه الشركات بالاستثمارات وبناء المصانع و وتطوير الإنتاج فى جميع أنحاء العالم، مما لا يساعد على حصول على المنافع الاقتصادية فقط، بل رسخت صور الصين لكسب ثقة العالم أيضا.والأهم من ذلك كله ، فإنها لعبت دورا كيبرا فى تنمية الصين السلمية.

كما أكد هانغ تشى كه ان التنمية الاقتصادية فى الصين قد حصلت على الثقة من العالم،ولها فائدة كبيرة للسلام العالمي.

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة