بكين   35/24   أحياناً زخات مطر

منطقة هوانغلونغ السياحية (4)

2011:08:16.14:33    حجم الخط:    اطبع

"إن وادي هوانغلونغ حديقة غابات على المستوى الوطني في الصين لم يتأثر أبدا بتحركات قطع الأشجار. رغم أن الأوكسيجين قليل نسبيا هنا بسبب الارتفاع، إلا أن الجو هنا صاف للغاية. عندما تتجول داخل الغابات، يمكنك أن تشاهد ثمار أشجار الصنوبر. هذا دليل قوي لصفاء الأجواء هنا، لأن أشجار الصنوبر لا تنتج هذا النوع من الثمار إلا في البيئة النظيفة. إن العيون لا تكفيك لإحساس جمال وادي هوانغلونغ، بل يجب عليك إحساسه بقلبك."

كانت في وادي هوانغلونغ ثلاثة معابد، المعبد الأمامي والمعبد الأوسط والمعبد الخلفي. تبقى على المعبد الأمامي أطلال فقط. أما المعبد الأوسط، فيه خمس صالات. وبني المعبد الأوسط في أسرة مينغ الملكية وما زالت التماثيل والمباني فيه تبقى على شكل جيد. ويقع المعبد الخلفي بجانب بحيرة ووتساي وبني في أسرة مينغ الملكية أيضا وهو معبد للدين الطاوي الصيني ويعتبر موقعا هاما لدراسة تاريخ تطور الدين الطاوي في منطقة الأقليات القومية. وتجسد هذه المعابد الثلاثة الاندماج الثقافي بين قومية الهان وقومية التبت في منطقة هوانغلونغ، حيث كان يقام هنا أمام المعبد مهرجان خلال الفترة ما بين الثالثة عشر والخامس عشر من يونيو كل سنة حسب التقويم القمري الصيني منذ أسرة مينغ، وشارك فيه بوذيون وتجار وسياح ومواطنون محليون من قوميات التبت والهان وتشيانغ والهوي. وخلال السنوات الأخيرة، أصبح مهرجان معبد هوانغلونغ حدثا ثقافيا هاما في منطقة شمال غربي سيتشوان وفرصة جيدة لمعرفة التقاليد الشعبية في المنطقة.


[1] [2] [3] [4]

/اذاعة الصين الدولية/

تعليقات