الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:07:14.08:35
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.97
يورو:1080.02
دولار هونج كونج: 87.659
ين ياباني:6.3913
نرحب بتقديم مستخدمى الانترنت الغفيرين الاقتراحات والتوصيات بشأن الاولمبياد 2008
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>معرض الصور

الدول الست توافق على اقامة آلية تحقق بشأن نزع السلاح النووى فى شبه  الجزيرة الكورية


اختتم رؤساء الوفود الى المحادثات السداسية المتعلقة بالقضية النووية فى شبه الجزيرة الكورية محادثاتهم ببكين بعد ظهر السبت الماضي/12 يوليو الحالي/ واتفقوا على اقامة آلية تحقق بشأن نزع السلاح النووى فى شبه الجزيرة الكورية.
وأعلن وو دا وى رئيس الوفد الصينى خطة التحقق المحددة التى تم توضيحها فى بيان صحفى لاجتماع رؤساء الوفود.
وقال وو إن آلية التحقق تتكون من خبراء من الدول الست، وتشمل الاجراءات زيارة المنشآت ومراجعة الوثائق واجراء لقاءات مع فنيين.
وذكر أن الآلية ترحب بأن تقدم الوكالة الدولية للطاقة الذرية، جهاز الرقابة النووى التابع للامم المتحدة، المشورة والمساعدة لاعمال التحقق ذات الصلة عند الضرورة.
وأضاف وو ان الدول الست اتفقت ايضا على اقامة آلية مراقبة تتكون من كبار المفاوضين الست لضمان تنفيذ جميع الدول تعهداتها المتعلقة بعدم الانتشار والمساعدات الاقتصادية ومساعدات الطاقة المقدمة لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية.
وقد وضعت الاطراف جدولا زمنيا للمساعدات الاقتصادية ومساعدات الطاقة مع تعطيل منشآت يونغبيون النووية، وأكدت على ان التعطيل وتقديم المساعدات ينبغى ان يسيرا "بالتوازى".
ووفقا للجدول الزمنى، ستعمل كوريا الديمقراطية على استكمال تعطيل منشآت يونغبيون النووية بحلول نهاية اكتوبر من عام 2008.
وستقدم الولايات المتحدة وروسيا مساعدات نفط الوقود الثقيل المتبقية الى كوريا الديمقراطية قبل حلول نفس الوقت، بينما ستوقع الصين وجمهورية كوريا اتفاقات ملزمة مع كوريا الديمقراطية للحصول على مساعدات بخلاف نفط الوقود الثقيل بحلول نهاية اغسطس من عام 2008.
وذكر وو ان الاطراف تبادلت وجهات النظر حول اجراءات المرحلة الثالثة من تنفيذ البيان المشترك الذى صدر يوم 19 سبتمبر من عام 2005 وأكدت مجددا ان الاجتماع الوزارى السداسى سيعقد فى بكين فى وقت مناسب.
التقى يانغ جيه تشي وزير الخارجية الصيني مع قادة الوفود الستة اليوم في قصر ضيافة الدولة دياويتاي.
اشاد يانغ باجتماع رؤساء الوفود الذي عقد في الفترة من 10 إلى 12 يوليو عقب توقف دام تسعة أشهر وقال ان الاجتماع عقد "بكفاءة فائقة".
وذكر أن المحادثات السداسية تقف عند منعطف للتحرك إلى المرحلة المقبلة وأمامها فرصة هامة لاحراز تقدم جديد.
وقال يانغ" انني آمل أن تتمكن الأطراف الستة من استغلال الفرصة لمواصلة العمل من أجل تنفيذ أعمال المرحلة الثانية بأسلوب شامل ومتوازن".
وأضاف ان الصين ستواصل مساهمتها في نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وتطبيع العلاقات مع الدول المعنية، والسلام والاستقرار في شمال شرق آسيا.
كما أعرب رؤساء الوفود عن تقديرهم لدور الصين المهم في المحادثات وتعهدوا بتعزيز التعاون من أجل الارتقاء بالمحادثات النووية.
