بكين   21/10   مشمس

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. الحياة في الصين: أسئلة وإجابة
  2. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

بوذا الحى : التطرف يلحق الضرر بالبوذية التبتية

2011:10:18.09:39    حجم الخط:    اطبع

شجب بوذا الحى امس الاثنين/ 17 أكتوبر الحالي/السلسلة الاخيرة من محاولات الإنتحار حرقا التى يقوم بها رهبان احد الاديرة فى مقاطعة سيتشوان جنوب غرب الصين، قائلا ان مثل هذه الاعمال المتطرفة تلحق ضررا بتنمية البوذية التبتية.

وفى اخر محاولة انتحار، أشعل رجل النار فى نفسه ظهر يوم السبت بالقرب من سوق فى محافظة ابا فى ناحية التبت - تشيانغ ذاتية الحكم. وقامت الشرطة بإطفاء النار ونقلته الى مستشفى المحافظة لتلقى العلاج.

كان هذا الرجل (20 عاما) راهبا من قبل فى دير كيرتى فى ابا، قبل ان يعود الى الحياة المدنية عام 2009.

وقال بوذا الحى جيالتون، نائب رئيس الرابطة البوذية بمقاطعة سيتشوان " ان البوذية التبتية تؤكد على أعمال الخير والرعاية، وهى نظام كامل للعقيدة والقيم السامية نتيجة لمعارضتها للخرافات العمياء ".

وقال الراهب البارز ان الانتحار يعد انحرافا شديدا عن العقيدة البوذية، وان تشويه الذات لاى سبب أمر ضد الطبيعة البشرية.

واضاف " ان السلسلة الاخيرة من محاولات الإنتحار حرقا من جانب الرهبان أثارت حيرة عامة ونفورا، ما سبب تدريجيا فقد الإيمان لدى الجمهور ".

وحذر جيالتون من انه اذا واصلت حفنة من المتطرفين تسييس الدين، وتجاهلت تعاليم البوذية، فانهم يخاطرون بتدمير البوذية التبتية فى المجتمع الحديث.

كما دعا بوذا الحى دادراك من محافظة تسوقيى بناحية ابا الرهبان الى الإعتزاز بحياتهم.

واضاف " انه درس هام للرهبان ليصبحوا ناشطين ومتفائلين "، وقال "أن انهاء الحياة الحالية من خلال أحراق النفس يؤدى فقط الى مرارة لا نهاية لها ".

تم الإبلاغ عن عدد من محاولات إحراق النفس فى محافظة ابا هذا العام كلها من جانب رهبان حاليين وسابقين من دير كيرتى.

وفى 7 اكتوبر اصيب اثنان تبتيان ( 18 و 20 عاما) بحروق بسيطة بعد اشعال النار فى جسديهما فى محافظة ابا. وكان كل منهما راهبا سابقا فى دير كيرتى. و كانا يرتديان الزى المدنى خلال محاولتهما احراق نفسيهما، وفقا لما ذكر متحدث باسم الحكومة.

وقد منعت الشرطة المحلية محاولة انتحار حرقا يوم 3 اكتوبر، وعاش المواطن التبتى الا انه اصيب بحروق فى ساقه اليسرى.

وفى سبتمبر تم انقاذ راهبين من محاولة الانتحار حرقا، وتلقيا العلاج فى حينه.

وفى اغسطس تم الحكم على اثنين من رهبان كيرتى بالسجن لمدة 13 و 10 عاما على التوالى لتآمرهما، وتحريضهما، ومساعدتهما على الانتحار حرقا لزميل راهب يدعى ريجزين فونتسوج الذى اشعل النار فى نفسه فى 16 مارس، وتوفى فى اليوم التالى. ( شينخوا )

تعليقات