بكين   2/-10   مشمس

موقع أمريكي يختار "مبنى الإسطوانة" الصيني ضمن أبشع كبريات المباني في العالم والخبراء الصينيون يردون بأنه عمل معماري ناجح

2012:01:11.10:48    حجم الخط:    اطبع

المرتبة التاسعة: "مبنى الإسطوانة" الصيني


إختار موقع سياحة الحياة التابع لمحطة CNN الأمريكية مبنى الإسطوانة بمدينة شنيانغ ضمن أبشع عشر بنايات كبيرة في العالم، وقد أثار ذلك إهتماما واسعا داخل فضاء الإنترنت الصيني. وقال نائب مدير معهد التصميمات الهندسية بشنيانغ يوم 10 يناير الحالي، أن هذا المبنى كان الأكثر بروزا بين المباني الأخرى على إمتداد السنوات الماضية، و هذا دليل كافي على أنه عمل معماري ناجح.

ويقع مبنى الإسطوانة في مدينة شنيانغ التابعة لمحافظة لياونينغ بشمال شرق الصين، و هو مبنى إداري مخصص للشؤون المالية و التجارية، وتم تصميمه من قبل المهندس التايواني الشهير لي زو يوان. و هو على شكل "العملة الصينية القديمة"، وهناك من يرى بأن هذا المبنى يوحي بأن أعمال ساكنيه ستشهد إزدهارا وتطورا، وهناك من يراه على كونه يرمز إلى مفهوم "القبة النصف دائرية" في الثقافة التقليدية الصينية.

إختيار مبنى الإسطوانة ضمن أبشع عشر مباني كبيرة في العالم إلى جانب فندق راي يو يونغ بكوريا الشمالية و فندق أتلانتس بدبي جلب له شهرة مفاجئة. ورأى القائمين على الإختيار في موقع سياحة الحياة التابع لمحطة CNN أن مبنى الإسطوانة سعى إلى الدمج بين الطراز المعامر الغربي والشرقي، لكنه إفتقد إلى التناسق. ونظرا لإختلاف معايير الجمال، أشار الموقع إلى أن العبارة الأصح بالنسبة لأبشع عشرة مباني كبيرة هي "الأكثر جدلا".

  وعلق نائب مدير معهد الهندسة المعمارية بمدينة شن يانغ، تشاو نينغ على هذا الأمر قائلا بأن المفهوم الجمالي للعمارة لا يختلف عن المفهوم الجمالي لملابس الموضة. حيث تتغير المفاهيم الجمالية و حاجيات العصر بتغير الزمن، ولكل شخص الحق في أن يقيم جمال أو قبح هذا المبنى. كما أن إستمرار مبنى الإسطوانة الذي بني في أوئل القرن 21 على إثارة الجدل إلى الآن، دليل كافي على أنه عمل معماري ناجح.

[1] [2] [3] [4] [5] [6] [7] [8] [9] [10]

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

تعليقات