البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

50% من ضحايا الأمن العام خلال السنوات الخمسة الماضية سببها الإرهاق والتعب

2011:04:06.17:44

صحيفة الشعب اليومية -الصادرة يوم6 إبريل عام 2011- الصفحة رقم: 11

علم من وزارة الأمن العام مؤخرا، أن خلال السنوات الخمس الماضية، شهدت المصلحة العامة 2182 ضحية و15734 جريح ،ومعظم ضحايا الوفاة المفاجئة كانت نتيجة التعب والإرهاق.

وقال المسؤول من وزارة الأمن العام ذات الصلة ، أنه منذ 2006 توفي 1029 شرطي إثناء العمل سبب التعب والإرهاق، محتلا نسبة 47% من ضحايا الشرطة، وفي نفس الوقت، فإن عدد ضحايا رجال الشرطة من المحطة الشرطة المحلية أو رجال الشرطة حركة المرور أو رجال الشرطة الآخرون الذين يعملون في الخطوط الأمامية كبير جدا بسبب ملاحقة المجرمين وحوادث المرور أثناء أداء مهمتهم. وفي عام 2006فقط، يبلغ العدد الضحايا 790 ضحية ،محتلا 36.4 % من مجموع ضحايا رجال الشرطة. كما يرجع السبب الرئيسي لتعرض رجال الشرطة الى جروح هو ملاحقة المجرمين الذي قد يؤدي الى تعرضهم إلى هجمات خلال أداء واجبهم المهني، وقد بلغت نسبة الجرحى من رجال الشرطة 58.4 % ،و 24.5 % بسبب الصراع مع المجرمين ،و 1 %.الذين تعرضوا للانتقام من قبل المجرمين.

وأوضع المسؤول ذات الصلة، انهم سيبذلون كل الجهود لتحسين سياسة الرعاية الخاصة ورفع معاملات المعاش ودفع بسياسة العلاج للمصلحة العامة والبحث في صياغة أسلوب المساعدة المعيشية لرجال الشرطة الذين أصيبوا بالأمراض المستعصية ،و إنشاء نظام التأمين للجرحى المفاجأ .

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة