بكين   35/24   أحياناً زخات مطر

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. الحياة في الصين: أسئلة وإجابة
  2. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

الصين تحتفل بالذكرى السادسة والستين للانتصار ضد الغزو اليابانى

2011:08:16.09:10    حجم الخط:    اطبع

اجتمعت ثلاثة وفود يابانية أمام القاعة التذكارية لضحايا مذبحة نانجينغ فى مقاطعة جيانغسو بشرق الصين امس الاثنين/15 أغسطس الحالي/،حدادا على القتلى والصلاة من أجل السلام ،فى الوقت الذى تحيى فيه الصين الذكرى السادسة والستين لاستسلام اليابان للصين فى نهاية الحرب العالمية الثانية .

وبعد وضع أكاليل الزهور والوقوف فى صمت تكريما للضحايا ،صرح أكيكو سايتو ،وهو نائب يابانى يقوم بأول زيارة إلى الصين ،بأن القليل من اليابانيين يعرفون تاريخ المأساة فى نانجينغ .

مما يذكر ان القوات اليابانية كانت قد احتلت نانجينغ يوم 13 ديسمبر عام 1937 ،وبدأت فى القيام بمذبحة استمرت ستة أسابيع . وتظهر السجلات أن أكثر من 300 الف شخص -- لم يكونوا جنودا غير مسلحين فحسب بل مدنيين أيضا -- قد قتلوا .

وقال أكيكو سايتو "بعد معرفة الحقيقة هنا ،سأعود الى اليابان لإطلاع المزيد من اليابانيين ،خاصة الشباب صغير السن ،على التاريخ من أجل السلام " .

وفى متحف حرب مقاومة الشعب الصينى ضد العدوان اليابانى فى بكين ،تم إقامة معرض للصور الفوتوغرافية حول أعمال العنف الجنسية التى اقترفها الجيش اليابانى خلال الحرب العالمية الثانية .

وقد أجبرت نحو 200 ألف امرأة صينية على العمل كرقيق للمتعة الجنسية للقوات اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية . وقد عانين من اعمال العنف الجنسى المتكررة فيما يسمى " منازل المتعة " ،وقتل الكثير منهن فى النهاية .

ويعكس المعرض أساسا التجارب البائسة " لنساء المتعة " من مدينة نانجينغ ومقاطعة شانشى ومقاطعة هاينان خلال الحرب . كما أظهر أيضا كفاح بعض فتيات المتعة الصينيات السابقات اللائى ما يزلن أحياء ورد الفعل حول هذه القضية من البلدين فضلا عن المجتمع الدولى .

وفى مقاطعات لياونينغ وجيلين وهيلونغجيانغ فى شمال شرق الصين ،احتفل أفراد الشعب بالذكرى بطرق مختلفة .

وقد أعلن امس (الاثنين) أنه ستقام حديقة تذكارية تسجل الملاحم البطولية للابطال المناهضين لليابان فى مقاطعات شمال شرق الصين ،فى مدينة دنغتا بمقاطعة لياونينغ .

وقد أقيم عرض فنى يشارك فيه أكثر من ألف شخص للاحتفال بالذكرى امس (الاثنين) فى متحف قصر مانتشوكو فى تشانغتشون حاضرة مقاطعة جيلين .

يذكر ان مانتشوكو هو نظام للعرائس أو الدمى المتحركة أنشأه فى مقاطعات الصين الشمالية الشرقية الحكام اليابانيون من عام 1931 الى 1945 .

ويذكر أن أكثر من مائة خبير وعالم من الداخل والخارج اجتمعوا فى مدينة تشيتشيهار فى مقاطعة هيلونغجيانغ لحضور ندوة تلقى الضوء على معنى معركة جيانغتشياو فى تاريخ الصين المناهض لليابان .

وفى بلدية تشونغتشينغ بجنوب غرب الصين تم نشر كتاب يتضمن صورا وملفات نصوص 407 مواقع للحرب ضد اليابانيين فى البلدية تم نشره رسميا امس (الاثنين).

وقد تم تسجيل اسماء ضحايا الحرب البيولوجية اليابانية خلال الحرب المناهضة لليابان ،لأول مرة فى التاريخ المحلى الصينى فى ييوو ،وهى مدينة فى مقاطعة تشجيانغ بشرق الصين من اجل حفظ مزيد من البيانات التاريخية عن الحرب .

ويقول المؤرخون ان مالا يقل عن 270 الف صينى فى مقاطعات تشجيانغ وجيانغشى وهونان كانوا ضحايا الحرب البيولوجية اليابانية التى أجريت أساسا من قبل الوحدة رقم 731 خلال الحرب العالمية الثانية .

وقال وو هاى تشاو رئيس تحرير عرض السجل التاريخى " إن تسجيل أسماء أولئك الضحايا فى مجلة ييوو الخاصة بتسجيل الاحداث التاريخية قدمت دليلا قويا عن الجرائم التى اقترفها اليابانيون و السعى إلى إخفائها " .

وقد صرح السفير اليابانى السابق لدى الصين يوجى مياموتو لشينخوا بالبريد الالكترونى ان مايشغله فى المقام الاول هو ان يتمكن الجيل الصغير سواء من الصين أو اليابان من تحمل عبء مهمة تعزيز العلاقات الثنائية .

وقال " انه يجب مواصلة تعزيز الاتصالات والعلاقات بين الشباب من كلا البلدين ". (شينخوا)


[1] [2] [3] [4] [5] [6] [7]

تعليقات