البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

مقال حصري: التكافل بين أفراد الشعب الصيني -- سمة تفتقرها الكثير من الشعوب الأخرى

2011:07:01.10:14

ملاحظة: المقالات المنشورة بقلم قرائنا لا تعبر عن رأي صحيفة الشعب اليومية أونلاين وإنما تعبر عن رأي أصحابها

بقلم/ سامي العارضة باحث عربي مقيم في بكين

تختلف الثقافات بين الشعوب، فمن الصعب ان نجد ثقافتين متشابهتين الى حد كبير، ولكن هذا لا يمنع ان يكون هناك تشابه في بعض الجزيئات كالروابط الاسرية والولاء وحب الوطن والتكافل بين افراد الشعب الواحد وليس التكافل بين الاسرة الواحدة فحسب. وهذه الأخيرة ستكون محور حديثي هنا، لما تحمله هذه الجمله من معاني جليلة تكسب الشعب سمات ترفع من مكانته وقدره بين الشعوب.

الصين بلد مترامي الأطراف، يزيد عدد سكانه عن المليار و300 مليون نسمه، ويعتبر المجتمع الصيني مجتمع تمتزج فيه ثقافات مختلفة، فهناك ثقافة قومية الهان والتي تشكل اكثر من 90% من عدد سكان الصين، وهناك ثقافة قومية الهوي تلك القوية المسلمة التي تتمركز في وسط وشمال الصين، وهنالك ثقافة قومية الويغور في منطقة الشينجيانغ في أقصى شمال غرب الصين، والتبت وقويتشو والكومينغ وغيرها من الثقافات المختلفة، التي تشكل في مجملها شكل الثقافة الصينية الفريدة، لأنه من الصعب أن نجد هذا الكم الهائل من الثقافات مجتمعة في شعب واحد.

يعتقد الكثيرون بأن الشعب الصيني يفتقد الى صفة التكافل بين أفراده، ولا اعلم حقيقة ما هي الدلائل التي إستند إليها هؤلاء، فلكل شعب من شعوب العالم إيجابياته وسلبياته، ولا يمكن إستثناء شعب من هذا الأمر، وبالنسبة لي شخصياً؛ فإنني أنظر الى الصين كمواطن عربى، فيمكن أن تجد في بلادنا الترابط الأسري والتكافل الإجتماعي بين أفراد المجتمع بشكل واضح، وأكاد أجزم بأن هذا الأمر غير موجود في البلاد الأوروبية والغربية بشكل عام، ويمكن أن ارى هذا الأمر بشكل واضح وجلي في المجتمع الصيني، فلكل شخص منا نظرته الى الشعب الصيني، وهي نابعة من خلال العادات والتقاليد التي إكتسبها في المجتمع التي ترعرع فيه، وهذا أمر طبيعي، لأنه عندما يتم الحكم على شعب ما، فإنه من المفترض أن يتم عمل مقارنة بسيطة وسريعة بين عادات هذا الشعب والعادات التي إكتسبتها في مجتمعه، ومن هنا يمكن للمرء منّا التأكيد وبشكل قاطع إذا ما كان لهذا الشعب أم ذاك تلك العادات والتقاليد أم لا.


[1] [2]

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
جميع حقوق النشر محفوظة