وقال كريستوفر هيل رئيس الوفد الأمريكي بعد ظهر اليوم لدى مغادرته مطار بكين، ان البيان المشترك الذي أصدره رئيس الوفد الصيني " يعكس بكل دقة نطاق المناقشات" التي أجرتها الأطراف الستة.
وشدد هيل على أن الوفود الستة ما زالت بحاجة إلى العودة إلى حكوماتها من أجل الحصول على التوجيه اللازم لصياغة برتوكول التحقق.
وقال هيل إن " البروتوكول أصبح معقدا اذ انه لا يقول فقط ما يحق للمحققين القيام به، ألا وهو زيارة المواقع، ولكنه يلقي الضوء كذلك على ما يمكنه عمله عندما يزورون المواقع".
كما ذكر أن الوفود الستة لا بد أن تطلع حكوماتها على الوثائق التي تم تداولها في الاجتماعات من أجل مواصلة العمل ومحاولة انهاء بروتوكول التحقق في أقرب وقت ممكن.
كما صرح هيل قائلا " اننا نود في البداية التوصل إلى البروتوكول في غضون 45 يوما من أجل البدء الواقعي لعملية التحقق خلال 45 يوما. اننا فقط نتوقع هذا ولا نرى أن هناك عقبات أمام القيام بهذا".
وأضاف ان الاطراف الستة ستجتمع في وقت لاحق من الشهر الجاري في سنغافورة خلال منتدى اقليمي وربما تعقد مناقشات " غير رسمية".
وأشار هيل إلى أن اجتماع رؤساء الوفود الذي استمر ثلاثة أيام " سار بشكل جيد جدا"، وأضاف أنه تم انجاز عمل كثير ومناقشة الكثير من التفاصيل، وان الاطراف الستة تتطلع إلى الاجتماع في أقرب وقت لمواصلة العملية.
وشدد الخبراء على أهمية تشكيل آليتي التحقق والمراقبة.
وقال قو قوه ليانغ نائب مدير معهد الدراسات الأمريكية بالاكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية، انه " نظرا لأن عملية التحقق من المنشآت والبرامج النووية الخاصة بجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية قد تكون معقدة للغاية على الصعيد التقني وحساسة على الصعيد السياسي، يعد تشكيل آلية التحقق مهم جدا".
كما ذكر أن آلية المراقبة يمكنها أن تضمن أن ينفذ كل طرف تعهداته تحت مراقبة الدول الأخرى.
جاءت الجولة الجديدة من المناقشات بعد ان سلمت كوريا الديمقراطية قائمة الاعلان النووى التى طال انتظارها فى اواخر يونيو وفجرت بعد ذلك برج التبريد فى مفاعلها النووى الرئيسى فى يونغبيون.
وقد استمرت المحادثات، التي ضمت اليابان أيضا، لمدة ثلاثة ايام ببكين بدءا من يوم الخميس . (شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال

  هيل يقول ان لقاء يوم الجمعة لمجموعة العمل بشأن مبادئ التحقق سيكون مسألة مهمة
 كوريا الديمقراطية تحث الولايات المتحدة على اتخاذ اجراء ملموس قبل  انعقاد المحادثات السداسية
 مجموعة الثمانى تؤيد المحادثات السداسية حول القضية النووية في شبه  الجزيرة الكورية
 كبير المفاوضين الامريكيين يعجل بالتحقق من نزع الاسلحة النووية  لكوريا الديمقراطية
 اجتماع رؤساء الوفود لدى المحادثات السداسية لعقد جولة جديدة من  المناقشات
 رؤساء وفود المحادثات السداسية يجتمعون فى جولة جديدة من المحادثات  
 رؤساء وفود المحادثات السداسية يجتمعون فى جولة جديدة من المحادثات
 عاجل: رؤساء وفود المحادثات السداسية يجتمعون فى جولة جديدة من المحادثات
 الامم المتحدة تدعو الى القضاء التام على الاسلحة النووية فى شبه  الجزيرة الكورية
 الصين تعد لاجتماع كبار المفاوضين في المحادثات السداسية


أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة