بكين   7/-3   مشمس

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. الحياة في الصين: أسئلة وإجابة
  2. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

الرئيس الصينى يحث الكتاب والفنانين على انتاج " اعمال عظيمة "

2011:11:23.08:54    حجم الخط:    اطبع

صرح الرئيس هو جين تاو امس الثلاثاء/22 نوفمبر الحالي/ خلال حديثه أمام جمهور ضم 3300 من الدوائر الادبية والفنية، ان الاوقات العظيمة تستدعى كتابا وفنانين عظام، ويتوقع الشعب اعمالا ادبية وفنية عظيمة.

وقال هو خلال مراسم افتتاح مشتركة للمؤتمر الوطنى التاسع للاتحاد الصينى للدوائر الادبية والفنية، والمؤتمر الوطنى الثامن لاتحاد الكتاب الصينى، انه يتعين على الكتاب والفنانيين ان يعوا المهمة المقدسة التى أوكلها لهم العصر، والشعب.

ومن بين كبار المسئولين الآخرين الذين حضروا مراسم الافتتاح التى اقيمت فى قاعة الشعب الكبرى وسط بكين وو بانغ قوه، وون جيا باو،وجيا تشينغ لى، ولى تشانغ تشون، وشى جين بينغ، ولى كه تشيانغ، وخه قوه تشيانغ، وتشو يونغ كانغ.



ودعا الرئيس الكتاب والفنانين الصينيين فى خطابه الى التمسك بمبادىء " خدمة الشعب، وخدمة الاشتراكية "، وقال دعوا جميع الزهور تتفتح " و " دعوا مئات المدارس تتبارى ".

ونصحهم بالإقتراب من وقائع وحياة الجماهير، وإعلاء الشعلة الروحية للوطنية الصينية، وانتاج عدد اكبر من الاعمال الممتازة التى تتفق مع التاريخ، والعصر، والشعب.

وتوقع قيام الكتاب والفنانين بخلق فجر جديد للاداب والفنون، واستخدام معرفتهم وقدرتهم فى تعزيز تنمية وازدهار الثقافة الاشتراكية،مشيرا الى ان المشروعات الفنية تعد جزءا هاما من القضية الاشتراكية ذات الخصائص الصينية، وجزءا رئيسيا من الثقافة الاشتراكية.

واشاد زعيم البلاد بالكتاب والفنانين فى البلاد لاسهاماتهم بكمية ضخمة من الغذاء الروحى للشعب من خلال الدلالات الايدولوجية الثرية، والمستوى الفني المتميز.

وقال هو ان دور الكتاب والفنانين لا غنى عنه فى التنمية الشاملة للشعب الصينى، وقد حازوا ثقة الحزب الشيوعى الصينى، والشعب.

وحث هو الدوائر الادبية والفنية على دراسة وتطبيق جوهرالدورة الكاملة السادسة للجنة المركزية السابعة عشرة للحزب الشيوعى الصينى التى عقدت مؤخرا، مع إعلاء الراية العظيمة للاشتراكية ذات الخصائص الصينية، واعتناق الماركسية - اللينينية، وافكار ماو تسى تونج، ونظرية دنغ شياو بينغ، والفكر الهام للتمثيلات الثلاثة، وتطبيق النظرة العلمية للتنمية.

واضاف الرئيس ان الصين تواجه فرصا نادرة وتاريخية فى تطوير ادابها وفنونها حيث يمر العالم بمرحلة حاسمة للتصحيح، وتشهد البلاد تنمية مزدهرة للاشتراكية ذات الخصائص الصينية.

وحث الكتاب والفنانين على التمسك بالتوجه الصحيح، وان يكونوا أكثر وعيا ونشاطا فى تحمل المسئولية التاريخية لقيادة التقدم الاجتماعى بثقافة اشتراكية متقدمة.

وأكد الزعيم على دور الحزب فى تطوير الفن والاداب ، من خلال تمتع لجان الحزب والحكومات على مختلف المستويات بالوعى الكامل باهمية الأعمال الفنية فى ظل الظروف الجديدة.

وقال ان يتعين على الكتاب والفنانين ان يكونوا موضع ثقة سياسيا،وان يتم دعم اعمالهم، والإهتمام بهم فى حياتهم اليومية، معربا عن امله فى حدوث طفرة فى عدد الكتاب والفنانيين الموهوبين، وتفجير للطاقات الإبداعية بينهم.

وشمل المتحدثين فى مراسم الافتتاح سون جيا تشنغ، رئيس الإتحاد الصينى للدوائر الادبية والفنية، ولو هاو، السكرتير الاول لأمانة رابطة الشبيبة الشيوعية الصينية، ودو جين تساى، نائب مدير الدائرة السياسية العامة لجيش التحرير الشعبى الصينى.

ورأس لى بينغ، نائب رئيس اتحاد الكتاب الصينى المراسم.

يتم خلال المؤتمرين، المقرر ان يستمرا حتى يوم الجمعة، الإستماع الى تقارير حول عمل المنظمتين خلال السنوات الخمس الماضية، وبحث الخطط الخمسية الجديدة للمنظمتين، والموافقة عليها.


[1] [2]

تعليقات