بكين   10/0   مشمس جزئياً

"ثورة دورات المياه" في الصين تبرز الوعى الحضاري

2011:11:28.17:09    حجم الخط:    اطبع

يوجد عدد من السياح الأجانب في الصين يعانون من قلة دورات المياه في المناطق السياحية. في ظل هذا السياق، تصبح "ظروف دورات المياه في الصين" موضوعا تهتم به قمة دورات المياه العالمية 2011 التى أقيمت فى فترة 22/24 نوفمبر بهايكو.

قد قامت حكومات محلية بأدخال اصلاح دورات المياه العامة في مشاريعها لرفاهية الشعب وعرضت المنجزات المحققة في هذه القمة.

ومنذ بداية العام الماضى، بدأت حكومة هاينان في اقرار اللوائح والأنظمة بشأن بناء دورات المياه وادارتها من أجل مواجهة المشاكل الكامنة في دورات المياه السياحية ودورات المياه العامة بالمقاطعة والتى تتمثل في التوزيع غير المتوازن وانخفاض الجودة وسوء الادارة. ووفقا للخطة الرسمية، ستحل هذه المشاكل بشكل تام في غضون ثلاث سنوات تقريبا.

هذا ما قاله تشن شياو جينغ، نائب رئيس دائرة الاسكان والبناء الحضري والريفي بمقاطعة هاينان. مبينا أنه تم بناء واصلاح 1139 دورة مياه في هاينان، بقيمة 270 مليون يوان (نحو 42 مليون دولار أمريكي) بشكل تراكمي.

ومن جانبه، أفاد سو تشينغ بينغ، مساعد عمدة مدينة لينفن بمقاطعة شانشي, أن ظروف دورات المياه تتعلق بصحة الشعب والبيئة الحضرية والريفية. مشيرا إلى أن السبيل الوحيد لتعزيز بناء دورات المياه هو ادراجها ضمن نطاق الخدمات العامة اعتمادا على المالية. وفي الأعوام الثلاثة المنصرمة، تم بناء 60 دورة مجانية للمياه في لينفن وذلك عن طريق مشاركة السوق تحت قيادة الحكومة.

بالاضافة إلى الدعم المالي، تعتبر بعض المناطق دورات المياه العامة كجزء لازم من المناطق السياحية.

وكشف لين جيانغ، خبير في الجمعية الصينية لعلم البيئة, أنه في مدينة قويلين السياحية بمنطقة قوانغشى، لا يمكن للقرى السياحية الحصول على المؤهلات لاستقبال الزوار إن لم تكمل عددا من دورات المياه المطابقة للمواصفات القياسية.

هذا وقد نهضت السياحة الريفية في بعض المناطق الصينية. وتنتشر "ثورة دورات المياه" في الأرياف ويتزايد طلب الفلاحين على دورات المياه الايكولوجية.

وفي الوقت نفسه، تقدم بعض الحكومات التعويض للفلاحين لتشجيعهم على انشاء دورات المياه الايكولوجية. على سبيل المثال، يمكن للفلاحين في مدينة ووهو بمقاطعة آنهوى تلقى مئات اليوانات من العلاوة لبناء خزان تعفين مطابق للمقياس.

"مع التنمية السريعة للاقتصاد الصيني، يسعى الكثير والكثير من الناس وراء البيئة الصحية الأفضل." قال شن روي هوا، مؤسس منظمة دورات المياه العالمية. مضيفا أنه على ثقة بأن المعالم والآثار الصينية ستجذب عددا اكبر من السياح اذا تم تقديم دورات مياه نظيفة ومريحة وتم الاهتمام بصيانتها.


[1] [2] [3] [4]

/مصدر: شينخوا/

تعليقات